روابط للدخول

الملف الثاني: انان لا يستبعد قرارا جديدا عن العراق من مجلس الامن، وبوش و بلير يؤكدان التزامهما بدعم العراقيين في تأسيس دولة ديمقراطية، قائد عسكري عراقي يشرح عملية اعادة تشكيل القوة الجوية العراقية


محمد علي كاظم

مستمعينا الكرام طابت اوقاتكم وسعدت واهلا بكم في جولتنا الاخبارية اليومية وفيها نغطي ابرز الاحداث والمستجدات التي شهدها الملف العراقي ومنها: انان لا يستبعد قرارا جديدا عن العراق من مجلس الامن وبوش وبلير يؤكدان التزامهما بدعم العراقيين في تاسيس دولة ديمقراطية. قائد عسكري عراقي يشرح عملية اعادة تشكيل القوة الجوية العراقية.
لكننا نبدا اولا بنشرة موجزة للاخبار:
فاصل
في النجف الاشرف اعلن ناطق باسم رجل الدين الشيعي الشاب مقتدى الصدر ان الوساطات بين قوات التحالف والصدر قد توقفت. وادعى الشيخ قيس الخزعلي ان الوسطاء ابلغوا جانب مقتدى الصدر بان الاميركيين يضعون العوائق امام التوصل الى تسوية سلمية وقال ان جماعته تتوقع هجوما على النجف في أي لحظة.
من جهته جدد ممثل بارز للمرجع الشيعي الاعلى السيد علي السيستاني تحذيره من مغبة الهجوم على المدن الشيعية المقدسة كالنجف وكربلاء وقال الشيخ عبد المهدي الكربلائي ان القادة الروحيين والسياسيين ابلغوا سلطة التحالف بان هاتين المدينتين تعتبران خطا احمر لا يمكن تجاوزه.
هذا وقد حذر عدد من اعضاء مجلس الحكم الانتقالي في العراق السبت بان تبني خيارات عسكرية للسيطرة على تمرد شيعي وسني لم يكن حلا. ونقلت وكالة الصحافة الالمانية عن الدكتور ابراهيم الجعفري عضو الهيئة الرئاسية في المجلس قوله ان تبني الخيار العسكري لحل النزاع القائم كان خيارا فاشلا.
واضاف الجعفري وهو الناطق الرسمي باسم حزب الدعوة الاسلامي المشارك في المفاوضات مع الزعيم الراديكالي الشيعي مقتدى الصدر المتحصن الان في مدينة النجف الاشرف التي يطوقها حوالي الفين وخمسمائة جندي اميركي.
الجعفري قال ان جماعته ترفض استخدام التحالف الاسلحة لقتل العراقيين ولفت الى ان السياسي الذي تبنى الحل العسكري سياسي فاشل.
تصريحات المسؤول العراقي جاءت في ظل اتساع حدة انتقادات اعضاء في المجلس لقرارات اتخذها رئيس سلطة الائتلاف المؤقتة بول بريمر ووصفت بانها اخطاء وخاصة في مسالة التعامل مع التمردين الشيعي والسني فعضو المجلس السني نصير الجادرجي راى ان سلوك سلطة الائتلاف في العراق لا يمت بصلة الى الديمقراطية موضحا انها تتخذ القرارات بتفرد ومن دون تشاور مع اعضاء مجلس الحكم.
الى ذلك دعا عضو المجلس السني محسن عبد الحميد الى تسليم الملفات الامنية الى مجلس الحكم وراى ان العراقيين اكثر قدرة على التعاطي مع شعبهم والقضاء على المرتزقة الذين تسللوا الى البلاد.
وفي تقرير لوكالة ايتار تاس راى الناطق الاعلامي باسم القوات البولندية في العراق ان القيادة الاميركية ترفض تبادل الاراء والمعلومات حول الوضع في النجف رغم ان من مسؤولية القوات البولندية حفظ الامن في المدينة. وراى الناطق روبرت سترزيلسكي ان القبض على مقتدى الصدر سيكون عملا كارثيا اذا ربما يؤدي الى ابتعاد الزعامات الشيعية عن التحالف.
وكان الزميل فلاح حسن عرض للتصعيد الاخير في الكوفة امس مع مسؤول بارز في المجلس الاعلى للثورة الاسلامية في العراق:
بغداد فلاح
وفي تقرير لوكالة فرانس بريس جاء ان بعثة تقصي الحقائق الايرانية انهت اليوم مهمتها وعادت الى طهران دون اعلان نتائج عن وساطة مزعومة لتهدئة الوضع الامني في العراق. ونقل التقرير عن عضو في البعثة انها اجرت محادثات مع مختلف الفرقاء السنة والشيعة دون ان تقوم بزيارة الى النجف حيث يعتصم الصدر.
