روابط للدخول

الملف الثاني: بريمر يهدد باستخدام الفيتو ضد اصرار بعض القادة الاسلاميين العراقيين على ان يكون الاسلام مصدرا اساسيا للتشريع، و عضو في مجلس الحكم يعلق على مناقشات مجلس الحكم في هذا الخصوص


محمد علي كاظم

في جولتنا هذه سنتابع عدد من التطورات ذات الصلة بالشان العراقي ومن ابرزها : بريمر يهدد باستخدام الفيتو ضد اصرار بعض القادة الاسلاميين العراقيين على ان يكون الاسلام مصدرا اساسيا للتشريع وعضو في مجلس الحكم يعلق على مناقشات مجلس الحكم في هذا الخصوص.
لكننا نبدا اولا بعرض موجز لاخبار عراقية :
فاصل
نبدا ملفنا بعرض موجز للوضع الامني..سميرة علي مندي:
(سميرة) اعلن الجيش الاميركي ان المسلحين الذين هاجموا مركز شرطة الفلوجة يوم السبت الماضي كانوا يستهدفون اطلاق سراح أربعة رجال كانوا محتجزين بالمركز متهمين بالمشاركة في هجوم سابق على قوات الامن العراقية.
ولكنه لم يوضح ما اذا كان الاربعة ضمن عشرات السجناء ، ومعظمهم من المجرمين العاديين ، الذين فروا من مركز الشرطة.
ودل التنسيق المحكم للهجوم والاساليب التي اتبعت فيه على ان المهاجمين يتمتعون بخبرة عسكرية سابقة وربما تلقوا مساعدة من داخل مركز الشرطة نفسه. وقال كيميت «نحن نعتقد انه ربما كانت لهم صلات داخلية».
الى ذلك ، اعلن متحدث عسكري اميركي ان جنديا اميركيا قتل وجرح آخر الاثنين في انفجار قنبلة عند مرور قافلة على طريق قرب تلعفر شمال العراق.
واوضح المصدر نفسه ان الجنديين اللذين اصيبا في الانفجار نقلا الى قاعدة عسكرية اميركية حيث توفي احدهما متأثرا بجروحه بينما تم نقل الثاني الى وحدة طبية اخرى.
وفي تقرير لوكالة فرانس بريس جاء ان دورية للشرطة العراقية في كركوك قتلت ليل امس مسلحا وجرحت اخر خلال تبادل لاطلاق النار معهما.( انتهى سميرة )
فاصل
عقد المدير الاداري لسلطة الائتلاف اجتماعات مطولة مع الزعماء الكرد لبحث جملة من القضايا ذات الصلة بالمرحلة المقبلة بالعراق. وكنت اتصلت بمراسلنا في اربيل شمال رمضان وسالته اولا عن الشخصيات التي شاركت في هذه الاجتماعات ومتى عقدت فقال:
مقابلة شمال
فاصل
صرح المدير الاداري لسلطة الائتلاف المؤقتة بانه سيستخدم حق النقض الفيتو اذا ما اصر زعماء اسلاميون في مجلس الحكم على ان تكون الشريعة الاسلامية مصدر التشريع في البلاد.
التفصيلات في تقرير يقدمه كفاح الحبيب:
( كفاح ) أعلن بول بريمر المدير الأداري لسلطة الأئتلاف الموقتة أنه لن يجيز أي دستور عراقي انتقالي يجعل الإسلام المصدر الرئيس للتشريع كما يريد بعض أعضاء مجلس الحكم العراقي. وقال ان المسودة الحالية للدستور الانتقالي تجعل الإسلام الدين الرسمي للدولة العراقية ومصدرا للتشريع، وهذا يختلف عن جعله المصدر الرئيسي للتشريع.
وأبدت نساء عراقيات مخاوف من أن الحقوق التي نلنها في ظل النظام العلماني العراقي الذي استمر لوقت طويل ستصادر في الدستور الانتقالي الذي يقوم بصياغته الآن قادة عراقيون ومستشاروهم. وقد حض مشرعون أميركيون البيت الابيض على منع فرض أية قيود على النساء العراقيات باسم الإسلام. وعندما سئل بريمر عن موقفه إذا أصر هؤلاء القادة العراقيون على النص في الدستور على أن الاسلام هو المصدر الرئيس للتشريع، قال انه سيستخدم حق النقض (الفيتو) في هذه الحالة. وقال: ان موقفنا واضح. ولن يكون هناك قانون إذا لم أوقع عليه.
يشار الى ان المشاريع التي يصدرها مجلس الحكم العراقي لا تتحول إلى قوانين ملزمة إلا إذا وقعها بريمر، بما فيها مسودة الدستور. ولكن الشيعة العراقيين يطلبون أن تجاز الوثيقة من قبل هيئة تشريعية عراقية.
وقد استغل بريمر مناسبة افتتاح مركز نسائي في مدينة كربلاء للمناداة بألا يكون تمثيل النساء مجرد حالة شكلية او رمزية في الحكومة الانتقالية التي ستعلن في 30 حزيران المقبل. وراى المسؤول الاميركي ان من المهم جدا أن تمثل النساء في كل الأجهزة السياسية باعتبار انهن يمثلن الأغلبية في المجتمع، وربما تكون أغلبية كبيرة.
واقترح محسن عبد الحميد، الرئيس الحالي لمجلس الحكم وعضو لجنة صياغة الدستور، أن تكون الشريعة الإسلامية المصدر الاساسي للتشريع. ومثل هذه الصيغة يمكن أن يكون لها تأثير قوي على مستقبل العراق العلماني. وهي ستلغي على وجه التحديد قانون الأحوال الشخصية لعام 1959 الذي يعطي حقوقا متساوية للزوج والزوجة في مسائل الطلاق والوراثة، كما يحدد القضايا ذات الصلة مثل تربية الأطفال.
وكان المجلس قد اقترح في شهر كانون الأول المنصرم قرارا يلغي قانون 1959 وسمح لكل طائفة دينية بتطبيق قوانينها بما في ذلك الشريعة. وفي وقت مبكر من هذا الشهر وقع 45 من مجلس النواب الأميركي رسالة إلى الرئيس جورج بوش تحثه على التحرك مباشرة للمحافظة على حقوق النساء العراقيات. وجاء في الرسالة انه ستكون مأساة لا تصفها الكلمات إذا فقدت النساء العراقيات تلك الحقوق التي نلنها في عهد صدام حسين، خاصة أن أهداف المهمة الاميركية في العراق هي جعل الحياة أفضل بالنسبة للشعب العراقي» ( انتهى كفاح ).
شكرا للزميل كفاح الحبيب.
هذا وقد تحدث قسم الاخبار في اذاعة اوروبا الحرة مع الدكتور محمود عثمان عضو مجلس الحكم الانتقالي وساله عن هذه القضية فقال :
(INSERT AUDIO -- Mahmoud in English -- NC021745)

