روابط للدخول

وكالة المخابرات المركزية الاميركية، تغير رئيس مكتبها في العراق، بسبب عدم كفاءته، نحو الفي شيعي يتظاهرون في النجف، مطالبين باجراء انتخابات عامة في العراق، اطلاق سراح عراقيين من سجن "ابو غريب" في بغداد


فوزي عبد الامير

ذكرت صحيفة لوس انجليس تايمز، في عددها الصادر اليوم، نقلا عن مصادر في وكالة المخابرات المركزية الاميركية، ان الوكالة قامت باستبدال رئيس مكتب وكالة المخابرات الاميركية الـ CIA في العراق، و ذلك بسبب عدم كفاءته.
الصحيفة الاميركية ذكرت ايضا ان وكالة المخابرات المركزية الاميركية اغلقت مكاتب لها في افغانستان بسبب فقدان الامن.
و تجدر الاشارة الى ان هذه هي المرة الثانية، التي يتم فيها استبدال رئيس مكتب المخابرات المركزية الاميركية في العراق، منذ ان اعلن الرئيس الاميركي جورج بوش انتهاء العمليات العسكرية الرئيسية في شهر آيار من العام الماضي.

اتهم وزير الخارجية الاميركي كولن باول النظام العراقي السابق بانه وفر المأوى والدعم لعدد كبير من المجموعات الارهابية طيلة سنوات عدة، و انه اوجد مختبرا حيث كان بامكان اسلحة الدمار الشامل والارهاب ان يلتقيا.
و قال باول في خطاب القاه في جامعة برينستون، ان العراق كان مكانا اكثر خطورة من افغانستان في عهد طالبان.
و اضاف باول ان صدام حسين لعب طيلة عقود لعبة القط والفأر بالنسبة لبرامجه حول اسلحة الدمار الشامل.

امرت وزارة الداخلية الايرانية في بيان صدر عنها مساء اليوم الجمعة بانهاء عمليات التصويت داخل مراكز الاقتراع، عند الساعة العاشرة مساءا حسب التوقيت المحلي لايران، و البدء بعملية فرز الاصوات.
كما سمح بيان وزارة الداخلية، للايرانيين الموجودين داخل مراكز الاقتراع، بعدم مغادرة هذه المراكز حتى يقوموا بالاداء باصواتهم.
و تجدر الاشارة، الى ان السلطات الايرانية، قامت بتمديد اوقات العمل في مراكز الاقتراع أربع مرات متتالية اعتبارا من الساعة السادسة مساءا بتوقيت ايران، و هو الموعد المحدد اصلا لانهاء عمليات التصويت التي انطلق صباح الجمعة.

رفض وزير الخارجية السعودي الامير سعود الفيصل التعليق على تصريحات الامين العام للامم المتحدة كوفي انان، و التي استبعد فيها امكانية اجراء انتخابات في العراق قبل موعد تسليم السلطة الى العراقيين في نهاية شهر حزيران المقبل.
و قال الوزير السعودي في مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره البولندي فلوديميتش تشيموفيتش في العاصمة البولندية، قال إن الامين العام للامم المتحدة يعرف الوضع في العراق افضل مما تعرفه السلطات السعودية.

تظاهر اليوم، نحو الفــي شيعي، في مدينة النجف مطالبين بتنظيم انتخابات عامة في العراق.
و جاء في بيان وزعه المنظمون ان المتظاهرين يدعون الشعب العراقي، بجميع فئاته الى الدفاع عن حقه المشروع في اجراء انتخابات عامة.
البيان دعا ايضا الامم المتحدة، و الهيئات الدولية الاخرى، الى عدم معارضة رغبة الشعب العراقي، في اخيار ممثليه.
في سياق متصل
افادت وكالة فرانس برس للانباء، ان متظاهرين في مدينة الصدر في بغداد، بينهم اطباء و مهندسون، تجمعوا اليوم امام مكتب السيد السيستاني في المدنية، و رفعوا شعارات مناهضة للانقسامات الطائفية.