فاصل
في الفلوجة اجرى قادة عسكريون ومسؤولون في سلطة الائتلاف السبت جولة اخرى من المحادثات مع زعماء المدينة في محاولة لوضع حد للمواجهات الدامية التي تشهدها البلدة السنية المحصنة.
وقد بدت البلدة هادئة عند استئناف الجولة الثانية من محادثات تهدف الى حل النزاع بين قوات المارينز والمتمردين حلا سلميا . ونقلت التقارير عن احد الوسطاء ان القوات الاميركية اعادت ترتيب انتشارها قرب الفلوجة في خطوة لبناء الثقة بين الجانبين.
ميدانيا أجبرت هجمات المتمردين العراقيين الجيش الامريكي على اغلاق طرق رئيسية شمالي وجنوبي بغداد يوم السبت فور تعهد الرئيس الامريكي جورج بوش ورئيس الوزراء البريطاني طوني بلير بالقضاء على العنف في العراق.
وقد قام مسلحون بعرض جندي امريكي تم اسره في هجوم على قافلة في الاسبوع الماضي.
وفي قضية الرهائن ايضا وجهت عائلات الرهائن الايطاليين الثلاثة المحتجزين في العراق رسالة مشتركة الى الخاطفين وطلبت منهم الحفاظ على حياة ابنائها واكدت ان وجود الرجال الثلاثة في العراق كان يقتصر على البحث عن عمل.
وقد اعلن عن الافراج عن سبعة رهائن احدهم صيني والاخر كندي من اصل سوري وثلاثة صحافيين تشيك فضلا عن يابانيين اطلق سراحهما السبت.
الى ذلك عززت القوات الاميركية من قوتها على الحدود العراقية مع سوريا لمنع المتسللين فيما ادعى جيش المهدي التابع لرجل الدين مقتدى الصدر اسر ثلاثة عسكريين وتدمير دبابتين للقوات الاميركية في القتال الذي نشب الجمعة قرب الكوفة.
فاصل
عقد الناطق باسم وزارة الدفاع العراقية اللواء الركن الطيار كوركيس هرمز سابا عقد السبت مؤتمرا صحفيا تحدث فيه عن اعادة تشكيل القوة الجوية العراقية التي تم تفكيكها بعد انهيار النظام السابق ولفت الى انه تم دعوة عدد من منتسبي القوة الجوية السابقين الى الخدمة للاستفادة من خبرتهم ومهارتهم وقال ان نواة القوة الجوية الجديدة تضم ثلاثة اسراب:
اوديو
فاصل
لا زلتم تستمعون الى هذه الجولة الاخبارية من اذاعة العراق الحر في براغ وتتابعون بعد قليل:
فاصل قصير
كوفي انان لا يستبعد ر قرار جديد عن العراق من مجلس الامن.
فاصل اعلاني
افاد الامين العام للامم المتحدة كوفي انان بانه يتفق مع رئيس الوزراء البريطاني طوني بلير على اهمية صدور قرار جديد عن العراق عن مجلس الامن معربا عن امله بان يحظى قرار دولي يتناول القضايا الملحة في العراق بدعم وتاييد جميع اعضاء مجلس الامن.
وفي شان مهمة الاخضر الابراهيمي قال انان ان مستشاره بذل ولا يزال يبذل جهودا مضنية من اجل مساعدة العراقيين في تحديد متطلبات اطر التحولات السياسية التي ستقود تشكيل حكومة انتقالية جديدة بحلول الثلاثين من حزيران.
ووصف انان هذه المهمة بانها شاقة وشدد على ان المنظمة الدولية مصممة على القيام بكل ما هو ممكن لتقديم المساعدة في تحقيق هذا الامر.
وكشف الامين العام للامم المتحدة ان بعثة دولية موجودة الان في العراق لمساعدته في الاعداد لانتخابات عامة.
وكان الرئيس الاميركي جورج دبليو بوش اكد ان الولايات المتحدة وبريطانيا لن تتراجعا في جهودهما لارساء الديموقراطية في العراق رغم العنف.
وجدد بوش في مؤتمر صحافي مشترك مع رئيس الوزراء البريطاني طوني بلير التزام ادارته بالثلاثين من حزيران موعدا لنقل السيادة للعراقيين وقال:

