روابط للدخول

الملف الاول: الولايات المتحدة تؤكد دعمها القوي لوحدة الأراضي العراقية، والمبعوث البريطاني الخاص في العراق يصرح بأن إيران بدأت تبدي موقفا إيجابيا تجاه القضايا العراقية


اعداد و تقديم ناظم ياسين

مستمعينا الكرام
أهلا وسهلا بكم إلى الملف العراقي الذي أعده ويقدمه اليوم ناظم ياسين، ومن أبرز محاوره:
الولايات المتحدة تؤكد دعمها القوي لوحدة الأراضي العراقية، ودوي انفجارين في بغداد فيما يُحتفل اليوم بذكرى تأسيس الجيش العراقي، والمبعوث البريطاني الخاص في العراق جيريمي غرينستوك بصرح بأن إيران بدأت تبدي موقفا إيجابيا تجاه القضايا العراقية.
وقبل أن نعرض التفاصيل، نستمع إلى نشرة إخبارية موجزة.
--- فاصل ---
مستمعينا الكرام:
ناظم ياسين يحييكم ويعرض تفاصيل الشأن العراقي ضمن الملف اليومي.

في تصريحات جديدة، أكد البيت الأبيض أن الولايات المتحدة تدعم "بقوة وحدة أراضي العراق". ونقلت وكالة فرانس برس للأنباء عن الناطق الرئاسي الأميركي سكوت ماكليلان قوله الاثنين "نحن ملتزمون بقوة بالحفاظ على وحدة الأراضي العراقية". وأوضح أن "العراقيين أنفسهم هم الذين يتخذون القرارات" في إطار اتفاق الخامس عشر من تشرين الثاني حول نقل السلطة.
من جهته، أكد آدم أريلي، الناطق باسم وزارة الخارجية الأميركية، ضرورة أن يتخذ العراقيون أنفسهم القرارات وفقا لاتفاق تشرين الثاني الماضي، قائلا:
"لقد ساندنا على الدوام، وسوف نستمر بدعم وحدة الأراضي العراقية والسياسية. والكرد الذين يشاركون بعضوية مجلس الحكم
أعربوا هم أنفسهم عن الالتزام بعراق موحّد. أما تركيبة الدولة العراقية
المستقبلية بما في ذلك العناصر الفدرالية فهي قضية دستورية على العراقيين أن يقرروها".
الناطق باسم الخارجية الأميركية كان يرد على سؤال حول ما أوردته صحيفة (نيويورك تايمز) في تقرير لها أمس بأن الولايات المتحدة قررت أن تستمر المنطقة الكردية محافظة على الحكم الذاتي كجزء من العراق الجديد المتمتع بكامل سيادته. وقد عرضنا في برامج إذاعة العراق الحر أمس لما ورد في هذا التقرير.
مسؤول في وزارة الخارجية الأميركية صرح لرويترز في تعليق له على تقرير (نيويورك تايمز) "افترضت دوما أن الوضع الراهن سيستمر وأنهم أي كرد العراق سيُتركون وشأنهم في إدارة شئونهم ضمن إطار اتحادي"، بحسب تعبيره.
فيما نُقل عن مسؤول أميركي آخر توقعه بأن تحتل المسألة الكردية حيزا كبيرا من المحادثات المرتقبة بين الرئيس جورج دبليو بوش ورئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان بالبيت الأبيض في الثامن والعشرين من الشهر الحالي.
--- فاصل ---
من إذاعة العراق الحر في براغ، نواصل تقديم محاور الملف العراقي.
وننتقل إلى بغداد حيث سُمع اليوم الثلاثاء صوت انفجارين بفارق ثوان، بحسب ما أفادت وكالة رويترز للأنباء.
ولم ترد أنباء فورية عن السبب.
واليوم، ولمناسبة الاحتفال بذكرى تأسيس الجيش العراقي، وضعت الشرطة في حالة تأهب تحسبا لهجمات محتملة ضد قوات التحالف.