" لقد اقترح مشروع القانون ان الاسلام هو دين الدولة ، كما ان على القانون ان يحترم بقية الاديان والطوائف.وفي الوقت ذاته فان القانون يعتبر قانون الشريعة الاسلامية واحدا من المصادر الرئيسية للتشريع ...واحدا من مصادر التشريع وليس المصدر الوحيد..".
محمود قال ايضا ان مجلس الحكم قد يبدا مناقشاته حول فقرة الشريعة الاسلامية خلال الايام القليلة القادمة لافتا الى ان حوارا سيجري حول كيفية صياغة هذه الفقرة وقال:

(INSERT AUDIO -- Mahmoud in English -- NC021746)

" انني اتوقع ان تطالب الاحزاب الاسلامية بالمزيد عن هذه المادة ، او لنقل بعبارة اخرى انها ستسعى من اجل اعطاء دور اكبر او دور مركزي للشريعة الاسلامية في القانون.لذا، لا اعرف ما سيحدث في المناقشات ، لكني اتوقع ان الفقرة ستبقى كما هي عليه فهي فقرة تمثل في الحقيقة توافقا بين الاسلاميين والعلمانيين..".
الدكتور عثمان ، وهو شخصية كردية مستقلة ، لفت الى ان العلمانيين هم الغالبية في المجلس وان طرح القضية على التصويت لن يحقق مطالب الجماعات الاسلامية.
من جهته علق الدكتور محمد بحر العلوم عضو مجلس الحكم ، وهو شخصية اسلامية بارزة ، علق على مسالة قانون ادارة الدولة العراقية وتشكيل مجلس وحكومة مؤقتة وذلك في حديث مع الزميل علي الياسي في بغداد:
بحر العلوم