(INSERT AUDIO -- Bush in English -- length :21 -- NC041666)

" ان موعد الثلاثين من حزيران لنقل السيادة سيتم الالتزام به. وان نقل السيادة هذا سيبين للشعب العراقي ان تحالفنا ليس له مطامع من وراء الاحتلال. وعند هذا التاريخ ستخفف سلطة الائتلاف المؤقتة من وجودها الا ان قوات التحالف ستبقى في العراق للمساعدة في انجاح عمل الحكومة الجديدة.."
كما اشاد بمقترحات الموفد الخاص للامم المتحدة الاخضر الابراهيمي حول نقل السلطة الى العراقيين.
هذا وقد دعت الولايات المتحدة من جانبها الى تشكيل قوة دولية لحماية خبراء الامم المتحدة في العراق.
فالسفير الاميركي لدى المنظمة الدولية جون نيغروبونتي حض الدول الاعضاء في مجلس الامن على المشاركة في تشكيل هذه القوة التي ستساعد على تعزيز دور المنظمة الدولية خلال وبعد نقل السلطة لحكومة عراقية مؤقتة وقال:
(INSERT AUDIO -- Negroponte -- NC041664)

" طالما سيتم التوصل الى الية مناسبة ومقبولة لتشكيل حكومة انتقالية تمارس السيادة في الاول من تموز فان هذه العملية سوف تتقدم وان هناك الزاما قويا من اجل تحقيق ذلك"
وكان الاخضر الابراهيمي، مبعوث الامم المتحدة الى العراق، اقترح حل مجلس الحكم الانتقالي العراقي بمجرد نقل الولايات المتحدة السيادة الى العراقيين في 30 (حزيران) المقبل، على ان تحل محله حكومة انتقالية تتألف من التكنوقراط تحكم البلاد الى حين إجراء انتخابات عامة.
وراى احد كبار مساعدي عضو مجلس الحكم البارز الدكتور عدنان الباجه جي ان الاخير ماخوذ بالوضع الامني ولفت الى ان الباجه جي اذ وراى احد كبار مساعدي عضو مجلس الحكم الابارز الدكتور عدنان الباجه جي ان الاخير ماخوذ بالوضع الامني ولفت الى ان الباجه جي اذ يرى كما جاء في صحيفة نيويورك تايمز ان العديد من الافكار التي اثارها الابراهيمي جديرة بالاهتمام لكنه يعتقد ان على من يهتم بالشعب العراقي بالفعل التركيز الان الامور التي تساعد العراقيين في الخروج من المازق وتفادي الوقوع في ازمة.
اما العضو الكردي المستقل في المجلس الدكتور محمود عثمان فانه يعتقد ان الحكومة الانتقالية يجب ان تتشكل من شخصيات يثق بها الشعب العراق فاذا ما تم اختيار مثل هؤلاء فان الحكومة لها فرصة للنجاح مشيرا الى ان حجم السلطة الذي سيعطى للحكومة وحجم السيادة العراقية امور تؤثر على نجاح الحكومة المقبلة.
وبحسب الصحيفة فان بعض اعضاء المجلس اختلفوا مع الابراهيمي في مسالة الموقف من حزب البعث الذي كان يتزعمه صدام حسين اذ حض الموفد الدولي على التخلي عن سياسة اجتثاث البعث وعلى اعطاء فرصة لاعضائه بالعمل مع الحكومة الجديدة.
وفي تطور اخر ، بدا مسؤول كبير في الخارجية الاميركية جولة في عدد من دول الخليج توقع المراقبون انها ستتناول تفصيلات الملف العراقي.. المزيد من سعد العجمي مراسلنا في الكويت:
الكويت

على صلة

XS
SM
MD
LG