روابط للدخول

طالعتنا صحف عربية صادرة اليوم بعدد من مقالات الرأي ذات صلة بالشأن العراقي


حسين سعيد

مستمعينا الكرام طابت اوقاتكم واهلا بكم في جولة نطلعكم خلالها على ابرز التعليقات ذات الصلة بالشأن العراقي نشرتها يوم الاحد صحف لبنانية واردنية وسورية.

** **

في صحيفة السفير اللبنانية كتب احمد جابر ان العام الذي انقضى على احتلال العراق، وسقوط العاصمة بغداد، والانهيار يؤكد، تكرارا، معانيه ويعمقها, وان السقوط العربي في ادعاءاته المتنوعة، رافقه سقوط غربي في ادعاء الديموقراطية حيال الآخر.

ودعا الكاتب الى الالتفات الى شدة المأزق الذي نتخبط فيه، والى أن نتواضع، فلا نعلن كل خسارة > مدوية، حشرا للعدو، في زاوية الارتباك، الذي لا مخرج له منه، الا بالدخول الى > اخرى. أملا بلهيب يندلع... وإن اندلع، فلا يأكل سوانا، حتى الآن.
وخلص الى إنه من المهم الانتباه الى ان > قد تكون أدهى من ديكتاتورية > والانتظام، فالفوضى لا يستشعر تحكمها وتسلطها، اولئك الذين يعيشون في كنفها، ويحسبون انهم يمارسون في ظلها حرياتهم الواسعة.

** **
مستعمي الاعزاء وقبل ان اواصل القراءة في صحف اردنية هذا مراسلنا في دمشق جنبلات شكاي واستعراضه لصحف سورية:
(تقرير جنبلات)
** **
في صحيفة (العرب اليوم) الاردنية كتب رئيس وزراء روسيا الاسبق يفغيني بريماكوف: هكذا جاء العراق بعد افغانستان والبلقان والشيشان قبلة للإرهابيين والمرتزقة، ولكن من الصعب الربط بينهم وبين المقاومة.
ونبه بريماكوف الى ان استبدال بعثة الامم المتحدة بنظام الاحتلال في العراق لا يمكن ان يتم بين عشية وضحاها نظرا لأن الوضع الراهن هناك لا يساعد على ذلك. فلا احد يريد فتح الباب على مصراعيه أمام حرب اهلية في العراق، حسب قوله. وبالتالي فإن استبدال بعثة قوات حفظ السلام بنظام الاحتلال يعتبر عملية يمكن ان تخلق، وبطبيعة الحال، الظروف الملائمة لنقل السلطة في البلاد بشكل نهائي الى العراقيين انفسهم, لكن يجب البدء في هذه العملية, على ما يبدو, اعتباراً من اليوم.
** *** **


واعربت صحيفة الدستور الاردنية في افتتاحيتها عن الاسف لأن تأتي التطورات المتصاعدة مغايرة لما وعد به العراقيون من مستقبل افضل حالا مما كانوا عليه.
واضافت لم نلحظ الا المزيد من اراقة الدماء، والتعقيدات التي باتت تهدد وحدتهم الوطنية ووحدة ارض العراق، بينما اجراءات تشكيل قيادة سياسية، واعادة بناء المؤسسات في تراجع مستمر، والتكهن بالسياسات المتبعة من قبل الادارة الامريكية صار اكثر ضبابية.
وخلصت الصحيفة الى ان كل ذلم يدفع الى الاعتقاد باننا امام شكل آخر من احتلال لن ينتهي من تلقاء نفسه.

** *** **

مستمعينا الكرام انتهت جولتنا على صحف لبنانية واردنية وسورية.
اعد الجولة وقدمها حسين سعيد واخرجها ديار بامرني.
شكرا على حسن متابعتكم.

على صلة

XS
SM
MD
LG