روابط للدخول

متابعة لرسائل المستمعين و عرض لآرائهم و أفكارهم، بالإضافة إلى لقاءات منوعة و باقة من الأغاني


فريال حسين

اهلا اهلا اهلا ، نعود من جديد اليكم ايها الأصدقاء ،ونفتح نوافذ المحبة والصداقة لكل مستمعينا، من خلال الرسائل التي ترد الينا من كل مكان .وكالعادة اغلبها يحمل الود والأحترام والتقدير لما نقدمه ،والقليل القليل تتضمن النقد غير الموضوعي ،او بالأحرى شتائم فقط.. اعود واكرر اهلا وسهلا بكل راغب ومساهم و شاتم ايضا ، فنحن نرحب بكل المستمعين في هذا البرنامج. وها نحن نفتح اولا نوافذنا للحمام الزاجل ، فأبقوا معنا......

(اغنية يا حمام)
ارحب بمشاركة المخرج ( ديار) معي في هذه الحلقة من البرنامج..واحيي هيلين وهي حاليا في اجازة في الولايات المتحدة ،،وسنحاول الأتصال بها في الحلقة المقبلة في واشنطن.
اعتدنا في الحلقات السابقة من البرنامج ان نستضيف احد الزملاء العاملين في هذه الأذاعة ،بالأضافة الى احد المستمعين ولكن بشكل منفصل ،واليوم ارتأيت ان يكون اللقاء مشتركا بين الضيفين .

لقاء مع الدكتور عبد اله واياد الكيلاني)

اغنية قديمة تراثية

اني ذكرت في بداية البرنامج ان هناك القليل من الرسائل التي وردتنا في هذه الفترة، تخلو من اي نقد، ولكن تحتوي على شتائم اما باللغة الأنكليزية او العربية.. ومنها رسالة من المستمع (علي حسن) ووصلت اليوم ويقول فيها (You are stupit)انتم اغبياء ،وحتى كلمة stupid كتبها ( بتي وليس بدي)..شكرا يا علي ، واود ان ترسل رقم هاتفك وتقول في لقاء النافذة لماذا نحن اغبياء.
وهذه رسالة اخرى شاتمة من (mm-eggglaa)يذكر كلمة خونة..

(اغنية الراديو لعزيز علي)

(ديار وفريال يردون سوية على الرسائل)

فريال .. عودة الى الرسائل وهذه واحدة من المستمع الدائم للنوافذ (حميد شوقي) من السويد ،لاتنقطع رسائله ابدا وقد كتب لنا هذه القصيدة:
دجلة يا ام البستان فوك النخلات الشبان
راح السلابة الطغيان بضفافج دومي سرحان
والكمرية فوك الراس والجوبيه راس وراس
وله الظالم والعباس فرحات الوادم اكداس

الشكر الجزيل للمهندس (حميد شوقي) من السويد.

ديار..رسالة من (h shehab>jido)يسأل عن عنوان او رقم هاتف السفارة العراقية او القنصلية ،سنبعث لك برقم هاتف القنصلية العراقية في براغ عن طريق البريد اللأكتروني).

فريال..(عبد الباقي ملك) من عمان يشكر الأذاعة على برنامجها (قضية في حوار) وبالذات اللقاء حول الدستور العراقي مع الضيف(المحامي-فائق الشيخ علي) وحلقة عن تخريب العمارة العراقية في عهد النظام السابق ،مع (الضيف الدكتور خالد السلطاني)شكرا يا عبد الباقي على رسالتك.

( ديار) هذه رسالة الى هيلين من المستمع الفنان (مقداد عبد الرضا) ويكول صار عندي بريد شخصي وراح اخبصكم بالرسائل.. شكرا يا مقداد وياريت كل المستمعين يخبصونا برسائلهم ..
(فريال) ديار مو انت دتجني علي .. لأن كثرة الرسائل هو اضافة عمل مضاعف الي..
اغنية


،في الختام اشكر جميع مستمعينا. وحتى نلتقي من جديد لكم منى ومن ( ديار)، وكل العاملين في هذه الأذاعة اطيب المنى..........

على صلة

XS
SM
MD
LG