ولمناسبة هذه الذكرى، أجرت مراسلتنا في بغداد بركان الشكرجي المقابلة التالية مع الناطق الرسمي باسم (التيار الإسلامي الديمقراطي) محمد عبد الجبار الذي تحدث عن مهمات الجيش العراقي الجديد الذي يتم تشكيله حاليا.
(المقابلة)
--- فاصل ---
نواصل تقديم محاور الملف العراقي من إذاعة العراق الحر في براغ.
في محور الأوضاع الأمنية، جاء في بيان للجيش الأميركي اليوم الثلاثاء أن القوات الأميركية اعتقلت نحو خمسين شخصا في الساعات الأربع والعشرين الماضية في عمليات نُفذت بشمال بغداد وغربها. وكالة فرانس برس للأنباء نقلت عن البيان أن الكتيبة الثالثة المدرعة للفرسان شنت عمليات في مناطق يشتبه بأن مقاتلين أجانب يستخدمونها قواعد لهم على طول الحدود السورية، واعتقلت أربعة أشخاص. كما تم اعتقال واحد وعشرين شخصا آخرين في محافظة الأنبار.
مراسلنا في بغداد علي الياسي وافانا بالرسالة الصوتية التالية عن العمليات العسكرية الأميركية خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية.
(رسالة بغداد الصوتية)
--- فاصل ---
من إذاعة العراق الحر في براغ، نواصل تقديم محاور الملف العراقي.
وننتقل إلى جنوب البلاد حيث شهدت مدينة البصرة اليوم تظاهرات شارك فيها جنود سابقون في الجيش العراقي للمطالبة بالحصول على رواتبهم.
ويفيد مراسلنا في البصرة بأن اشتباكات وقعت بين المتظاهرين ورجال الشرطة العراقية. التفاصيل في سياق التقرير الصوتي التالي الذي وافانا به مراسلنا حيدر الزبيدي.
(رسالة البصرة)
--- فاصل ---
من إذاعة العراق الحر في براغ، نواصل تقديم محاور الملف العراقي.
وننتقل إلى واشنطن حيث أعلن مسؤولون عسكريون أن الجيش الأميركي قرر تقديم حوافز تصل إلى عشرة آلاف دولار للفرد للجنود العاملين في العراق والكويت وأفغانستان.
وكالة رويترز للأنباء نقلت عن المسؤولين أن الجنود العاملين حاليا في الدول الثلاث وآخرين سيتوجهون إلى هناك في عمليات إحلال خلال الثلاثة اشهر القادمة قد يحصلون على حوافز تتراوح بين 5000 و10000 دولار للفرد مقابل فترة تجنيد إضافية في الخدمة لا تقل عن ثلاث سنوات.
ويجئ مسعى الجيش الأميركي لتشجيع العسكريين على البقاء في الخدمة إثر الإعلان بأنه سيمنع الجنود العاملين في العراق وأفغانستان هذا الشتاء وفي الربيع والجنود الذين سيحلون محلهم من الخروج من الخدمة أو التقاعد مهما كانت الأسباب أثناء عملهم هناك أو خلال 90 يوما من عودتهم إلى قواعدهم الأميركية.
على صعيد آخر، قال ناطق عسكري أميركي إن الجيش سرّح ثلاثة جنود من الخدمة بسبب سوء معاملتهم لأسرى الحرب العراقيين في جنوب العراق.
الليوتنانت كولونيل فيك هاريس صرح لرويترز بأن الثلاثة ثبت ضربهم للأسرى المعتقلين، مضيفا أنهم أُعيدوا إلى الولايات المتحدة بعد شهور من التحقيقات أدت إلى الفصل الإداري.
وأوضح الناطق العسكري أن "اكبر العواقب هي أن الجنود فصلوا من الخدمة ولا يمكنهم بعد الآن أن يكونوا جنودا أميركيين"، بحسب تعبيره.
--- فاصل ---

