روابط للدخول

أزمة الإسكان في العراق، برنامج البنك الدولي لتدريب الخبراء العراقيين، مستقبل الصناعة العراقية، الأنشطة المصرفية و التجارية في كردستان العراق


ناظم ياسين

مستمعينا الكرام:
أهلا وسهلا بكم في هذه الحلقة الجديدة من برنامج (التقرير الاقتصادي)، أعدها ويقدمها ناظم ياسين، وتتضمن عرضا لتقريرٍ عن أزمة الإسكان في العراق، ومقابلة مع مدير المصرف الصناعي العراقي عبد الوهاب حبيب شمس الدين يتحدث فيها عن مستقبل الصناعات الوطنية.
كما نستمع إلى متابعتين من عمان والسليمانية عن انتهاء ورشة العمل التدريبية الأولى للخبراء العراقيين التي نظمها البنك الدولي، والتحضير لإعداد إحصائيات دقيقة عن الأنشطة المصرفية والتجارية في كردستان العراق بالتنسيق مع البنك المركزي العراقي.
--- فاصل ---

أزمة الإسكان
في تقريرٍ لها من بغداد عن مشكلة الإسكان المتفاقمة، نقلت وكالة رويترز للأنباء عن وزير الإسكان والتعمير العراقي باقر الزبيدي أن العراق يحتاج لبناء أكثر من مليوني مسكن لتخفيف هذه الأزمة.
الوزير العراقي ذكر الأحد أن نقص المساكن يعد مشكلة كبيرة تحتاج إلى عشر سنوات على الأقل واستثمارات كبيرة لحلها.
وأضاف أن السبب في هذه المشكلة هو النظام السابق الذي لم يبنِ مجمعا سكنيا واحدا منذ عام 1982 قائلا إن الأموال والأراضي التي كانت تستخدم في إقامة قصر واحد من قصور صدام كان يمكن أن تُستخدم لبناء 50 ألف مسكن تؤوي ربع مليون عراقي.
وفي تسليط الضوء على هذه المشكلة، أشار التقرير إلى انتقال آلاف العراقيين للعيش في المباني الحكومية بعد سقوط نظام صدام ورفضهم مغادرتها ما لم يحصلوا على مكان بديل يقيمون فيه.
وزارة الإسكان والتعمير كشفت عن خطط لإقامة سبعة مجمعات سكنية حديثة من المقرر أن تستكمل بحلول منتصف عام 2005 لإيواء ألوف العراقيين. لكن الوزير قال إن ذلك لن يحل سوى جزء ضئيل من المشكلة.
هذا فيما تسير خطى إعادة الإعمار ببطء ومازالت الخدمات الضرورية مثل المياه والكهرباء غير متوفرة بشكل كافٍ.
وفي هذا الصدد، نقل عن الزبيدي أن خطى الإعمار ستتسارع بعدما تعود عائدات النفط إلى مستوياتها المعتادة.
وأضاف أن مشروعات كبيرة ستنفذ هذا العام أكبرها مشروع تقدر كلفته بنحو 200 مليون دولار ويشمل تطوير 160 كيلومترا من طريق سريع يصل بين الديوانية والناصرية في جنوب البلاد.
يذكر أن البنك الدولي قدّر احتياجات العراق لتمويل الإعمار بنحو 55 مليار دولار. وتعهدت الولايات المتحدة بتقديم ثمانية عشر مليارا وستمائة مليون دولار في شكل تمويل ثنائي.
وشملت بقية التعهدات 13 مليار دولار أغلبها قروض تم التعهد بها في اجتماع للمانحين عقد في مدريد في تشرين الأول الماضي.
--- فاصل ---
برنامج البنك الدولي لتدريب الخبراء العراقيين
انتهت أخيرا ورشة العمل التدريبية الأولى للخبراء العراقيين التي نظمها البنك الدولي في عمان. وتفيد مراسلة إذاعة العراق الحر بأن هذه الورشة التي شارك فيها خمسة وسبعون خبيرا من مختلف الوزارات العراقية هي أولى خطوات برنامجٍ شامل للتدريب على كيفية تنفيذ المشاريع.
التفاصيل في سياق المتابعة التالية التي وافتنا بها مراسلتنا في العاصمة الأردنية فائقة رسول سرحان.
(رسالة عمان الصوتية)
--- فاصل ---
مستقبل الصناعة العراقية
أدى ازدياد حركة الاستيراد التي تشمل مختلف أنواع السلع الاستهلاكية نتيجة رفع القيود التجارية والرسوم الجمركية أدى إلى إغراق الأسواق المحلية بالبضائع التي تنافس المنتجات المحلية من حيث الأسعار والجودة.
مدير المصرف الصناعي عبد الوهاب حبيب شمس الدين تحدث إلى إذاعة العراق الحر عما تواجهه الصناعة العراقية من تحديات جديدة وما يرتأيه من حلول.
وفيما يلي نستمع إلى المقابلة التي أجراها معه مراسلنا في بغداد علي الياسي.
(رسالة بغداد الصوتية مع المقابلة)
--- فاصل ---
الأنشطة المصرفية والتجارية في كردستان العراق
عُقدت في السليمانية أخيرا اجتماعات بين مسؤولين ماليين من الإدارة المحلية وسلطة الائتلاف المؤقتة و البنك المركزي العراقي للبحث في خطةٍ لإعداد إحصائيات شاملة عن الأنشطة المصرفية والحركة التجارية وتبادل العملات في كردستان العراق.
مراسل إذاعة العراق الحر في السليمانية مصطفى صالح كريم وافانا بالتفاصيل التالية.
(رسالة السليمانية الصوتية)
--- فاصل ---
وبهذا، مستمعينا الكرام، تنتهي حلقة اليوم من (التقرير الاقتصادي). إلى اللقاء في الحلقة المقبلة.

على صلة

XS
SM
MD
LG