روابط للدخول

تقرير بشأن نفوذ المجلس الاستشاري لمدينة بغداد


ناظم ياسين

تحت عنوان (مجلس عراقي يتمتع بالنفوذ)، نشرت صحيفة (واشنطن بوست) الأميركية اليوم الأربعاء تقريرا لمراسلتها (أريانا يونجانغ تشا) حول ما وصفته بالنفوذ المتنامي للمجلس الاستشاري لمدينة بغداد.
يستهل التقرير بالقول إن الرئيس جورج دبليو بوش حرص أثناء زيارته الخاطفة لبغداد على الاجتماع مع أعضاء هذا المجلس. كما التقى بهم وزير الخارجية الأميركي كولن باول أثناء زيارته الأخيرة. وهذا ما فعله أيضا وزير التجارة الأميركي دونالد أيفانز عندما زار بغداد.
وفي بلدٍ يبحث عن قيادة جديدة، أصبح أعضاء المجلس الاستشاري لمدينة بغداد، وهم سبعة وثلاثون عضوا، أصبحوا يتمتعون بنفوذ متنامٍ وإن كانوا ما زالوا من اللاعبين السياسيين خلف الستار، بحسب تعبير الصحيفة.
وعلى الرغم من أنهم يفتقدون الشهرة الواسعة التي يُعرف بها زعماء سياسيون أو روحيون أو أثرياء عائدون من المنافي إلا أنهم يتمتعون بأمر واحد في غاية الأهمية، وهو انتماؤهم إلى هيئة تم انتخاب أعضائها بشكل ديمقراطي.
فقد تم انتخابهم من قبل جيرانهم لإجراء الاتصالات بالنيابة عنهم مع سلطة الائتلاف المؤقتة. وبينهم مهنيون من الأطباء والمحامين والمهندسين والأساتذة الجامعيين وغيرهم من المواطنين العراقيين المثقفين. ولم يشتغل سوى القليل منهم بالسياسةِ سابقاً. لكنهم يتحدثون الآن عن القضايا الوطنية، إضافة إلى الشؤون المحلية.
ومع اقتراب موعد نقل السلطة إلى حكومة عراقية مؤقتة، يمكن أن يتحول المجلس الاستشاري لمدينة بغداد إلى ورقة رابحة.
وفي فترة الشهور السبعة الماضية منذ تشكيل المجلس، أصبح رمزا للديمقراطية في بلد لم يعرف طوال عهود طويلة من تاريخه سوى الحكم الاستبدادي. ومنذ سقوط النظام السابق، عانت البلاد من أعمال العنف.
ويقول أولئك الذين عملوا مع المجلس أن أبرز نقاط قوته، بل وضعفه في الوقت نفسه، هي افتقاره إلى الخبرة. ذلك أن العديد من أعضائه لا يمتلكون سوى الأفكار العامة عن ماهية الحملات الانتخابية أو المؤتمرات الحزبية أو استطلاعات آراء الناخبين. لكن هذا يعني أن نموذج الديمقراطية التي يمارسونها نموذج خالص، على حد تعبير الصحيفة الأميركية.
وفي هذا الصدد، تنقل (واشنطن بوست) عن الليوتنانت كولونيل جو رايس، وهو ضابط احتياط ورئيس سابق لبلدية إحدى المدن الأميركية الصغيرة في ولاية كولورادو، والذي يعمل الآن بصفة مستشار لدى المجلس، تنقل عنه القول: "إن الأعضاء لا يخشون تحدي أي شخص أو أي شيء، وهذه إشارة جيدة"، على حد تعبيره.
الصحيفة تشير إلى أن المجلس الاستشاري لمدينة بغداد نجح في إقناع سلطة الائتلاف المؤقتة بإعادة النظر في اقتراحاتها بشأن قانون الاستثمارات الأجنبية. كما أنه أبدى بشكل علني تحديه لمجلس الحكم الانتقالي نظرا لأن أعضاء هذا المجلس الأخير معيّنون وليسوا منتَخبين. ومن المنجزات الإيجابية التي حققها المجلس الاستشاري لمدينة بغداد قيامه بوضع لائحةٍ بمشاريع إعادة البناء التي اعتمدت في التقرير الذي قُدّم إلى مؤتمر المانحين في مدريد العام الماضي.
ولتوضيح مهمات المجالس البلدية في العاصمة العراقية وعلاقتها بالمجلس الاستشاري لمدينة بغداد، أجريت المقابلة التالية مع السيد علي عبد العزيز الحيدري، عضو المجلس البلدي الاستشاري في المنصور.
(المقابلة مع عضو المجلس البلدي الاستشاري في المنصور)

على صلة

XS
SM
MD
LG