روابط للدخول

عرض لمقالات رأي ذات صلة بالشأن العراقي نشرتها صحف عربية صادرة اليوم


ناظم ياسين

مستمعينا الكرام:
أهلا وسهلا بكم في جولة اليوم على الصحف العربية، أعدها ويقدمها ناظم ياسين.
من أهم مستجدات الشأن العراقي كما أبرزتها عناوين صحف الثلاثاء:
مجلس الحكم العراقي: انسحاب القوات الإسبانية لن يؤثر أمنياً.
الأميركيون يؤكدون اشتباكاً مع حرس الحدود الإيراني على الحدود مع العراق.
--- فاصل ---
صحيفة (الشرق الأوسط) اللندنية نقلت عن موفق الربيعي،
عضو مجلس الحكم الانتقالي في العراق، قوله في مقابلة خاصة إن الفقرة (ج) من المادة (61) في قانون إدارة الدولة المؤقت والتي هي موضع خلاف بين الكتلة الشيعية في المجلس وبقية الأعضاء "سيتم تغييرها والإطاحة بها"، بحسب تعبيره.
وأضاف الربيعي في حديث ل"الشرق الأوسط" عبر الهاتف أمس أن المظاهرات التي تخرج ضد القانون المؤقت هي تصرف ديمقراطي طبيعي.
وفي رده على سؤال عما إذا كان يعتقد بأن الأعمال الأخيرة التي استهدفت حياة بعض أئمة المساجد السنية والتفجيرات في مساجد وحسينيات شيعية ستشعل نار الفتنة الطائفية، أجاب الربيعي:
"أشك، ولا حتى للحظة واحدة، أن تشتعل مثل هذه الفتنة لأن درجة تحمل ووعي الشعب العراقي للأعمال الإرهابية جدا عالية، وأقول انه من المستحيل أن تقوم فتنة أو حرب طائفية في العراق وأعني المستحيل، لأن لا البيئة الاجتماعية ولا الظروف السياسية ولا التلاحم الأسري والتزاوج بين السنة والشيعة الذي يصل إلى حدود عالية داخل المجتمع العراقي، كل هذه العوامل تقف بشدة ضد موضوع الفتنة الطائفية" على حد تعبيره.
--- فاصل ---
وفي تقرير لها من واشنطن، أفادت (الشرق الأوسط) اللندنية بأن
اسم ريتشارد أرميتاج نائب وزير الخارجية الأميركي قفز إلى رأس قائمة المرشحين لمنصب سفير الولايات المتحدة في العراق بعد نقل السلطة إلى العراقيين في الأول من تموز المقبل.
وبجانب أرميتاج هناك أسماء أخرى مرشحة مثل توماس بيكرنغ السفير السابق لدى الأمم المتحدة وجورج ميتشل زعيم الأغلبية الديمقراطية في مجلس الشيوخ سابقا وهوارد بيكر زعيم الأغلبية الجمهورية السابقة في مجلس الشيوخ، بحسب ما أفادت (الشرق الأوسط) اللندنية.
--- فاصل ---
مستمعينا الكرام:
قبل أن نختم هذه الجولة، ننتقل إلى عمان لنستمع إلى قراءة مراسلنا حازم مبيضين فيما نشرته الصحف الأردنية.
(عمان)

--- فاصل ---
بهذا تنتهي جولتنا السريعة على الصحف العربية لهذه الساعة... وهذه عودة إلى بقية فقرات برامجنا.

على صلة

XS
SM
MD
LG