روابط للدخول

الملف الاول: الولايات المتحدة تعرب عن استعدادها لادخال تعديلات على عملية اختيار الجمعية الانتقالية بالعراق، وزير الدفاع الاميركي يعلن ان وضع أسير حرب الممنوح لصدام لا يعفيه من محاكمة يجريها العراقيون


إعداد و تقديم محمد علي كاظم

مستمعينا الكرام
طابت اوقاتكم واهلا بكم في موعدكم اليومي مع ملف العراق الذي يعده اليوم محمد علي كاظم وتخرجه هيلين مهران .
وسنتابع في هذه الفترة ملف الوضع الامني. كما نقف عند تقارير تحدثت عن مساع اميركية وعراقية لتحقيق ما يمكن من مطالب زعيم روحي شيعي في شان كيفية نقل السيادة للعراقيين والياتها.
لكننا نبدا اولا بعرض موجز لاخبار عراقية:
فاصل
افاد تقرير لوكالة اسيوشيتدبريس من سامراء ان القوات الاميركية نجحت فجر الاربعاء في اعتقال اربعة من اقارب نائب الرئيس العراقي السابق عزت ابراهيم الدوري وذلك خلال عملية مداهمة شنتها في الساعات الاولى من الاربعاء.
وداهمت قوة من الشرطة العسكرية الامريكية منزلين في مدينة سامراء الواقعة على مسافة
نحو 100 كيلومتر شمالي العاصمة بغداد وأحد معاقل المقاومة ضد الامريكيين واعتقلوا اربعة من أبناء اخوة الدوري الساعد الايمن السابق للرئيس العراقي المخلوع صدام حسين.
ويعتقد الجيش الامريكي ان اثنين من الرجال المعتقلين الاربعة ربما يكونوا قد ساعدوا في
توفير مخابئ امنة للدوري لكنه امتنع عن تقديم مزيد من التفاصيل بشأنهم.

يذكر ان هناك مكافاة بقيمة عشرة ملايين دولار لمن يدلي بعلومات تؤدي الى القبض على عزة الدوري.
وفي تطور اخر تعرضت دورية اميركية لهجوم في بلدة حويجة قرب كركوك.. التفصيلات من سوران داوودي:
كركوك
الى ذلك ، اعلن طبيب في مستشفى بعقوبة ان شخصين قتلا وجرح 29 آخرون بينهم 14 شرطيا في العملية الانتحارية التي استهدفت صباح يوم الاربعاء مركزا لشرطة النجدة في بعقوبة شمال بغداد.
وكان ضابط في الشرطة العراقية صرح ان عملية انتحارية بسيارة مفخخة وقعت امام مركز لشرطة النجدة يوم الاربعاء في بعقوبة ادت الى سقوط عدد كبير من الضحايا.
اما الكولونيل وليام ادامز من فرقة المشاة الرابعة فعلق على الحادث قائلا:
NC 011453
" صباح اليوم انفجرت سيارة مفخخة من طراز تويوتا خضراء اللون امام مركز تابع لقوة الرد السريع وليس لدينا عددا محددا للقتلى والجرحى..وهذا الهجوم هو الرابع على الشرطة العراقية في بعقوبة خلال ثلاثة ايام.."
وفي بغداد عرض مراسلنا فلاح حسن للوضع الامني في مدينة العمارة في الجنوب مع عضو مجلس الحكم الانتقالي كريم ماهود:
بغداد فلاح (مقطع من المقابلة لا يتجاوز الاربع دقائق)
فاصل
لا يزال السجال قائما حول كيفية اخذ الاعتراضات الشيعية على خطة نقل السلطة الى العراقيين بنظر الاعتبار.. فقد أعربت الولايات المتحدة عن استعدادها لادخال تعديلات على عملية اختيار الجمعية الانتقالية في العراق بعد الانتقادات التي وجهها المرجع الشيعي اية الله علي السيستاني لكنها مع ذلك تمسكت برفضها فكرة اجراء انتخابات عامة.
وقال مساعد المتحدث باسم وزارة الخارجية الاميركية ادم ايرلي "لقد اجرينا محادثات مع مختلف الاطراف في العراق حول الطريقة الصحيحة التي سيتم عبرها اختيار الجمعية".
واضاف ان هذه المحادثات تمحورت حول الاليات والنواحي العملية المتعلقة بالجمعيات الاقليمية للناخبين الذين يجب ان يجتمعوا بهدف تشكيل الجمعية الانتقالية.
