روابط للدخول

طالعتنا صحف عربية صادرة اليوم بعدد من مقالات الرأي ذات صلة بالشأن العراقي


محمد علي كاظم

سيداتي سادتي نبدا هذه الجولة بعرض عناوين صحف لبنانية اهتمت بالشان العراقي ثم نعرض لبعض من تعليقاتها.
فاصل
صحيفة السفير كتبت عنوانا رئيسا يقول:
الفلوجة تنزف ومجلس الحكم يناشد الأميركيين ضبط النفس والصدر ينذرهم بفيتنام والاحتلال يستخدم المذابح لاسترداد سيطرته على العراق.
واخترنا من النهار:
البارزاني: ثمة اجماع على توسيع مجلس الحكم.
وفي المستقبل نقرا:
رامسفيلد يدعو إيران إلى عدم التدخل في العراق.
فاصل
وقبل الانتقال الى عرض بعض من تعليقات الصحف اللبنانية على الشؤون العراقية اليكم مطالعة سريعة للصحف المصرية وما تناولته من شؤون عراقية. احمد رجب:
القاهرة حذف التوقيع
احمد رجب من القاهرة شكرا لك.
فاصل
صحبفة السفير نشرت للكاتب العراقي المقيم في جنيف علاء اللامي مقالا حمل عنوان " هل أطاحت انتفاضة الصدريين بمجلس الحكم؟ " ذهب فيه الى هذا الراي ، وقال ايضا ان مجلس الحكم المعين من قبل سلطات الاحتلال الأميركية البريطانية في العراق ظل أغلب أعضائه يحتفظون بمسافة معينة بينهم وبين تلك السلطات لأسباب تمت بصلة إلى الذوق والكياسة أكثر مما تمت بصلة للسياسة وعلومها أو للموازنات الداخلية والخارجية وتقلباتها. واليوم، وبعد أحداث الأيام القليلة الماضية والدامية والتي بدأت باحتجاجات سلمية واعتصامات جماهيرية قام بها الإسلاميون من التيار الصدري، يبدو أن تلك المسافة قد تلاشت تماما، وحدث ما يشبه الالتحام العضوي بين مجلس الحكم الذي يفترض أنه عراقي وبين سلطة الاحتلال التي أنجبته.
فاصل
في صحيفة النهار اللبنانية راى الكاتب شفيق ناظم الغبرا ان المشهد في العراق انتقل من مواجهات سنية اميركية الى مواجهات احتوت على حرق جثث وتمثيل وسحل. كما انتقلت المواجهات هذا الاسبوع في العراق الى جماعة مقتدى الصدر وانصاره. الاحداث الاخيرة التي شهدها العراق في الفلوجة ثم في النجف وبغداد تؤكد أنه تولدت في العراق روحية قتالية وعسكرية قد تؤدي الى نتائج مدمرة للعراق ومحبيه. كل هذا مؤشر على لبننة الساحة العراقية ومؤشر الى تدهور اوضاعها.
ما شاهدناه في الفلوجة ، والقول لكاتب المقال ، عكس صورة سلبية وعزز نظرة عالمية حول تصرفات وسلوكيات وممارسات بدأت تلاحقنا كعرب ومسلمين منذ الحادي عشر من ايلول. كما ان المواجهات الجديدة بين ميليشيا الصدر والقوات الاميركية تضع مسار تسليم السلطة للعراقيين في شهر حزيران المقبل محط تساؤلات كبيرة. فتسليم السلطة قد يعني في ظل الاوضاع الجديدة حروباً داخلية عراقية عراقية، كما ان عدم تسليمها سوف يعني صراعاً اميركياً عراقياً مفتوحاً على اكثر من جبهة.
فاصل
سيداتي سادتي انتهى هذا العرض الموجز للشان العراقي في صحف لبنانية ومصرية..عودة لمتابعة بقية مواد برامجنا.

على صلة

XS
SM
MD
LG