روابط للدخول

طالعتنا صحف عربية صادرة اليوم بعدد من مقالات الرأي ذات صلة بالشأن العراقي


ناظم ياسين

مستمعينا الكرام:
نحييكم مجددا في جولة أخرى على الصحف العربية، أعدها ويقدمها ناظم ياسين.
من أبرز عناوين الصحف:
بارزاني يدعو الأكراد للجهاد ضد الإرهابيين.
القوات العراقية تواجه مأزق حفظ الأمن بعد انتقال السلطة في حزيران.
--- فاصل ---
في مقالات الرأي، وتحت عنوان (العودة)، كتب سمير عطا الله في صحيفة (الشرق الأوسط) اللندنية يقول:
"دخلت الكويت بعد الغزو العراقي حالة من الاكتئاب والصدمة والعزاة. وفيما ضربت الأسرة الدولية طوقاً من الحصار حول العراق، راحت الكويت تعزل نفسها وتلغي دورها السابق في الأسرة العربية، وتفرز الدول (عن حق) بين دول ضد ودول مع. وكانت النتيجة المزيد من العزلة"، بحسب تعبير الكاتب.
ويضيف عطا الله:
"وها هي الكويت تخرج للمرة الأولى من حالة العزلة والاكتئاب في استضافة مؤتمر دول الجوار العراقي. وها هي تستعيد شيئاً من المبادرة كدولة لها دور في محيطها العربي وفي محيطها الإسلامي. وأثبتت الكويت للأسرة الدولية وللدول المجاورة أنها ليست مجرد مركز ينطلق منه الوسطاء والتجار إلى العراق الجديد، بل هي دولة مسؤولة ومعنية باستقرار العراق ووحدته، مثلها مثل تركيا أو إيران أو سورية..
ولقد كان مؤتمر الجوار العراقي بمثابة إطلاق جديد للسياسة الخارجية الكويتية بعد غياب الاكتئاب الطويل. ولقد كان درس الاحتلال قاسياً وصعباً ولا يمكن أن ينسى. لكن ليس في الكويت وحدها بل في العراق أيضاً"، بحسب تعبير الكاتب سمير عطا الله في صحيفة (الشرق الأوسط) اللندنية.
--- فاصل ---
مستمعينا الكرام:
من الكويت، وافانا مراسلنا سعد العجمي بالعرض التالي لما نشرته صحف كويتية.
(الكويت)
--- فاصل ---
في صحيفة (الحياة) اللندنية، كتب حازم صاغية يقول:
"بين الوقائع والمعطيات الجديدة لحرب العراق، هناك اليوم: (الدول المحيطة بالعراق). صحيح أن اجتماع وزراء خارجيتها في الكويت ليس الأول من نوعه، لكن الظرف الراهن يمنحه أهمية خاصة، أقلّه نظرياً. فهو يحسم في الاعتراف الإقليمي بسلطة مجلس الحكم الانتقالي في بغداد، ويدين إجماعياً الإرهاب في لحظة تصاعده الملحوظ، ويعلن على لسان وزير خارجية العراق هوشيار زيباري، عن تشكيل لجان مشتركة مع بعض تلك البلدان لمراقبة الحدود، ويتغلب على محاذير العلاقات العراقية-الكويتية. ..وبغض النظر عن كل اعتبار آخر، فرابطة كهذه مفيدة من حيث المبدأ للعراق: مفيدة في المرحلة الانتقالية الراهنة، ومفيدة خصوصاً في ظل الأداء الرهيب للجماعات العراقية"، بحسب تعبير الكاتب.
ويرى صاغية أنه "لما كان الكثير من دول الجوار يملك تأثيراً على الداخل، وامتداداً فيه، فالأمل هو تنظيم الضغط باتجاه يخدم استعادة الوحدة الوطنية، السياسية والدستورية، للبلد. فالمطلوب ليس فقط منع تسلل المتسلّلين، أو قطع الصلة كائنةً ما كانت بجماعات العنف والإرهاب، بل المطلوب التدخل النشط والمبادر لتوجيه المسار في اتجاه آخر"، على حد تعبير حازم صاغية في صحيفة (الحياة) اللندنية.

--- فاصل ---

وبهذا، مستمعينا الكرام، تنتهي جولتنا على الصحف العربية لهذه الساعة... تمنياتنا بقضاءِ وقتٍ ممتع ومفيد مع بقية فقرات برامجنا.

على صلة

XS
SM
MD
LG