سميرة علي مندي تعرض لتقرير عن هذا الامر :
(سميرة) جاء في تقرير لوكالة اسيوشيتدبريس ان الولايات المتحدة تراجع خططا في شان نقل السلطة الى العراقيين بحلول الثلاثين من حزيران المقبل . وبينما يبقى هذا الموعد ثابتا اعلن وزير الدفاع الاميركي دونالد رامسفيلد يوم الثلاثاء ان من السبق لاوانه الحديث عن تغييرات ستطرا على تلك الخطط لافتا الى ان الموضوع سيظل مجالا للقيل والقال والرد والبدل. وقال ان من الضروروي الاتفاق على ايهما اهم : اجراء انتخابات وتاخير نقل السيادة للعراقيين او نقل السيادة ثم اجراء الانتخابات بعد تسلم العراقيين لمقاليد السلطة.
وتاتي هذه المراجعة استجابة لتحفظات على اجزاء من الخطة الحالية اعلنها الزعيم الروحي للاغلبية الشيعية في العراق اذ ان البحث عن تسوية للامر جار بين اوساط الادارة المدنية الاميركية في العراق ومجلس الحكم الانتقالي.
وتعتقد الخارجية الاميركية ان بامكان الامم المتحدة اداء دور فاعل في العثور على حل لهذه الاشكالية من خلال ارسال فريق عمل للبحث فيها مع مختلف الاطراف.
وتنقل اسيوشيتدبريس عن مسؤولين اميركيين ان النقاشات الجارية حاليا هي باتجاه ايجاد صيغ تكفل مشاركة اوسع للراي العام.
وكان اية الله العظمى علي السيستاني راى ان تشكيل مجلس وطني مؤقت يتولى اختيار حكومة مؤقتة في العراق واعداد دستور للبلد ، يجب ان يتم عن طريق الانتخابات العامة وليس عن طريق التعيين خاصة وان السلطة المؤقتة سيكون من حقها اطالة امد بقاء قوات الاحتلال في العراق.
المشرف على الادارة المدنية في العراق صرح بانه متفق مع الزعيم الشيعي على اهمية تشكيل مجلس مؤقت منتخب يتولى كتابة الدستور واكد ان من الممكن القيام بذلك في غضون سنة. الا انه لفت الى مشكلات فنية وعملية اذا اريد اجراء انتخابات مبكرة منها ان العراق لا يملك قوانين للانتخابات او الاحزاب السياسية .
وكان السفير بول بريمر قد اقر في حديث مع شبكة ان بي سي الاميركية ان من الممكن ان يسيطر الشيعة على العراق لافتا الى ان الحياة الديمقراطية تتيح للغالبية حكم البلد.( انتهى سميرة ).
وعموما فان المسؤولين الامريكيين متمسكون بوجهة النظر التي يتفق عليها اغلب اعضاء مجلس الحكم العراقي بانه ليس هناك وقت كاف لاجراء انتخابات مباشرة لانتخاب المجلس الانتقالي.
وقال مسؤول امريكي ان فكرة الانتخابات المباشرة لسلطة انتقالية بحلول ايار امر من الصعب للغاية تنفيذه نظرا الى ما تتطلبه الانتخابات المباشرة من حيث سجلات الناخبين والدوائر والتسجيل.
فاصل
أعلن وزير الدفاع الاميركي دونالد رامسفلد يوم الثلاثاء ان وضع أسير حرب الممنوح للرئيس العراقي السابق صدام حسين لا يعفيه من محاكمة يجريها العراقيون او اي بلد آخر.
وفي مؤتمر صحافي عقده في مقر وزارة الدفاع، قال رامسفلد ان المسألة لا تزال تقنيا مطروحة لمعرفة ما اذا كان من الممكن ان يحاكم صدام حسين الذي اعتقلته القوات الاميركية قبل شهر، امام محكمة عسكرية اميركية ولكن هذا الامر بعيد الاحتمال كليا.
وكان اخصائيون في البنتاغون اعلنوا ان الرئيس العراقي السابق هو اسير حرب بالنسبة الى الدور الذي لعبه في الحرب التي شنتها القوات الاميركية حتى الاول من ايار وهو التاريخ الذي اعلن فيه الرئيس الاميركي جورج بوش انتهاء العمليات الرئيسية في العراق.
