روابط للدخول

متابعة جديدة لصحف عربية صادرة اليوم


اعداد و تقديم فوزي عبد الامير

1= مرحبا بكم ثانية مستمعي الكرام مع فوزي عبد الامير، و شيرزاد القاضي في جولة جديدة على صحف عربية صادرة اليوم.
و نبدأ جولتنا بقراءة سريعة لابرز العناوين:
--
2= صحيفة الاتحاد الضبيانية،
واشنطن: معلومات صدام وراء اعتقال المئات وعدد من قادة المقاومة
--
1= اخبار الخليج البحرينية:
مصادر خاصة: ديون العراق تبحثها القمة.. من دون أمل في قرار.
--
2= و من صحيفة الحياة
رسّام كندي يدرس مقاضاة صدام حسين بتهمة... السرقة الفنية
--
1= مستمعي الكرام، قبل ان ننتقل الى تفاصيل مقالات الرأي التي تناولت الشأن العراقي، في صحف عربية، نتوقف بعض الوقت في عمان، مع مراسلنا حازم مبيضين، الذي تابع الشأن العراقي في صحف اردنية صادرة اليوم. (عمان)

2= و نعود مستمعي، الى تفاصيل مقالات الرأي التي تناولت الشأن العراقي، في صحيفة الاتحاد الاماراتية، كتب محمد سليم العوا، ان جميع التفاصيل و المعلومات التي نشرت عن إلقاء القبض على صدَّام حسين، تشير الى ان الخيانة الداخلية، كانت هي السبب في وصول القوات الأميركية إلى مقر صدّام حسين واعتقاله.

1= و يشير العوا الى ان هذا الكلام قيل ايضا عند سقوط بغداد في التاسع من نيسان الماضي، حيث كان الحديث عن خيانة في صفوف الحرس الجمهوري، أدت إلى انهيار الجيش العراقي وسقوط العاصمة بتلك السهولة التي لم يتصورها أحد.
و يختم الكاتب بالقول إنه سواء أصحت مقولة الخيانة أم لم تصح فإن مجرد شيوعهما دليل على مكانة الحاكم الطاغية بين قومه ومواطنيه، وهو دليل يقتضي أن يتأمله كل الحكام العرب والمسلمين الذين يحكمون بلادهم ويديرون شؤونها بمثل ما كان صدَّام يصنع في العراق.
--

2= تحت عنوان رسّام كندي يدرس مقاضاة صدام حسين بتهمة... السرقة الفنية، كتب صحيفة الحياة، ان السرقة الفنية تهمة جديدة قد تضاف الى لائحة الاتهامات الطويلة التي سيواجهها الرئيس العراقي المخلوع صدام حسين في محاكمته الموعودة، اذ أعلن الرسّام الكندي جوناثان إيرل باوزر انه يدرس مقاضاة الديكتاتور العراقي السابق بسبب استخدام لوحته المسماة بـالـ "اليقظة" على غلاف رواية "زبيبة والملك" المنسوبة إلى صدام حسين.

1= وقال الفنان الانطباعي المقيم في شارلوت تاون الكندية في اتصال مع صحيفة "الحياة" اللندنية إنه يملك رخصة مسجلة بملكية اللوحة، و إن صدام قد سرقها منه تماماً كما سرق كلّ ما رغب به الدكتاتور.
--
2= تحت عنوان ما هو التعذيب النفسي الذي قد يُسْتَخدم مع صدام حسين؟، كتب المحرر العلمي في صحيفة الحياة أحمد مغربي ، ان وكالة المخابرات المركزية الاميركية "سي آي أي", وعدت بعدم استخدام الكثير من اساليب التعذيب النفسي التي تتقنها, في استجوابها لصدام حسين، و السبب، حسب قول الكاتب، هو احتمال مثول صدام امام محكمة علنية.
1= و في المقابل يقول المحرر العلمي في صحيفة الحياة، ان بعض وكالات الانباء تحدثت عن شروع الاميركيين فعلياً في استخدام التعذيب النفسي ضد صدام, مثل حرمانه من النوم بانتظام, وحبسه في غرفة ضيقة ليس فيها سوى لون واحد, وحرمانه من التحكم بمواعيد استعمال المرحاض, وما الى ذلك من الاساليب تسبب فعلا الما نفسيا لديه، حسب رأي احمد مغربي في صحيفة الحياة اللندنية.
--
2= بهذا نصل مستمعي الكرام الى ختام جولتناعلى الشأن العراقي كما تناولته صحف عربية صادرة اليوم في المنطقة، نعود و نلتقي بكم لاحقا مع جولات صحفية خلال فترة بثنا لهذا اليوم

على صلة

XS
SM
MD
LG