روابط للدخول

قائد قوات التحالف البرية في العراق يصرح بأن مقاتلين أجانب يمولهم ويدربهم تنظيم القاعدة يتسللون إلى العراق عبر سوريا، مقتل ثلاثة جنود أميركيين و أصابة اخرين في انفجار سيارة ملغومة غربي بغداد


اعداد و تقديم ناظم ياسين

قال الجيش الأميركي إن ثلاثة جنود أميركيين قتلوا وأصيب ستة آخرون اليوم السبت في انفجار سيارة ملغومة عند مدخل منشأة عسكرية أميركية غربي بغداد.
وكالة رويترز نقلت عن ناطق عسكري أميركي قوله إن اثنين من الجرحى نقلا إلى مستشفى ميداني قريب بينما عولج الآخرون في الموقع في بلدة الخالدية. وأضاف أن عدة عراقيين جرحوا أيضا في الانفجار.

هذا وقُتل جنديان أميركيان قرب الفلوجة في انفجار قنبلة لدى مرور قافلتهما، بحسب ما نقلت وكالة فرانس برس للأنباء عن ناطق عسكري أميركي.

وعلى صعيد ذي صلة، أفيد بأن ثلاثة أشخاص قتلوا وأصيب ثمانية وثلاثون آخرون بجروح بينهم سبعة جنود أميركيين في انفجارِ سيارةٍ مفخخة اليوم السبت أمام محكمة سامراء ، كما أكد مسؤول كبير في الشرطة لفرانس برس. وقال العقيد حازم خضير جاسم إن الانفجار وقع في الساعة العاشرة والنصف صباحا بالتوقيت المحلي مضيفا أن القنبلة كانت مخبأة في سيارة من طراز تويوتا كورولا بيضاء انفجرت أمام المحكمة في وقت مزدحم.
فيما نقلت وكالة رويترز للأنباء عن الكابتن جنيفر نايت من الكتيبة720 بالشرطة العسكرية تصريحها بأن هناك سبعة جنود أميركيين بين الجرحى من الذين يقومون بأعمال مدنية.
وأشار العقيد حازم خضير إلى أن عدد الجرحى بين عناصر الشرطة العراقية لا يتعدى الستة، وإلى أن إصاباتهم غير خطرة. وقد تسببت قوة الانفجار بنقل سيارتين من مكانهما واستقرتا الواحدة فوق الأخرى في مكان آخر، بينما تم تدمير تسع سيارات أخرى.

في شمال البلاد، شهدت مدينة السليمانية اليوم السبت تظاهرة مؤيدة للفدرالية.
وكالة أسوشييتد برس للأنباء أفادت بأن التظاهرة التي نظمها طلبة وأساتذة جامعيون جرت أمام جامعة السليمانية. ونقل عن منظمي التظاهرة قولهم إن سبعة آلاف شخص شاركوا في التظاهرة.


أعلن مسؤولون أميركيون الجمعة أن القوات الأميركية في العراق اعتقلت في عمليتين مختلفتين شخصا مقربا من الأردني أبو مصعب الزرقاوي الذي تتهمه واشنطن بأنه وسيط بين العراق والقاعدة، وشخصا آخر يعتبر عنصرا مهما في منظمة أسامة بن لادن.
وكالة فرانس برس نقلت عن مسؤول كبير طلب عدم الكشف عن هويته أن حسن جهل وهو باكستاني يعتبر مقاتلا قديما في القاعدة اعتقل الخميس في العراق حيث كان يستعد لأعمال إرهابية مرتبطة بمتطرفين إسلاميين.
وأضاف "انه عنصر مهم جدا ويشارك منذ زمن طويل في عمليات للقاعدة وكذلك في ما يتعلق بتحركات أشخاص وأموال. ولديه شبكة واسعة من الاتصالات في العالم"، بحسب تعبيره. وأوضح مسؤول كبير آخر طلب عدم كشف هويته أن حسام اليمني وهو قائد خلية للمجموعة الإسلامية الكردية (أنصار الإسلام) تم اعتقاله. وأضاف انه "أرفع عضو في أنصار الإسلام يعتقل حتى الآن"، بحسب تعبيره.
ولم تقدم معلومات عن مكان الاعتقال وأنشطة الخلية التي كان يقودها.


