روابط للدخول

الملف الاول: مسؤولون اميركيون كبار يجرون في البيت الابيض محادثات مع الامم المتحدة لمناقشة الدور المحتمل للمنظمة الدولية في عملية تسليم السلطة للعراقيين


اعداد و تقديم اكرم ايوب

مستمعي الكرام .. اكرم ايوب يحييكم ، ويأخذكم في جولة على أبرز تطورات الشأن العراقي ، ومن بينها :
-
مسؤولون اميركيون كبار يُجرون في البيت الابيض محادثات مع الامم المتحدة لمناقشة الدور المحتمل للمنظمة الدولية في عملية تسليم السلطة للعراقيين

ولكن قبل الانتقال الى الملف العراقي نتوقف مع عرض موجز للأخبار العراقية :

فاصل

عقد مسؤولون اميركيون كبار ، في البيت الابيض ، محادثات مع مبعوث الأمم المتحدة الاخضر الابراهيمي ، لمناقشة الدور المحتمل للمنظمة الدولية في عملية تسليم السلطة للعراقيين ، والتي من المقرر أن تتم في شهر حزيران المقبل .

ونقلت رويترز عن مسؤول اميركي ان وزير الخارجية كولن باول ومستشارةالرئاسة لشؤون الأمن القومي كوندوليسا رايس ، إضافة الى كبير مساعدي رايس لشؤون الشرق الاوسط روبرت بلاكويل ناقشوا مع الابراهيمي "سبيل التحرك الى أمام في العراق وكيف يمكن للأمم المتحدة المساهمة في ذلك "- بحسب تعبيره .
وذكرت وكالة الانباء أن واشنطن تحض الابراهيمي ، وزيرالخارجية الجزائري السابق ، والذي يعمل في الوقت الحاضر مستشارا لكوفي انان الأمين العام للأمم المتحدة - تحضه لترأس فريق الأمم المتحدة لدراسة جدوى أجراء انتخابات مباشرة في العراق خلال بضعة اشهر ، الى جانب خيارات أخرى .

ويطالب المرجع الشيعي آية الله على السيستاني بضرورة اختيار مجلس تشريعي عن طريق انتخابات مباشرة ، فيما اقترحت الولايات المتحدة إجراء انتخابات غير مباشرة ، من خلال نظام مؤتمرات اقليمية في جميع محافظات العراق الثماني عشرة وتقول إنه سيكون من الصعب تنظيم انتخابات قبل حزيران بسبب عدم وجود قوائم للناخبين وقوانين انتخابية.

فاصل


في خط متصل ، افادت اسوشيتيدبرس نقلا عن مساعد للمرجع الديني السيستاني أنه سيقبل بالتخلي عن مطالبته بأجراء انتخابات مبكرة في حال قيام خبراء من العراقيين ومن الامم المتحدة بالتوصل الى أتفاق حول عدم توافر الامكانية لهذه العملية . هذه التصريحات جاءت على لسان محمد الموسوي من مكتب السيستاني ، الذي أضاف ان المرجع الشيعي يرغبُ في سماع " بدائل " عن أختيار جمعية وطنية جديدة .

في هذا السياق ، سألنا الدكتور حسين الهنداوي الذي عمل في مجال الانتخابات وامتلك الخبره في آلياتها – سألناه عن مدى توافر الخبرة لعراقيين ، وخاصة أن البلاد لم تشهد أنتخابات بمعناها الصحيح منذ عقود :
( مقابلة )


فاصل
في موضوع متصل ، نقلت اسوشيتيدبرس عن مكتب رئيس الوزراء البريطاني توني بلير أن تسريع الجدول الزمني للانتخابات في العراق سيكون أمرا " صعبا " ، مقللة من شأن التقارير التي أشارت الى أن بريطانيا تميل الى تحبيذ إجراء انتخابات مبكرة .
وكالة الانباء نقلت عن المتحدث الرسمي بأسم مكتب بلير ،أن لندن تحرص على إسماع صوت الشعب العراقي بأسرع مايمكن ، لكن إجراء الانتخابات قبل شهر تموز سيكون أمرا صعبا – بحسب تعبيره . المتحدث البريطاني أضاف أن لندن تواصل العمل في إطار الجدول الزمني الموضوع لهذا الغرض .

فاصل

في السياق نفسه ، التقى مراسل الاذاعة نبيل الحيدري الناطق الرسمي بأسم مجلس الحكم العراقي حميد الكفائي للحديث عن زيارة وفد المجلس الى نيويورك وواشنطن ، وعن الانتخابات ، والاقتراحات المطروحة في هذا الخصوص . الى التفاصيل :
( بغداد )

فاصل

على صعيد التطورات الامنية ، وعد الميجورالجنرال رايموند اودييرنو قائد فرقة المشاة الرابعة ، بعودة الهدوء الى تكريت معقل الرئيس المعتقل خلال ستة اشهر.
ورأى الجنرال الاميركي في مؤتمر صحافي منقول الى واشنطن ، من تكريت ، ان اعتقال صدام حسين أدى الى إخضاع أعوان النظام السابق . لكن اودييرنو – بحسب ما أوردت فرانس برس - أقر بأن العناصر المسلحة مازالت تشكل تهديدا ، متوقعا حدوث المزيد من الهجمات من المسلمين السُنة الذين يسعون للحصول على مواقع في الحكومة العراقية المقبلة .
ورجح الجنرال الاميركي ان المقاتلين الاجانب في هذه المرحلة سيحاولون تنظيم الصفوف بشكل افضل ، وان احدى اولويات القوات الاميركية تتمثل في تجنب حصول ذلك. واشار ايضا الى "تهديد من قبل متطرفين عراقيين من القوميين " . وقال اودييرنو إن هذا التنظيم محاصر ، واعرب عن اعتقاده بأن القوات الاميركية ستتمكن من القضاء عليه بسرعة كبيرة " .
فرانس برس أفادت ايضا بأن البريغادير جنرال مارك كيميت نائب مدير عمليات قوات التحالف في العراق حذر من أن الاعتداءات الأخيرة وأعمال العنف تستهدف بث الرعب في نفوس العراقيين العاملين مع قوات التحالف عن طريق إلحاق الأذى بالمدنيين ، وتوجيه ضربات عنيفة الى الشرطة العراقية والمسؤولين العراقيين في دوائر مجلس الحكم والحكومة .

من بغداد ، ينقل مراسل الاذاعة عماد جاسم الصورة التالية عن الانفجار الذي طال مقر الحزب الشيوعي العراقي ، وخروج تظاهرات تندد بالعملية :
( بغداد )

فاصل


على الصعيد العربي ، وجه وزير الخارجية الكويتي رسالة الى وزير الخارجية الاميركي كولن باول حول ادراج مسألة غزو الكويت في الاتهامات التي ستقدم ضد الرئيس المعتقل صدام حسين . سعد العجمي ، مراسل الاذاعة في الكويت يسلط المزيد من الضوء على هذا الموضوع :
( الكويت )

ختام

على صلة

XS
SM
MD
LG