روابط للدخول

تحقيق بشأن تكثيف الاتصالات مع الرموز العراقية من اجل كسر الجمود و تنشيط عملية نقل السلطة الى العراقيين


اياد الكيلاني

من المتوقع أن يكثف الأمين العام للأمم المتحدة كوفي آنان اتصالاته بالقادة العراقيين من أجل كسر حالة الجمود التي أصابت الانتقال السياسي في العراق ، وفي الوقت الذي يقر فيه بأن العراقيين يفضلون إجراء انتخابات مباشرة ، إلا أن الإجماع يشير الآن إلى استحالة إجرائها بشكل منظم قبل الثلاثين من حزيران المقبل ، وهو الموعد المحدد للتحالف لنقل السلطة إلى العراقيين.
مراسل إذاعة أوروبا الحرة / إذاعة الحرية في مقر الأمم المتحدة Robert McMahon أعد تقريرا حول الموضوع ، يلقي فيه الضوء على التحديات التي يواجهها مسئولو المنظمة الدولية مع اقتراب موعد استعادة العراق لسيادته.

ويمضي المراسل في تقريره إلى أن السؤال الآن – مع تمسك المسؤولين الأميركيين والعراقيين بموعد الثلاثين من حزيران – هو السبيل إلى تشكيل هيكل حكومي انتقالي ، وهي الحكومة التي يصفها دبلوماسيون في الأمم المتحدة بأنها ستحكم البلاد على الأرجح حتى أوائل العام القادم ، حين من الممكن أن تكتمل التحضيرات لإجراء انتخابات عامة أصولية.
ويضيف التقرير أن آنان عقد أمس الخميس اجتماعات مع خبرائه في شؤون الانتخابات ، وكبير معاونيه (الأخضر الإبراهيمي) ، ومع مجلس الأمن ، وممثلين عن العديد من الدول. وأعلن لاحقا أن مسؤولين دوليين سيعملون مع العراقيين لتطوير آلية للحكومة المرحلية ، وأضاف:

Audio – NC022002 – Annan

ليس لدينا على الإطلاق أية خيارات تفضلها عن غيرها ، ونحن بحاجة إلى جعل العراقيين يتداولون حول الموضوع. عليهم أن يتبنون القضية ، وأن يناقشونها فيما بينهم. أما نحن فسوف نسعى إلى العمل معهم من أجل تحقيق الإجماع.

-------------------فاصل--------------

ويتابع McMahon في تقريره موضحا بأن آنان سيقدم تقريرا الأسبوع القادم يتضمن مزيدا من التفاصيل عن توصياته بشأن الانتخابات ، بما فيها جدول زمني مقترح لانتخاب حكومة دائمة.
ويضيف المراسل أن العديد من الدبلوماسيين يعتبرون الموعد المنطقي لإجراء مثل هذه الانتخابات أوائل العام القادم ، وكان الزعيم الشيعي (آية الله علي السيستاني) دعا إلى إجرائها قبل نهاية حزيران ، إلا أنه تراجع عن مطالبته إثر مباحثاته مع الإبراهيمي الأسبوع الماضي في النجف الأشرف.
أما سفير ألمانيا لدى الأمم المتحدة فلقد أكد – في أعقاب اجتماع مجلس الأمن مع كوفي آنان – أكد على التحدي المتمثل في العثور على خطة عملية من بين الخيارات العديدة المطروحة ، مشددا على ضرورة إجراء الانتخابات بشكل أصولي:

Audio – NC022003 – Pleuger

من الواضح أن الإبراهيمي تمكن من إقناع السيستاني بأن إنجاز المهمة غير ممكن خلال هذه الفترة القصيرة. غير أن إجماعا ظهر بين جميع العراقيين الذين التقاهم الإبراهيمي بأن الحكومة الشرعية لا يمكن التوصل إليها بغير انتخابات حرة وعادلة ، وعليهم أن يفعلوا ذلك كي تتم الانتخابات تحت أفضل الظروف.

-------------------فاصل--------------

وينسب المراسل إلى Noah Feldman – أستاذ القانون بجامعة نيو يورك ، ومستشار مجلس الحكم العراقي في شأن صياغة الدستور – تأكيده بأن الحل الأفضل للعراقيين سيشبه ما نصت عليه اتفاقيات (بون) الخاصة بأفغانستان ، وهي العملية التي من المقرر أن تؤتي ثمارها عبر انتخابات عامة في حزيران المقبل ، مضيفا أن آنان محق في سعيه إلى نيل أكبر مقدار ممكن من التأييد العراقي للعملية ، وأضاف:

Audio – NC022004 – Feldman

الأمر لن يكون سهلا ، ولكن الأمين العام محقق في استخدام ما استخدمه من لهجة حول الموضوع. أما أعضاء مجلس الحكم المعنيين بالأمر فهم في نهاية الأمر يمتازون بالعقلانية والقدرة على التوصل إلى الحل الحكيم.

كما أكد Feldman على ضرورة تمتع أي إجراء يتوصل إليه مجلس الحكم بتأييد (السيستاني) ، موضحا:

Audio – NC022005 – Feldman

أرى أملا في تمكنهم من إرضاء آية الله السيستاني. هذه هي الفرصة الوحيدة المتاحة لنا ، فما لم نرضي السيستاني سنجد أنفسنا في مأزق خطير.

على صلة

XS
SM
MD
LG