فاصل
صرح وزير الخارجية الاسترالي الكسندر داونر يوم الثلاثاء بانه لا توجد أي أدلة على أن حكومة استراليا بالغت في حججها للحرب على العراق.
ويبدو ان هذه الملاحظات تدعم تقريرا صحفيا قال إن لجنة برلمانية بشان معلومات
المخابرات عن الأسلحة العراقية توصلت إلى أن الحكومة لم تتدخل في معلومات المخابرات
اثناء الفترة السابقة على الحرب.
واستراليا احدى أوائل الدول التي انضمت إلى الغزو الذي قادته الولايات المتحدة للعراق
وأرسلت الفي جندي مع ترديد الحكومة المحافظة تحذيرات امريكية وبريطانية لأدلة على
أسلحة للدمار الشامل لتبرير الهجوم.
لكن بعد عشرة أشهر تقريبا من الاطاحة بالرئيس العراقي صدام حسين لم يعثر على أي
أسلحة بيولوجية أو كيماوية في العراق وأذعنت الحكومتان البريطانية والامريكية هذا الشهر لضغوط عامة لاجراء تحقيقات في أوجه قصور محتملة للمخابرات.
وقاومت الحكومة الاسترالية دعوات إلى اجراء تحقيق مستقل قائلة إنها ستنتظر نتائح
التحقيق البرلماني بشأن معلومات المخابرات السابقة على الحرب والذي من المنتظر أن
تعلن نتائجه في الأول من شهر اذار.
فاصل
لا زلتم تستمعون الى ملف العراق اليومي من اذاعة العراق الحر في براغ وتتابعون بعد فاصل قصير :
فاصل قصير
مؤتمر دولي يعقد في أبو ظبي لتوجيه مساعدات تبلغ قيمتها 15 مليار دولار مخصصة لأعمار العراق.
فاصل اعلاني
في العرض التالي تقارير اقتصادية تتعلق باعادة تاهيل الحياة الاقتصادية في العراق.. سامي شورش:
( سامي ) أعلن وزير التخطيط العراقي مهدي الحافظ يوم الاثنين، أن مؤتمرا دوليا سيعقد في أبو ظبي يومي 28 و29 شباط الحالي لتوجيه مساعدات تبلغ قيمتها 15 مليار دولار مخصصة لأعمار العراق. وقال الحافظ أن الدول التي تعهدت بدفع ما لا يقل عن عشرة ملايين دولار ستشارك في المؤتمر الذي سيعمل على تنشيط صندوقين يديرهما البنك الدولي والأمم المتحدة لإدارة المساعدات. وأضاف أن العراق يتوقع نتائج محددة من أجل بناء دولة حديثة ذات معالم واضحة. وتابع أن كبار المانحين مثل اليابان سيشاركون في المؤتمر وأنه يجري حاليا إعداد القائمة النهائية لأسماء الدول المشاركة.
وفي تطور اخر ، افاد مسؤول أمريكي بان مجموعة سيتي كروب المصرفية الامريكية والحكومة الامريكية ستقترحان مشروعا بتكلفة 200 مليون دولار للمساعدة في تمويل الواردات العراقية باستخدام أموال تضمنها عائدات النفط العراقية.
وسيمكن هذا المشروع المقترح الذي تقوده مؤسسة الاستثمار الخاص الخارجي التابعة للحكومة الامريكية بعض البنوك العراقية من اصدار خطابات ائتمان تدعمها المؤسسة وسيتي جروب أكبر شركة للخدمات المالية في العالم.
وقال لاري سبينيلي الناطق باسم المؤسسة ان مناقشات أولية تجرى حول هذه الفكرة. ويتعين بحث التفاصيل.
وأضاف سبينيلي أن خطة التمويل التي ستسهم سيتي جروب فيها بمبلغ خمسين مليون دولار والمؤسسة بمبلغ 150 مليون دولار صممت بحيث تضمن الاستقرار وتعطي الشرعية للنظام المصرفي العراقي.
وتابع ان الامر المهم في تنمية الاقتصاد العراقي او اقتصاد أي دولة هو البدء في ادخال الائتمان في النظام الاقتصادي.
ومن شأن هذا المشروع اقامة كيان جديد مدعوم من المؤسسة وسيتي كروب يمكنه اصدار خطابات ائتمان نيابة عن بنك التجارة العراقي وبنوك عراقية أخرى.
ويحتاج الاقتراح قبل بدء تنفيذه لاطلاع الكونغرس عليه. كما ان خطط نقل السلطة في العراق قد تهدد المشروع لاحقا.( انتهى سامي ).
فاصل
وفي اطار بحث المسالة العراقية في المحافل الاقليمية راى رئيس الوزراء السوري ان اسرائيل هي المستفيدة الوحيدة من الاحتلال الاميركي البريطاني للعراق الذي بات مصدر قلق مستمر في المنطقة وهو امر غير مقبول.
تصريحات المسؤول السوري جاءت خلال افتتاح اعمال اللجنة العليا السورية الايرانية.
مزيد من التفصيلات من مراسلنا في دمشق جانبلات شكاي:
دمشق

على صلة

XS
SM
MD
LG