روابط للدخول

طالعتنا صحف عربية صادرة اليوم بعدد من مقالات الرأي ذات صلة بالشأن العراقي


اعداد و تقديم شيرزاد القاضي

سيداتي وسادتي

أهلا بكم في جولة أخرى لهذا اليوم على صحف عربية تناولت الشأن العراقي، من إعداد وتقديم شـيرزاد القاضي ويشاركه في القراءة حسين سعيد.

وفي جولتنا هذه نعرض لما نشرته صحف تصدر في الخليج

------ فاصل----
في صحيفة القبس الكويتية كتب عبد الزهرة الركابي مقالاً ذكر فيه أن نهاية حكم الطغاة كانت على الأغلب بشعة وغير مشرفة أو في صورة مذلة لا تخلو من الهوان، أو في اضعف الأيمان تكون نهاية بلا بطولة أو موقف يذكر، وعلى هذا الامتداد في الصورة للطغاة جاءت نهاية صدام كواحد من اعتى طغاة العصر الحديث، حيث جعل من الظلم حدا، قد لا يستطيع ظالم بعده تخطي هذا الحد، وقد كانت الحقبة التكريتية طامة سوداء لا يمكن إزالتها من تاريخ العراق مهما تقادمت السنون والذكرى.

------- فاصل ---

من ناحيته كتب الدكتور محمد الدعمي في صحيفة الوطن العُمانية إن نظرية خذلان الرئيس العراقي السابق من قبل ذوي القربى وأقرب المقربين تبدو هي الأكثر احتمالاً وقبولاً بعد الضوضاء الإعلامية عن قدرات القوات المسلحة العراقية واستعداد أبناء الشعب ليكونوا مشاريع استشهاد من أجل الوطن.

--------------- فاصل --------
وفي تعليق للكاتب رجاء النقاش في صحيفة الوطن القطرية تحت عنوان (العراق واليابان) قال الكاتب إن الفكرة التي يرددها من يسميهم بـ(العرب – الأميركان) عن أن العراق سوف يصبح في قوة اليابان وازدهاره وديمقراطيته، وان هذا ما سوف يفعله الأميركيون للعراق، أن هذه الفكرة لا تستند الى أي منطق سليم، كما يعتقد الكاتب، لأن اليابان كانت تمثل للاميركان واجهة مهمة جدا في مقابل الصين، على حد قوله.

------ فاصل ----
أستاذ دراسات الشرق الأوسط والشؤون الدولية بكلية سارة لورانس بنيويورك فواز جرجس ، كتب تعليقاً في صحيفة الإتحاد الإماراتية قال فيه إذا ما كان القبض على صدام، يمكن أن يخدم كعامل مساعد في ولادة فكر جديد وسياسات جديدة ومستنيرة، فإنه يمكن أيضا أن يفتح نافذة للفرص، تتيح إمكانية إجراء مصالحة داخلية، وتضميد الجروح في العراق، أو تحقيق اختراق سيكولوجي للعراقيين·

ويرى الكاتب أن عقد محكمة مشتركة تتكون من قضاة عراقيين وفقهاء قانون دوليين ،سوف يحقق الكثير فيما يتعلق بتضميد الجراح الغائرة في الجسم السياسي العراقي، وبالتالي خدمة عملية الوفاق الداخلي·
----- فاصل --

ومن عَمان وافانا مراسلنا(حازم مبيضين) بعرض لأهم ما نشرته صحف أردنية حول الشأن العراقي.

(عمان)
---------- فاصل –

وبهذا، مستمعينا الكرام، تنتهي هذه الجولة على الشؤون العراقية في صحف عربية.

شكراً لمتابعتكم
لكم منا ومن المخرج ديار بامرني أطيب التحيات
ونرجو أن تبقوا معنا

على صلة

XS
SM
MD
LG