روابط للدخول

متابعة لأحداث و نشاطات ثقافية عراقية في داخل و خارج العراق


اعداد و تقديم محمد علي كاظم

أصدقائي المستمعين..
طابت أوقاتكم وأهلا بكم في عدد جديد من مجلتنا الأسبوعية التي نتصفح من خلالها نشاطات ثقافية وفنية منوعة ، فضلا عن حوارات قصيرة ورسائل صوتية من بعض من مراسلينا.
فاصل
مقابلة العدد..
فاصل
في بغداد اجرى نبيل الحيدري حوارا قصيرا مع الشاعر والكاتب حسن عبد الحميد:
0213 NABIL INT 1 FOR CULTURE (3.10)
فاصل
فاصل
شاعر ونص
فاصل
محمد مظلوم شاعر عراقي ، ولد في بغداد عام 1963 بدأ بنشر الشعر أواخر السبعينات، وهو ينتمي لما يطلق عليه في العراق جيل الثمانينات الشعري. حاصل على بكالوريس علوم إسلامية قسم الدراسات الإسلامية في كلية الشعرية جامعة بغداد. سيق مجنداً للخدمة العسكرية خلال الحرب العراقية الإيرانية في صنف المدرعات.
عمل في تدريس اللغة العربية في المناطق الكردية في شمال العراق. غادر العراق في خريف عام 1991.. عابراً نهر الخابور إلى سوريا حيث يقيم فيها حتى الآن. صدرت له الكتب التالية: "غير منصوص عليه ـ ارتكابات" (شعرـ دار الحضارة الجديدة ـ بيروت 1992)، "المتأخر ـ عابراً بين مرايا الشبهات" (شعر ـ دار الكنوز الأدبية ـ بيروت 1994)، "محمد والذين معه" (شعر ـ منشورات كراس ـ بيروت 1996)، "النائم وسيرته معارك" (شعر ـ دار الكنوز الأدبية ـ بيروت 1998)، "خمسة شعراء عراقيين" (مختارات مع آخرين ـ دار الجندي دمشق 1998)، "عبد الوهاب البياتي ـ كتاب المختارات" (مقدمة في تجربته ومنتخبات من أشعاره ـ دار الكنوز الأدبية ـ بيروت 1998) و"أندلس لبغداد" (قصيدة ـ دار المدى ـ دمشق 2002)
من ديوانه ارتكابات اخترنا من قصيدة " أنقعُ خاتمي بعطرِ الوحدة":
أنا غريبٌ يا الله
ومرضعاتي من شتى الأديان!
أنامُ مُضاءً بثمرِ أعدائي،
وأمشي حاضناً عدواي كوردٍ هائجٍ
وكجندي مشاة أحفرُ ـ في الأرضِ ـ حياةً لي
حتى أصلَ السماءَ!
لتخفيَني زُرقتُها من الطائرات!
كأنني أجدُ طريقي إلى اللهِ
إذ أُضيعُ ـ في الطريق إلى أعيادي ـ أنبيائي المسنِّين.

وكظلٍّ محروثٍ وآبارهُ تتشردُ،
أمكثُ في الوحشةِ،
بينما أشباحٌ عميانٌ ـ على دراجاتٍ ـ
يغادرون الينابيعَ المذعورةَ،
يصطدمونَ بي عند أول الصحراءِ،
ويستردُّون بصماتِهم.

مصباتٌ تائهةٌ أنتَ أيها المنفى
حولكَ رعاةٌ يأكلون نومَهم
ويُنسبونَ إلى فجرٍ معزول
أنا ثيابُ من غادروا مرآتهم
مكويين بعنايةٍ،
كذكرياتٍ تتقاعدُ في المقاهي
أنا كلُّهم،
يقرأون رسائلي إليه أجمعين!
حزينون،
كعاصفة متجهة إلى الصحراء،
ويائسون
كزجاج لا يترك عليه المارَّةُ
تواقيعَ أو منافساتٍ!
فاصل
اصدار ومؤلف
فاصل
0213IMAD/CULTURE (1.39)
فاصل
جديد الحياة الثقافية في السليمانية في تقرير من مصطفى صالح كريم
فاصل
SULI CULTURE (4.03)
فاصل
شاعر من البصرة وحديث عن دور المعاناة في تاجيج الابداع.. التفصيلات من حيدر الزبيدي:
0213 BASRA CULTURE (4.49)
فاصل
أعزائي المستمعين هذا ما يسمح به الوقت لنا، أملنا كبير في أن نلتقي معكم مرة
أخرى في مثل هذا الوقت من الأسبوع المقبل. وهذه تحية من نبيل الحيدري ومحمد علي كاظم والمخرج ديار بامرني. وعودة لمتابعة بقية مواد برامجنا..

على صلة

XS
SM
MD
LG