روابط للدخول

الشأن العراقي في قمة مجلس التعاون الخليجي، ضمن حوار مع محلل سياسي كويتي. و لقاء مع شخصية كردية حول كيفية ادارة العراق عموما واقليم كردستان بشكل خاص، خلال الفترة الانتقالية


اعداد و تقديم محمد علي كاظم

أعزائي المستمعين أهلا ومرحبا بكم في هذه الحلقة من برنامج حدث وتعليق وفيها نتوقف عند نتائج قمة مجلس التعاون الخليجي ونستمع الى تعليقات من محلل سياسي كويتي. كما نناقش مع شخصية كردية اقتراحا قدمته المجموعة الكردية في مجلس الحكم العراقي حول كيفية ادارة العراق عموما واقليم كردستان خصوصا خلال الفترة الانتقالية..
فاصل
رحبت القمة الخليجية الرابعة والعشرون التي انتهت اعمالها يوم الاثنين في الكويت باتفاق مجلس الحكم الانتقالي في العراق مع سلطات التحالف على وضع جدول زمني لنقل الحكم والسلطة الى العراقيين بالطريقة التي يرتضيها الشعب العراقي, واعتبره خطوة ايجابية على الطريق الصحيح.
ولم تتطرق القمة, في بيانها الختامي, الى موضوع الاعتراف بمجلس الحكم الانتقالي, أو الى موضوع القاء القبض على الرئيس العراقي صدام حسين ومحاكمته, لكنه رحب بقرار مجلس الحكم تشكيل محكمة خاصة لمحاكمة مرتكبي جرائم الحرب في العراق. وكانت الولايات المتحدة, وفقاً لمصادر كويتية, رغبت في ان ترحب القمة باعتقال صدام حسين.
واوضح وزير الخارجية الكويتي الشيخ محمد الصباح في مؤتمر صحافي ان القمة لم تشر الى محاكمة صدام حسين "حتى لا تحمل صدام حسين وحده مسؤولية الجرائم التي ارتكبت ضد العراقيين والكويتيين وغيرهم, اذ كانت هناك قيادة عراقية مسؤولة عن هذه الجرائم وتجب محاكمة اعضائها على جرائمهم".
وأكدت القمة أهمية ان يكون للامم المتحدة "دور حيوي" في العراق, وعبرت عن القلق من استمرار الاوضاع الامنية الصعبة ودانت بشدة التفجيرات الارهابية التي استهدفت المدنيين والمؤسسات الانسانية الدينية والمنظمات الدولية والبعثات الديبلوماسية العاملة في العراق. ولم يشر بيانها الى العمليات العسكرية ضد قوات الاحتلال في العراق, لكنه طالب "سلطات الاحتلال" بالقيام بمسؤوليات "قوات الاحتلال" في صون الامن والاستقرار في العراق, كما دان عمليات القتل الجماعي المتعمد للعراقيين والاسرى والمحتجزين الكويتيين وغيرهم.
كذلك لم يتطرق البيان الى الديون الخليجية على العراق والمطالبة الاميركية بتخفيفها او الغائها, وقال وزير الخارجية الكويتي ان دول مجلس التعاون ستنتظر زيارات جيمس بيكر للمنطقة "لمعرفة رأي الولايات المتحدة ثم نبحث ذلك بشكل جماعي":
مقابلة 1
فاصل
قدمت المجموعة الكردية في مجلس الحكم الانتقالي مشروعا مفصلا حول الفدرالية التي ترغب في يدار العراق على اساسها في الفترة الانتقالية.. وطالبت الوثيقة مجلس الحكم بدراسة مضامين المشروع الكردي للعراق الذي يحظى بمصادقة البرلمان الكردي والجماعات السياسية الكردية من اجل تبنيها.
البرنامج استفسر من الدكتور محمود عثمان عضو مجلس الحكم الانتقالي واحد اعضاء اللجنة التي اعدت الاقتراح عن عدد من المسائل ذات الصلة.. في البداية عرف الدكتور عثمان بتفصيلات الاقتراح قائلا:
مقابلة 2
فاصل
بهذا سيداتي سادتي نصل وإياكم إلى ختام حلقة هذا الأسبوع من برنامج حدث وتعليق .وقتا طيبا نرجوه لكم مع بقية مواد برامجنا.
الختام

على صلة

XS
SM
MD
LG