روابط للدخول

متابعة جديدة لصحف عربية صادرة اليوم


شيرزاد القاضي

مستمعينا الكرام

أهلا بكم في جولة جديدة لهذا اليوم على صحف عربية تناولت الشأن العراقي، من إعداد وتقديم شـيرزاد القاضي و إخراج نبيل خوري.

---- فاصل ---

في صحيفة الحياة اللندنية كتب حسن نافعة مقالاً بعنوان(أزمة العراق .. بين المعضلة والحل) قال فيه إن بعثة تقصي الحقائق التي أوفدتها الأمم المتحدة إلى العراق عادت بعد أن التقت الأطراف المعنية كافة واستمعت من مختلف فئات وشرائح المجتمع العراقي عما يجري في وطنهم وعن تصورهم لكيفية إخراج هذا الوطن العريق من المستنقع الذي وقع فيه، على حد قول الكاتب.

وفي تقدير الكاتب أن هناك سبيلا متاحا أمام الأمم المتحدة لحل هذه المعضلة وهو أن تضمن بعثة الأمم المتحدة في تقريرها اقتراحا يقضي بإحلال قوات حفظ سلام دولية، لا تشارك فيها أي من الدول دائمة العضوية يديرها ويشرف عليها مجلس الأمن بالكامل، محل قوات الاحتلال الأميركي ـ البريطاني للعراق، على حد تعبير حسن نافعة في الحياة اللندنية.

----- فاصل--

الكاتب عبد العزيز محمد الدخيل تحدث في مقال للرأي نشرته الحياة اللندنية قائلاً إن الرئيس العراقي السابق صدام حسين وحكومته زالا من على صدر العراق بقوة القرار الأميركي وآلته العسكرية، وليته زال بقوة المعارضة والمقاومة العراقية، ولو أخذ ذلك من الزمن ما أخذ، على حد قوله.

ويعتقد الكاتب ضمن ما جاء في مقاله أن ما يعانيه اليوم الحلم العربي المتمثل في وحدة الأمة العربية من تسخيف وتهميش ووصفه بأنه مجرد أوهام وأيدلوجيات عفا عليها الزمن، إن هو إلا نتاج للهزائم المتتالية العسكرية والسياسية والاقتصادية والاجتماعية والحضارية التي مُني بها الإنسان العربي على يد تلك الزعامات العسكرية التي سرقت الحلم العربي وهو جنين في بطن أمه قبل ولادة تخرج الأمة من عصر التخلف إلى عصر الحضارة، على حد تعبير الدخيل في الحياة اللندنية.

------- فاصل –

وفي الزمان اللندنية كتب عبد المنعم الاعسم مقالاً جاء فيه أن العراقيين ابتلوا بأنصاف وجهاء ودعاة يجيدون اللعب في ساحة المرحلة، وقد برعوا في امتطاء الموجات، وتفننوا في الردح على مقاس طلبات سادة يدفعون، وتمادوا في إيذاء المشاعر بالظهور كضحايا للنظام السابق فيما كانوا أدواته ولسانه وموضع أسراره.. يلبسون العمائم في محافل، وينزعونها في محافل أخرى.. يحتفظون بقصائد خاصة بمديح المسؤولين ولا يحتاجون الى تغيير القافية والوزن طالما أن الناس سرعان ما ينسون غثهم، وينأون عن ترهاتهم.

---- فاصل ---

ومن عَمان وافانا مراسلنا(حازم مبيضين) بعرض لأهم ما نشرته صحف أردنية حول الشأن العراقي.

(عمان)

------------- فاصل-----

وبهذا، مستمعينا الكرام، تنتهي هذه الجولة على الشؤون العراقية في صحف عربية.

شكراً لمتابعتكم

على صلة

XS
SM
MD
LG