روابط للدخول

متابعة لرسائل المستمعين و عرض لآرائهم و افكارهم، بالاضافة الى لقاءات منوعة و باقة من الاغاني


فريال حسين

اهلا اهلا اهلا ، عودة اخرى واصدقاء جدد ونوافذ المحبة والفرح مفتوحة لكل مستمعينا، ونستقبل الرسائل من العراق ومن كل بقعة في العالم ،،وهذا ترحيب خاص برسائل الأصدقاء التي كثرت في الفترة الأخيرة من العراق،ومنهم من يرغبون بالمساهمة في زاوية ( لقاء النافذة) . اعود واكرر اهلا وسهلا بكل راغب ومساهم في هذا البرنامج. ولكن لنفتح اولا نوافذنا للحمام الزاجل ،فأبقوا معنا......

(اغنية يا حمام)
معي في هذا البرنامج وكالمعتاد (المخرجة هيلين والمخرج ديار) ونبدأ بلقاء النافذة ولكن ليس مع مستمع وانما مع رئيس تحرير اذاعة العراق الحر ليوضح امرا له علاقة بمستقبل هذه الأذاعة.
(لقاء فريال مع كامران)
.
فاصل

(فريال) وصلتنا رسائل الكترونية وعبر الفاكس ايضا تسأل عن مواضيع مختلفة ، ومنها رسالة من المستمع (سعد المحنا) من كندا يقول فيها (احب ان اشكركم على المجهود الجبار الذي تبذلونه في سبيل ايصال اخر اخبار العراق ) ويدعونا الى زيارة الديوانية، (شكرا ياسعد على رسالتك ودعوتك)وقد قامت مراسلة الأذاعة (بركان الشكرجي) بزيارة يوم الثلاثاء الى مدينتك ،وها نحن نقتطع جزءا من المقابلات التي اجرتها (بركان) في الديوانية.
.(مقطع من اللقاء).
(ديار سيجيب على بعض الرسائل ) (تفضل ديار)
(اغنية لدالي)

اعود اعزائي مرة اخرى الى تعريف المستمعين بمذيعي اذاعتنا من ناحية اختصاصاتهم وطبيعة اعمالهم السابقة ، ونبذة قصيرة عن حياتهم الشخصية.
(لقاء سالم)
(اغنية يا طيور الطايرة)

عودة الى رسائل المستمعين والمخرجة (هيلين)..
هيلين كم رسالة معك؟


(هيلين): عندي رسالتين ،هذه واحدة من (فتحي تين )يقول فيها (اريد خدمة من حضراتكم في الوصول الى اخي بالعراق لمعرفة احواله) ،(نود ان نساعدك يا فتحي، ولكن كيف ، وانت لم تذكر اي معلومة عنه، ننتظر منك رسالة اخرى وفيها رقم تلفونك لكي نتصل بك هاتفيا ، ونجري معك لقاءا ، وتوصل رسالتك الى اخيك)...
رسالة اخرى من مستمع مصري هو (خالد حامد) يقول: (انا صحفي مصري ،ارحب بالتعاون معكم كمراسل من مصر) لدينا ياخالد مراسل في مصر هو (احمد رجب).وشكرا على رسالتك.
(فريال)
هذه واحدة اخرى _هيلين – من مصر ايضا من المستمع (محمد مصطفى محمد عبد الهادي ناصر) وهو ايضا يرغب بالعمل معنا ) اشكرك يامحمد وجوابي لك هو نفس الجواب السابق ..
رسالة من برلين ،من المستمع (عباس الربيعي) ،وفيها تحايا وشكر للعاملين في هذه الأذاعة ،،شكرا ياعباس (كما يذكر عباس انه ارسل لنا رسالة سابقة مع شريط كاسيت بصوت الزعيم عبد الكريم قاسم) ،، لم نستلم اي رسالة منك عدا هذه الرسالة التي بعثتها بالفاكس ،،واذا كانت لديك نسخة من الشريط فابعثها مرة اخرى واشكرك على رسالتك. وانتظر منك رقم تلفونك ...
،وادعو كل من راسلنا ان يبعث برقم هاتفه لكي نتصل به للقاء النافذة.


،في الختام اشكر جميع مستمعينا الذين راسلونا...
. وحتى نلتقي من جديد لكم منى ومن ( هيلين وديار)، وكل العاملين في هذه الأذاعة اطيب المنى..........

على صلة

XS
SM
MD
LG