روابط للدخول

متابعة جديدة لصحف عربية صادرة اليوم


محمد علي كاظم

سيداتي سادتي نبدا هذه الجولة بعرض عناوين صحف تصدر في لندن وقد اهتمت بالشان العراقي ثم نعرض بعد ذلك لبعض من تعليقاتها.
صحيفة الحياة اهتمت بالعديد من التطورات العراقية وابرزت عنوانا يقول:
4 وزارات تدشن نقل السلطة باكراً والفريق الانتخابي في بغداد اليوم.
واخترنا من الشرق الاوسط:
الحاكم المدني الأميركي يعد بالاعلان عن إنشاء وزارة دفاع جديدة خلال اسبوع.
وطالعتنا القدس العربي بعناوين عدة منها:
احتفالات عراقية بهزيمة الكويت كرويا.
فاصل
وقبل ان ننتقل الى تقديم قراءات سريعة لبعض الاراء والتعليقات المنشورة في الصحف العربية التي تصدر في لندن اترككم مع حازم مبيضين الذي اعد من عمان عرضا للشان العراقي في الصحف الاردنية :
عمان
فاصل
في صحيفة الحياة كتب غسان الخوري من مدريد قائلا ان مما لا شك فيه ان الانتخابات الاسبانية ستؤثر في رأي الناخب الاميركي رغم نظرته الفريدة الى الامور وهي بمثابة جولة اولى لهذه االانتخابات. مما دفع وسائل الاعلام واجهزة الادارة الاميركية، التي ركزت على مسؤولية «القاعدة» في اعتداءات مدريد منذ اللحظة الاولى ودافعت عن هذه الفكرة بشدة، الى النظر اليها من منظور انتخابي محلي، فطالب بوش و كيري ثاباتيرو بأن يعيد النظر في قراره سحب القوات من العراق. تحدث باول مع موراتينوس طويلاً كما ان بلير بدأ تحركاً لإيجاد صيغة لا يتراجع فيها ثاباتيرو عن قناعاته بشأن حرب العراق ولا يخسر فيها حليفه بوش شريكاً. علماً ان بلير كان اظهر انه اقرب الى المرشح الشعبي راخوي منه الى الاشتراكي العمالي ثاباتيرو ما دفع بأحد المسؤولين الاشتراكيين الى وصفه بـ «المعتوه» بعد تكريمه للاول واستقباله البارد للثاني قبل شهور قليلة.
فاصل
صحيفة الزمان نشرت للمفكر الاسلامي حسن حنفي رايا لفت فيه الى ان تغيير النظام الفعلي في العراق لا يتم بإحلال نظام محل نظام، نظام عراقي بنظام أمريكي وكلاهما قاهر، يعاني منهما شعب العراق. بل يتم خلق نظام جديد ديمقراطي تعددي حر يحفظ للوطن وحدته، وللعراقيين كرامتهم، ويضمن لهم ثرواتهم من أجل إعمار البلاد. يعيش فيه المواطنون في أمن وسلام. ويكون بحسب حنفي البوابة الشرقية للأمن العربي. ويُكوّن جبهة شمالية مع سوريا وإيران، عمقا استراتيجيا للوطن العربي من أجل حشد القوى لصالح معركة العرب الأولى في فلسطين. إن تغيير النظام في العراق لا يكون في الشكل بل في المضمون، ولا في العرَض بل في الجوهر، ولا في اسم الحاكم أو ألقابه بل في بنية العراق السياسية، من حكم الفرد إلى حكم الشعب، ومن حكم القبيلة والعشيرة إلى حكم الدولة والوطن.
فاصل
اعزائي المستمعين نكتفي بهذا القدر في هذه الجولة الصحفية السريعة.. شكرا لاصغائكم.. وهذه عودة لمتابعة مواد برامجنا..

على صلة

XS
SM
MD
LG