روابط للدخول

العراقيون يعبرون عن مشاعرهم باعلان خبر اعتقال صدام حسين، و تقرير من السليمانية، عن لقاء وزير حقوق الإنسان والمهجرين في حكومة إقليم كردستان- إدارة السليمانية ، مع منسقة المنظمات غير الحكومية في العراق.


اعداد و تقديم شيرزاد القاضي

مستمعينا الكرام

تلقى العراقيون نبأ اعتقال الرئيس المخلوع صدام حسين يوم السبت بسرور بالغ، بسبب ما أرتكبه النظام البعثي من جرائم بحق الشعب العراقي وجيرانه وتهديده للسلام والاستقرار في العالم.
وقد أعلن مسؤول الإدارة المدنية الأميركية في العراق بول بريمر نبأ اعتقال صدام حسين.

ويأمل العراقيون أن تتم محاكمة جميع المسؤولين عن ارتكاب جرائم الإبادة ضد الإنسانية وجرائم الحرب.

وقد تحدث فوزي عبد الأمير من إذاعة العراق الحر ومراسلنا في بغداد نبيل الحيدري مع مواطنين في بغداد يوم الأحد ، ومن بينهم مواطنة عراقية أبدت رأيها حتى قبل التأكد نهائياً من الخبر.
والتقت مراسلتنا في بغداد(جمانة العبيدي) مواطنين عراقيين قال أحدهم إنه لن يصدق الخبر الى أن يرى صدام على شاشة التلفزيون.
وفي الموصل تحدث مراسلنا (أحمد سعيد) مع مواطنين في المدينة عن مشاعرهم بهذا الحدث الهام.

وتتضمن هذه الحلقة من برنامج حقوق الإنسان تقريراً من مراسلنا في السليمانية (مصطفى صالح كريم) عن لقاء أجراه (صلاح رشيد)وزير حقوق الإنسان والمهجرين والمؤنفلين في حكومة إقليم كردستان- إدارة السليمانية ، مع منسقة المنظمات غير الحكومية في العراق.
وفي ديترويت تحدث مراسلنا فالح الدراجي مع (حسن الأسدي) نائب رئيس الجمعية العراقية لحقوق الإنسان في الولايات المتحدة، بمناسبة الذكرى الخامسة والخمسين للإعلان العالمي لحقوق الإنسان .

على صلة

XS
SM
MD
LG