أعرب محمد البرادعي رئيس الوكالة الدولية للطاقة الذرية اليوم السبت عن عدم دهشته للنتيجة التي توصل إليها ديفيد كاي رئيس الفريق الأميركي للبحث عن أسلحة الدمار الشامل العراقية والتي تتمثل في أن العراق ليس به أي مخزونات أسلحة بيولوجية أو كيماوية.
وكالة رويترز للأنباء نقلت عن البرادعي قوله على هامش الاجتماع السنوي لمنتدى الاقتصاد العالمي في دافوس بسويسرا "لم أُدهش لذلك"، بحسب تعبيره.
وأضاف: "لقد قلنا بالفعل قبل الحرب انه لا توجد أدلة على ذلك وبالتالي لا يوجد ما يثير الدهشة في هذا."
يشار إلى أن كاي استقال الجمعة من منصب رئيس الفريق الأميركي. لكن البرادعي الذي كان مسؤولا مع هانز بليكس كبير مفتشي الامم المتحدة عن البحث عن الأسلحة المحظورة في العراق امتنع عن التعقيب مباشرة على استقالة كاي.
أما البيت الأبيض فقد أعلن أن البحث عن أسلحة الدمار الشامل سوف يتواصل.
ونقلت رويترز عن الناطق الرئاسي الأميركي سكوت ماكليلان قوله "مازلنا واثقين من أن مجموعة مسح العراق ستكشف الحقيقة بشأن نظام صدام حسين وبرامج أسلحة الدمار التي كانت لدى هذا النظام"، بحسب تعبيره.
من جهتها، ذكرت وكالة المخابرات المركزية الأميركية (سي. اي. ايه) أن مفتش الأسلحة السابق تشارلز دولفر سيخلف كاي في منصبه.

في لندن، أكد توني بلير رئيس وزراء بريطانيا أنه سيتم العثور في نهاية الأمر على أسلحة دمار شامل في العراق رغم إعلان أكبر المفتشين عنها أنها غير موجودة.
رويترز نقلت عن ناطق باسم بلير"من المهم أن يتحلى الناس بالصبر وندع مجموع بحث العراق تؤدي عملها. ما زال هناك مزيد من العمل يتعين القيام به وسننتظر نتائج ذلك. ولكن موقفنا لم يتغير"، بحسب تعبيره.


وفي دافوس بسويسرا، قال الأمين العام للأمم المتحدة كوفي أنان اليوم السبت إنه يتعين اخذ تصريح الرئيس السابق لفريق التفتيش الأميركي بان العراق ليست لديه مخزونات من أسلحة الدمار الشامل جديا.
وكالة رويترز للأنباء نقلت عن أنان تصريحه بأن كاي له مصداقية.
وأضاف "انه مفتش ذو خبرة وعمل مع الأمم المتحدة من قبل كما انه اضطلع بهذا الأمر. واعتقد أن تقريره وما يقوله يتعين أن يؤخذ جديا"، بحسب تعبيره.

قُتل شرطي عراقي وجرح آخر اليوم السبت في هجوم تعرضت له دوريتهما في الموصل وفق ما أعلن مسؤول الإعلام في الشرطة بهذه المدينة.
وكالة فرانس برس للأنباء نقلت عن المسؤول أن مجهولين أطلقوا النار من سيارة على شرطيين كانا يقومان بدورية في حي الوحدة في الساعة الحادية عشرة والنصف قبل الظهر بالتوقيت المحلي.
وأضاف أن رجال الشرطة ردوا على النار بالمثل "لكن شرطيا قتل وجرح رقيب ونعتقد أن اثنين من المهاجمين أصيبا بجروح"، بحسب ما نقل عنه.

ذكرت مجلة دير شبيغل الأسبوعية الألمانية اليوم السبت أن فرنسا تستعد لإرسال قوات إلى العراق مما أدى إلى نفي سريع من باريس.
وكالة رويترز للأنباء أفادت من برلين بأن المجلة نقلت عن مصادر في حلف شمال الأطلسي قولها إن فرنسا تبحث إرسال لواء أو ما يصل إلى ثلاثة آلاف جندي إلى العراق.
لكن ناطقا باسم وزارة الخارجية الفرنسية صرح بالقول "نحن ننفي هذا التقرير تماما"، بحسب تعبيره.
المجلة ذكرت أيضا أن حلف شمال الأطلسي يبحث نقل مقر قيادة قوة الرد السريع من مونشنغلادباخ في ألمانيا إلى العراق في إطار نشر القوات هناك الأمر الذي قد يضطر برلين إلى إرسال قوات إلى العراق.
وأضافت أن وزراء الدفاع في الحلف سيبحثون الخطط أثناء مؤتمر للأمن في ميونيخ في الفترة بين السادس والثامن من شباط المقبل.