قال المتحدث باسم رابطة رجال الدين المسلمين في العراق، محمد الفايدي، في كلمة أُلقيت امام الاف من رجال العشائر السنية، الذين تجمعوا في مسجد بغداد، قال إن ما يعاني منه العراقيون الآن هو الطائفية السياسية. و حذر الفايدي، و هو المقرب من الحزب الاسلامي العراقي، الذي يتولى زعيمه، الرئاسة الحالية لمجلس الحكم، حذر ايضا من ان التهديد العرقي وتقسيم البلاد الى قوميات ومناطق، سوف يقطع جميع الروابط التي تجعل العراق، وطنا واحدا.

حث المدير الاداري لسلطة الائتلاف المؤقتة بول بريمر، ايطاليا و دولا اخرى على ابقاء قواتها العسكرية في العراق حتى شهر كانون الاول من عام الفين و خمسة، على الاقل.
و قال بريمر، في تصريح لصحيفة كورييري ديلا سيرا الايطالية، إن رحيل القوات الاجنبية المساهمة ضمن قوات التحالف في العراق، في الوقت الراهن، سيكون امرا خطيرا، و ستكون علامة على الرضوخ للارهاب.
المدير الاداري لسلطة الائتلاف المؤقتة قال ايضا في حديثه للصحيفة الايطالية، ان على دول التحالف ان تبقى متحدة في مواقفها من اجل اشاعة الاستقرار في العراق.
و يذكر ان اكثر من ثلاثين دولة تحتفظ بقواتها العسكرية في العراق، ضمن اطار قوات التحالف التي يصل تعدادها الى مئة و خمسين الف عسكري، بقيادة الولايات المتحدة.


جرح اليوم جندي اميركي في انفجار عبوة ناسفة عند مرور قافلة تضم آلاف العسكريين قرب مدينة بلد.
و قد اوضحت وكالة فرانس برس للانباء، ان العسكريين في القافلة، هم جزء من نحو ثلاثين الف جندي اميركي، تمركزوا لمدة عام تقريبا في المثلث السني شمال بغداد، و كانوا في طريقهم الى مغادرة العراق، كي تحل محلهم الفرقة الاولى من المشاة الاميركيين.
من جهة اخرى، افادت حصيلة جديدة لقوات التحالف، ان اثنين من الجنود الاميركيين، و شرطي عراقي بالإضافة مترجم قتلوا يوم امس، و أصيب جندي بجروح خطيرة، في انفجار عبوة ناسفة، تلاها اطلاق نار من اسلحة خفيفة، قرب مدينة الخالدية.


اعلنت القوات الاميركية، انها افرجت عن عشرة عراقيين من سجن ابو غريب، في اطار برنامج اطلق عليه، الافراج بفضل "كفلاء".
و جاء في بيان اصدرته القوات الاميركية بهذا الخصوص، أن اثنين و سبعين معتقلا، تم الافراج عنهم حتى الآن، من سجن ابو غريب، في اطار هذا البرنامج.
و تجدر الاشارة انه للاستفادة من هذا البرنامج، يجب ان يعلن السجناء عن تخليهم عن العنف و أن يكفلهم شخص يتمتع باحترام مثل زعيم عشائري او ديني.


فتحت مراكز الاقتراع في ايران ابوابها صباح اليوم الجمعة امام الناخبين للإدلاء بأصواتهم،
في انتخابات برلمانية، رأت وكالات الانباء انها ستعزز موقع المحافظين في ايران.
و كان مرشد الثورة الاسلامية في ايران، سيد علي خامنئي أول من ادلى بصوته بعد ان دعا الناخبين الى المشاركة بقوة في الانتخابات و توجيه صفعة الى اعداء الجمهورية الاسلامية في ايران، حسب تعبيره.
هذا و قد رجحت وكالات الانباء ان يهيمن المحافظون على البرلمان الايراني الجديد، بعد ان استبعد مجلس صيانة الدستور وهو اعلى هيئة رقابية في ايران، استبعد الفين و خمـسمئة مرشح معظمهم من الاصلاحيين بالاضافة الى انسحاب الف و مئة و تسعة و سبعين مرشحا آخر من الانتخابات.

و في السياق ذاته افادت وكالة فرانس برس للانباء، ان رئيس مجلس صيانة الدستور احمد جنتي، استغل خطبة الجمعة في طهران لمهاجمة الاحزاب الاصلاحية و المنظمات الطلابية التي تقاطع الانتخابات. و قال جنتي في خطبته، إن قرار المقاطعة قد أُتخذ في القصور الاميركية.

على صلة

XS
SM
MD
LG