في طهران، صرح الممثل البريطاني الخاص في العراق سير جيريمي غرينستوك الاثنين بأن السلطات الإيرانية بدأت تبدي تعاونا فيما يتعلق بشؤون الملف العراقي.
وكالة فرانس برس للأنباء نقلت عن غرينستوك قوله خلال مؤتمر صحافي "شرحت بوضوح للمسؤولين الإيرانيين أن الولايات المتحدة وبريطانيا تُقران بأن لإيران نفوذا على التطورات في العراق، وأن موقفا إيرانيا إيجابيا يمكن أن يكون بمثابة مساعدة كبيرة. أما العكس فقد تكون له نتائج مؤذية بالنسبة لمستقبل عراق حر ومستقر"، على حد تعبيره.
وأضاف غرينستوك: "يسعدني القول إن الانطباع الذي كونته اليوم هو أن وجهة النظر الإيرانية حول المسألة العراقية تتطور إيجابا". وحث الممثل البريطاني الخاص الذي أجرى محادثات مع وزير الخارجية كمال خرازي ونائب وزير النفط ونائب وزير الاستخبارات حثّ المسؤولين الإيرانيين على ممارسة دور اقتصادي مهم في العراق بما في ذلك الاستثمار في قطاعات النفط والصناعة والاتصالات. كما أوضح أن "لإيران مصلحة في أن يخيم وضع طبيعي في عراق مزدهر لا يهدد جيرانه، عراق نعمل على خلقه"، بحسب ما نقل عنه.
في غضون ذلك، أدلى السفير البريطاني في القاهرة بتصريحات قال فيها إن الأوضاع في العراق مرشحة للتحسن على الرغم من استمرار بعض المشاكل الأمنية.
مراسل إذاعة العراق الحر في العاصمة المصرية أحمد رجب وافانا بالعرض التالي لهذه التصريحات.
(رسالة القاهرة)
--- فاصل ---
من إذاعة العراق الحر في براغ، نواصل تقديم محاور الملف العراقي.
في محور المواقف العربية، حذر الرئيس السوري بشار الأسد في تصريحات نشرت الاثنين من قيام كيان كردي أو كيان عرقي آخر في العراق.
الأسد أدلى بهذا التصريحات قبل بدئه اليوم الثلاثاء زيارة رسمية إلى تركيا. ونقلت وكالة رويترز عن الرئيس السوري قوله في مقابلة مع محطة تلفزيون سي.ان.ان التركية "هذا خط أحمر ويجب أن يكون كذلك لكل دول المنطقة وخاصة المجاورة للعراق"، بحسب تعبيره.
وكان الأسد يرد على سؤال عن موقف سوريا من قيام شكلٍ ما لكيان كردى في العراق .
وأضاف قائلا: "أي حالة تقسيمية في العراق لن تنعكس فقط على العراق ولن تنعكس فقط على تركيا كما يعتقد البعض، بل ستنعكس على كل الجوار وربما تذهب أبعد من الجوار بكثير ومن الطبيعي أن نكون قلقين من أي حال تقسيمية سواء كانت في الشمال أو في الوسط أو في الجنوب الحالة واحدة عندما تنفرط بداية العقد ينفرط العقد كله" ، على حد تعبير الرئيس السوري.
رويترز نقلت عن الأسد قوله أيضا إنه إذا لم يكن العراق موحدا فان الاحتلال لن ينتهي وبدون وحدة العراق لن يوجد استقرار هناك أو في الدول المجاورة.
--- فاصل ---
من إذاعة العراق الحر في براغ، نختم ملف العراق بالنبأ الذي أوردته وكالة رويترز للأنباء عن إفراج الجيش الأميركي الاثنين عن ثلاثة صحفيين عراقيين يعملون لحسابها.
ضابط أميركي بارز في بغداد أعلن إطلاق سراح المراسلين الذين احتجزوا منذ يوم الجمعة قرب الفلوجة. ولم يتسنَ لرويترز الاتصال على الفور بهم. كما لم ترد تفصيلات أخرى.
وكان فريق رويترز بقيادة المصور سالم عريبي ومقره بغداد احتجز قرب المكان الذي أسقطت به مروحية أميركية.
وقال السائق علاء نوري الذي كان يعمل مع الصحفيين الثلاثة إن القوات الأميركية أطلقت عليهم النار في وقت سابق وهم يلتقطون صورا قرب موقع تحطم الطائرة. وانطلق الأربعة بسيارتهم مسرعين بعيدا عن المكان دون أن يصابوا بأذى.
وتابع نوري الذي قال إن سيارة ثانية كان يقودها صحفي عراقي آخر تعرضت لإطلاق نار في نفس الحادث عادت إلى بغداد بالصور التي تم التقاطها من الموقع.
وواصل باقي أفراد فريق رويترز عملهم قرب مكان الحادث قبل أن تعتقلهم القوات الأميركية.
يشار إلى أن البريغادير مارك كيميت كبير الناطقين العسكريين الأميركيين في العراق صرح الجمعة بأن مسلحين يتنكرون كصحفيين أطلقوا النار على قوات كانت تحرس موقع تحطم الطائرة وتم احتجاز أربعة أشخاص في وقت لاحق.
لكنه أوضح أمس الأول أن تحقيقا يجري لتحديد ما حدث على وجه اليقين.
--- فاصل---
وبهذا، مستمعينا الكرام، ينتهي ملف العراق الذي أعده وقدمه اليوم ناظم ياسين وأخرجه ديار بامرني... وهذه عودة إلى فقرات برامجنا.

على صلة

XS
SM
MD
LG