واوضح وزير الدفاع الاميركي انه من الممكن ان يعاد النظر بوضع صدام حسين في اي وقت كان واكثر من مرة.
وفي تطور اخر ، قدم السيناتور الجمهوري ديك غيبهاردت يوم الثلاثاء دفاعا قويا عن تصويته لصالح استخدام القوة في العراق وانخرط في السجال الذي ازداد سخونة مع بدء الحملة الانتخابية الرئاسية في الولايات المتحدة.
ففي حديث ادلى به امام مجلس العلاقات الخارجية في نيويورك شدد غيب هاردت على انه تباحث مع مسؤولين في الوكالة المركزية للاستخبارات الاميركية ومستشارين للرئيس السابق بيل كلينتون قبل ان يخلص الى استنتاج ان العراق يشكل تهديدا جديا.
وقال انه ليس نادما على تصويته رغم الاثار التي سببها.
فاصل
جاء في تقرير لصحيفة نيويورك تايمز ان الرئيس العراقي المخلوع صدام حسين حذر خلال فترة اختبائه من القوات الاميركية ، قادة المقاومة من دمج عناصرهم مع المقاتلين العرب الذين تسللوا الى العراق.
وقالت الصحيفة ان احدى الوثائق التي عثر عليها خلال القبض على صدام حسين اشارت الى هذا التحذير ما يشكل تحديا لادعاء البيت الابيض انه كانت لصدام حسين علاقة بتنظيم القاعدة عندما كان في السلطة.
صدام حسين لفت انصاره في تحذيره الى ان هؤلاء المقاتلين يخوضون حربا ضد الولايات المتحدة تختلف في اهدافها عن اهداف حزب البعث الذي يقوده..
فاصل
لا زلتم تستمعون الى ملف العراق اليومي من اذاعة العراق الحر في براغ وتتابعون بعد فاصل قصير :
فاصل قصير
الامم المتحدة تعتزم ارسال فريق من قبلها الى العراق سيقوم بتقويم الاوضاع الامنية في هذا البلد في خطوة ينظر اليها كتمرين لعودة المنظمة الدولية للعراق.
فاصل اعلاني
نقلت التقارير ان الامم المتحدة تعتزم ارسال فريق من قبلها الى العراق سيقوم بتقويم الاوضاع الامنية في هذا البلد في خطوة ينظر اليها كتمرين لعودة المنظمة الدولية للعراق..
تفصيلات اخرى في تقرير تقدمه ميسون ابو الحب:
( ميسون ) ذكر دبلوماسيون يوم الثلاثاء ان الامم المتحدة تخطط لارسال فريق صغير من المستشارين الامنيين الى بغداد لتقييم الاوضاع الامنية استعدادا للعودة المحتملة لموظفي المنظمة الدوليين الى العراق بعد هجمات العام الماضي على مقرها هناك.
وقال السفراء ان كيران برندرجاست مساعد الامين العام للامم المتحدة للشؤون السياسية ارسل خطابا للسفير الامريكي جون نغروبونتي قال فيه ان الفريق المكون من اربعة اشخاص سوف يتم ارساله.
ولفت السفراء الى ان مستشارا عسكريا ومسؤولا أمنيا سيتوجهان الى العراق في الحال ويتبعهما ضابطان أمنيان.
ورفض فريد ايكهارد المتحدث باسم الامم المتحدة ان يؤكد أو ينفي التقرير. لكن دبلوماسيين قالوا ان موظفي الامم المتحدة سيكونون بحاجة الى سكن مأمون وأمن افضل كي يعودوا الى العراق.
كذلك سيوفر وجود الفريق دعما اضافيا لموظفي الامم المتحدة العراقيين وفقا لما ذكره الدبلوماسيون الذين اشترطوا عدم الكشف عن هويتهم.
وهناك الان اقل من 1000 موظف عراقي للامم المتحدة في العراق غالبيتهم يقومون بمهام انسانية.
وكانت المنظمة الدولية سحبت كل موظفيها الدوليين من العراق في اواخر تشرين الاول بعد هجمات على مقرها في بغداد بما فيها تفجير في 19 آب راح ضحيته 22 موظفا وزائرا كان بينهم رئيس بعثة الامم المتحدة في العراق سيرجيو فييرا دي ميلو.
