روابط للدخول

تقرير من محافظة النجف بشأن موقف السيد علي السيستاني من عملية نقل السلطات الى العراقيين بحلول شهر حزيران المقبل


فوزي عبد الامير اعد عرضا للتقرير

طابت اوقاتكم مستمعي الكرام، بثت وكالة اسوشيتدبرس للانباء تقريرا من محافظة النجف تناولت فيه موقف السيد علي السيستاني من عملية نقل السلطات الى العراقيين بحلول شهر حزيران المقبل، و قالت الوكالة إن السيستاني، الذي لم يغادر منزله منذ نحو عام من الزمن، و الذي يرفض استقبال ممثلين عن الادارة الاميركية، و حتى التحدث الى وسائل الاعلام، صار يمتلك سلطة تجاوزت الجانب الروحي، و امتدت الى التوجيه السياسي لشعب يمر في حالة تحول نحو الديمقراطية، و التخلص من الإرث الذي خلفته الديكتاتورية المنهارة في العراق.
--
وكالة اسوشيتدبرس، تشير ايضا الى ان توجه السيد السيستاني نحو النشاط السياسي، يمثل تحولا مهما في مواقفه، إذ دعا خلال عقود طويلة رجال الدين الى عدم التدخل في الشؤون الدنيوية و منها السياسة، إلا ان موقف السيد السيستاني الاخير، من الخطة التي تم الاتفاق عليها بين سلطة الائتلاف المؤقتة في العراق، و مجلس الحكم، بشأن آليات نقل السلطات الى العراقيين، يمثل تهديدا جديدا لعملية نقل السلطات، حسب تعبير الوكالة. التي اضافة ايضا ان رئيس سلطة الائتلاف المؤقته في العراق بول بريمر و كذلك الرئيس الحالي لمجلس الحكم الانتقالي عدنان الباجه جي، اللذين يجتمعان اليوم مع الامين العام للامم المتحدة كوفي انان، سيبحثان الموقف من دعوة السيستاني لاجراء انتخابات مبكرة، و كيفية إيجاد مخرج من أزمة محتملة قد تواجه عملية نقل السلطات الى العراقيين خلال حزيران المقبل.
و لالقاء المزيد من الضوء عن التحول في موقف السيد السيستاني فيما يخص علاقة رجال الدين بالسياسة اتصلت بالدكتور عبد الخالق حسين الذي علق قائلا:
(د. عبد الخالق)
و يرى تقرير وكالة اسوشيتدبرس للانباء ان تأثير السيد السيستاني القوي على التطورات السياسية في العراق، خلال الاشهر العشرة الاخيرة، التي مرت منذ خلع نظام صدام، هي دليل على الدور المهم الذي تلعبه الشيعة في العراق، و من جهة يرى التقرير، ان سبب ظهور هذه الحالة هي الفراغ السياسي و الايديولوجي التي يعيشها العراق، بعد انهيار نظام الحزب الواحد. و كذلك لان السنة الذين سيطروا على الحياة السياسية في العراق، منذ العهد العثماني، لا توجد لديهم الآن قيادة موحدة و مؤثرة، كتلك التي كان يمثلها صدام طوال ثلاثة و عشرين عاما، و عن تأثير باقي الاحزاب السياسية العراقية، التي يملك بعضها سنوات طويلة من العمل السياسي داخل العراق و خارجه يقول الدكتور عبد الخالق حسين


(د.عبد الخالق)
مستمعي الكرام، لمعرفة اتجاهات الشارع العراقي و رأي المواطن العادي بمواقف السيد السيستاني بشأن آليات نقل السلطة و دعوته لاجراء اتنخابات عامة قبل نقل السلطة الى العراقيين و هو ما يناقض الاتفاق بين مجلس الحكم الانتقالي في العراق و سلطة التحالف الذي نص على تعيين اعضاء الحكومة الانتقالية، و الى تأجيل عملية الانتخابات الى عام الفين و خمسة، مراسلنا في بغداد عماد جاسم استطلع آراء بعض البغداديين


(اراء عراقيين)
كان هذا احد المواطنين العراقيين و هو يبدي رأية بالجدل الدائر الآن في العراق، بشأن آليات نقل السلطة الى العراقيين، و توقيت اجراء انتخابات عامة في البلاد، تمهيدا لتشكيل حكومة عراقية.

على صلة

XS
SM
MD
LG