روابط للدخول

تقرير بشأن التناقض في موقف الولايات المتحدة إزاء إجراء إنتخابات حرة في العراق في الوقت الحالي


كفاح الحبيب اعد عرضا للتقرير

مستمعي الأعزاء أهلاً بكم ...
تحاول الولايات المتحدة التي تعد أكبر داعية للديمقراطية في العالم بذل قصارى جهدها لتجنب اجراء انتخابات في العراق على الأقل هذاالعام وفقاً لنظام تصويت يتمتع فيه كل ناخب بصوت واحد ... على حد تعبير وكالة رويترز للأنباء في تقرير بثته اليوم تقول فيه أن أنصار دعوة المرجع الأعلى اية الله علي السيستاني لم يغب عنهم حس الدعابة عندما يتساءلون عن السبب الذي يجعل الولايات المتحدة المتحمسة دوما للانتخابات في أنحاء العالم ، لا تفعل الشيء نفسه في العراق .
وتنقل رويترز عن ديفيد مالوني رئيس اكاديمية السلام العالمي والسفير الكندي السابق لدى الأمم المتحدة قوله ؛ من الواضح أن السيستاني يخشى ان يؤدي ذلك إلى عدم تمثيل الغالبية الشيعية تمثيلا كاملاً .
وترى الوكالة ان الأمم المتحدة تتفق بصفة أساسية مع ادارة جورج بوش من ان هناك إدراكاً بأن انتخابات مبكرة ستميل الى تفضيل المتطرفين على المعتدلين ، بحسب مسؤول بارز في الأمم المتحدة .
وتشير الوكالة الى ماقاله مالوني من ان هناك شيئاً واحداً تعلمته الأمم المتحدة منذ أوائل التسعينات وهو ان اجراء انتخابات بشكل جيد يحتاج إلى قدر كبير من التخطيط ، وحتى في هذه الحالة فان الأمم المتحدة لا يمكنها ضمان أن تكون الانتخابات خالية من العنف .

**********************

وتقول وكالة رويترز للأنباء في تقريرها ان معظم الدبلوماسيين يعتقدون أنه سيتعين ارسال بعثة ثانية للوساطة ، بعد إرسال فريق فني إلى العراق هذا الشهر لدراسة مدى امكانية اجراء انتخابات مباشرة أو التوصية ببدائل . وتريد واشنطن ان يقوم الاخضر الابراهيمي الذي انتهى لتوه من القيام بدور المبعوث الرئيسي للأمم المتحدة في افغانستان القيام بدور الوساطة في العراق . غير ان وزير الخارجية الجزائري الأسبق يحجم حتى الآن عن قبول المهمة .
وتقول الوكالة ان مبعوثين اميركيين يتحدثون عن انتقال للسلطة على مراحل لتوفير وقت كاف لتكوين مؤسسات وتشكيل أحزاب سياسية وإقامة تحالفات تتجاوز التجمعات العشائرية والدينية في جو خال من العنف.
وتلفت الوكالة الى ما يقوله محللون في إن المشكلة في الخطة الحالية للانتخابات هي ان عددا صغيرا يمكنه شرح مفهوم المؤتمرات الانتخابية وبالتالي هناك شكوك في ان واشنطن تريد افساح المجال لفوز زعماء كانوا يقيمون في المنفى واخرين لا يمكنهم ان يفوزوا لشخصهم.
وتلفت الوكالة أيضاً الى ان من بين الاقتراحات البديلة المطروحة اتباع نظام يقضي باجراء انتخابات في المجالس البلدية لاختيار ثلثي عدد المندوبين الذين يختارون بعد ذلك ممثلي المجلس على ان يقوم مجلس الحكم باختيار باقي الأعضاء .

**********
مستمعي الأعزاء عن سر هذا التناقض الواضح في موقف الولايات المتحدة إزاء إجراء إنتخابات حرة في العراق في هذا الوقت ... تحدثت الى الكاتب والمحلل السياسي عادل درويش وسألته عن إحتمالات التقارب الذي قد ينشأ بين موقفي الإدارة الأميركية والسيستاني ، والى أي مستقر سيؤول النزاع السياسي الحالي في العراق .. فأجاب قائلاً :

على صلة

XS
SM
MD
LG