ومنذ ذلك الحين احجم الامين العام للامم المتحدة كوفي انان عن ارسال موظفين دوليين لاسباب سياسية وأمنية على الرغم من دعوة الولايات المتحدة له ليقوم بذلك. وقال الدبلوماسيون ان ارسال الفريق الامني يمكن ان يكون الخطوة الاولى في تقييم الموقف استعدادا لعودة الامم المتحدة الى العراق على نطاق موسع.
انان دعا ايضا الى عقد اجتماع يوم الاثنين المقبل مع مسؤولي مجلس الحكم العراقي والادارة التي تقودها الولايات المتحدة في العراق لمناقشة دور الامم المتحدة المستقبلي في العراق. وقد دعا الامين العام الى الوضوح حول دور الامم المتحدة في بغداد وهو مؤشر على ان انشطة الامم المتحدة في الماضي كان تحديدها فضفاضا بالنسبة للمنظمة الدولية بصورة لا تجعلها تخاطر بحياة موظفيها ثانية دون ان يكون لها سلطة أكبر وأكثر تحديدا.( انتهى ميسون ).
فاصل
في القاهرة ، عقد العاهل المغربي الملك محمد السادس والرئيس المصري حسني مبارك محادثات كان على اجندتها تطورات الوضع في العراق.. المزيد من احمد رجب:
القاهرة
فاصل
اجرى الزعيم الكردي مسعود بارزاني محادثات مع قادة مختلف القوى والاحزاب السياسية في منطقة كردستان العراق واكد خلال اللقاء على ان حزبه يؤيد تخصيص مقاعد في مجلس الحكم للتركمان والاشوريين. تفصيلات اخرى من شمال رمضان:
اربيل
فاصل
اعلنت الولايات المتحدة على هامش قمة الدول الاميركية في مونتيري المكسيك الثلاثاء ان كندا ستتمكن من المشاركة في طلبات استدراج عروض لاعادة اعمار العراق ويمكن ان تليها فرنسا ودول اخرى ولكن وفق شروط محددة.
المزيد في تقرير يقدمه اياد الكيلاني:
( اياد ) في تحول سياسي مهم قال الرئيس الامريكي جورج بوش يوم الثلاثاء ان الشركات الكندية سيسمح لها بالتنافس على مشاريع لاعادة اعمار العراق قيمتها حوالي 18.6 مليار دولار وتمولها الولايات المتحدة.
وكان الموقف الامريكي السابق يقصر حق تقديم عطاءات مشاريع اعادة الاعمار على شركات الدول التي أيدت الحرب الامريكية على العراق رغم ان مسؤولين امريكيين اظهروا بعض المرونة بعد انتقادات دولية.
وقال بوش في مؤتمر صحفي مع رئيس الوزراء الكندي بول مارتن انه أبلغ مارتن بان الشركات الكندية مؤهلة الان للمنافسة على مشاريع كبيرة عندما تطرح مجموعة جديدة من العقود.
وقال بوش عن الكنديين انهم يريدون ان ينجح العراق وان يكون حرا. وانهم يدركون ثمن اقامة دولة حرة في قلب الشرق الاوسط.
وقد رحب مارتن بالتغير الامريكي وقال في المؤتمر الصحفي بعد اول اجتماع مع بوش اثر توليه رئاسة الوزراء انه يظن ان الانفراجة التي تحققت هي تقدم مهم فعلا وان الشركات الكندية ستتقدم بعطاءات وان عروضها ستكون ناجحة.
ومن المتوقع ان تشمل المجموعة الثانية من العقود مشاريع بقيمة ستة مليارات دولار خارج قطاع التشييد في العراق ومن المرجح ان تشمل معدات ومشاريع وهبات لنشر الديمقراطية. ومن المقرر ان يبدأ تقديم العطاءات خلال اسابيع قليلة.( انتهى اياد )
وفيما له صلة بالشان الاقتصادي العراقي دعا وزير المالية العراقي دول العالم التي لديها ديون في ذمة العراق بمليارات الدولارات الى مساعدة هذا البلد كي يتعافى من اثار ثلاث حروب وثلاثة عقود من الدكتاتورية من خلال تخفيف اعباء هذه الديون.
واوضح كامل الكيلاني في تصريحات ادلى بها في ابو ظبي ان على هذه الدول شطب الديون او تخفيفها من اجل اعطاء العراق فرصة لاعادة البناء والنمو.

على صلة

XS
SM
MD
LG