دعت روسيا وفرنسا الجمعة إلى عقد مؤتمر دولي لبحث إعادة بناء العراق. وجاء في نبأ بثته رويترز من موسكو أن وزيريْ خارجية البلدين طرحا هذا الاقتراح بعد محادثات استمرت يوما ولكنهما لم يقدما تفصيلات تذكر بشأن جدول أعمال أو إطار زمني.
وقال الجانبان إنه لا يمكن تحقيق تقدم بشأن إعادة البناء إلا بعد استعادة العراق سيادته كاملة.
وأبلغ وزير الخارجية الروسي إيغور إيفانوف الصحفيين أن موسكو تسعى إلى القيام بدور أكثر فعالية في إعادة البناء ولكن بعد "تشكيل حكومة حقيقية ومستقلة وديمقراطية في العراق"، بحسب ما نقل عنه.
فيما صرح نظيره الفرنسي دومينيك دو فيلبان بأن عقد مؤتمر يمكن "أن يضم كل الدول في المنطقة وفي المجتمع الدولي لمعالجة كل القضايا الصعبة". وأضاف: "إننا مستعدون للعمل ولكننا بوضوح نريد أن نفعل ذلك مع حكومة عراقية ذات سيادة تكون عندما يحين الوقت مستعدة لكي تقول كيف ترى الأمن العراقي"، بحسب تعبيره.


وجه نائب الرئيس الأميركي ديك تشيني اليوم السبت في دافوس بسويسرا نداء إلى المجتمع الدولي، والأوربي بشكل خاص، دعا فيه إلى التعاون في مكافحة الإرهاب ومن اجل تحقيق العملية الانتقالية نحو الديمقراطية في العراق.
وكالة فرانس برس للأنباء نقلت عن تشيني في خطاب ألقاه أمام منتدى دافوس الاقتصادي العالمي أنه ينبغي على الشعوب المتحضرة أن تبذل كل ما بوسعها للانتصار على الإرهاب ووقف انتشار أسلحة الدمار الشامل، مضيفا القول علينا مواجهة هذه المخاطر معا.
وفيما يتعلق بالعراق، قال تشيني إن الديمقراطية بدأت تتجذر هناك، داعيا إلى مساعدة دولية في نقل السيادة إلى العراقيين.
وأضاف: إننا نطلب بإلحاح من الدول الديمقراطية والأمم المتحدة الاستجابة إلى طلب الدعم الذي تقدم به مجلس الحكم الانتقالي العراقي لتأمين العملية الانتقالية نحو الديمقراطية. كما طلب من الدول المدين لها العراق أن تتحلى بالكرم فتقدم على تخفيف هذه الديون، بحسب ما نقل عن نائب الرئيس الأميركي.


ذكرت وزارة الدفاع البريطانية اليوم السبت أنها كلفت الشرطة العسكرية التحقيق في ظروف مقتل اثنين من العسكريين البريطانيين في العراق في حادث سير في الأول من كانون الثاني في العاصمة العراقية.
وكالة فرانس برس للأنباء نقلت عن الناطق باسم وزارة الدفاع أن "التحقيق سينصب على كل ما من شأنه إيضاح ملابسات مقتل العسكريين الاثنين خصوصا الادعاءات التي قالت انهما تناولا كحولا قبل الحادث". ولم يحدد الناطق مهلة لانتهاء التحقيق.


صرح قائد قوات التحالف البرية في العراق الجنرال ريكاردو سانشيز بأن مقاتلين أجانب يمولهم ويدربهم تنظيم القاعدة يستمرون في التسلل إلى العراق عبر سوريا ويشاركون في العمليات الدامية في البلاد.
وكالة فرانس برس نقلت عن سانشيز تصريحه لشبكة (سي. ان. ان.) الإخبارية الأميركية بأن "المقاتلين الأجانب يصلون باستمرار الى البلد، ولكن بأعداد قليلة"، مشيرا إلى انهم "يستمرون في استخدام الحدود السورية بالدرجة الأولى". وأضاف قائلا: "هم الذين يقودون معظم الهجمات بالمتفجرات ضد أهداف سياسية".
وردا على سؤال عن تورط القاعدة في هذه الهجمات، قال سانشيز إنه يرى "التكتيك الذي تنتهجه القاعدة" في كيفية تمويل هذه العمليات وتدريب "العناصر". وقال "أعتقد أن بصمات" القاعدة موجودة. ونفى سانشيز ازدياد عدد الهجمات التي تعتمد أساليب متطورة. وقال "ليس هذا هو الوضع. انهم لا يزالون يستخدمون نوع السلاح ذاته، لا بل أن الهجمات اقل استخداما للأساليب المتطورة". وأضاف "أننا نشهد عودة اكبر لاستخدام متفجرات من صنع يدوي"، على حد تعبيره.

على صلة

XS
SM
MD
LG