روابط للدخول

الملف الثاني: القائد العام للقوات الاميركية في العراق، الجنرال ريكاردو سانشيز، يتحدث عن تفاصيل تتعلق بعملية القاء القبض على الرئيس العراقي المخلوع صدام حسين


اعداد و تقديم فوزي عبد الامير

طابت اوقاتكم مستمعي الكرام، تحية طيبة من فوزي عبد الامير، الذي يرافقكم في متابعة جديدة لآخر التطورات و التفاصيل التي كُشف عنها، خلال الساعات الماضية، عن عملية اعتقال صدام حسين. و يشارك معي في متابعة الحدث العراقي لهذه الساعة، مرسلوا اذاعة العراق الحر في بغداد عدد من المدن العراقية.
و لكن قبل ان ننتقل الى التفاصيل، نتوقف مستمعي الكرام مع نشرة موجزة لاهم الاخبار العراقية
--
مرحبا بكم مستمعي الكرام، من اذاعة العراق الحر في براغ، نواصل بث فقرات الملف العراقي

اكد رئيس سلطة الائتلاف المؤقته في العراق، بول بريمر، في مؤتمر صحفي عقد ظهر اليوم الاحد، في العاصمة بغداد، .. اكد القاء القبض على الرئيس العراقي السابق صدام حسين حيا بعد مطاردة استمرت اكثر من ثمانية اشهر
و قال بريمر في المؤتمر الصحفي:
(بريمر)
"هذا يوم عظيم في تاريخ العراق. لعقود طويلة كان مئات الآلاف من العراقيين، يعانون على يد هذا الرجل القاسي، لعقود طويلة، قسم صدام حسين العراقيين و جعل نصفهم يعادي النصف الآخر، لعقود طويله، هدد صدام و هاجم جيران العراقيين"

أما عضو مجلس الحكم الانتقالي عدنان الباجه جي الذي شارك مع بريمر و ريكاردو سانشير القائد العام للقوات الاميركية في العراق، في المؤتمر الصحفي الذي اعلن فيه القاء القبض على صدام حسين، فقد قال :
(الباجه جي)
و من مدريد قال رئيس مجلس الحكم الانتقالي، سيد عبد العزيز الحكيم، في مؤتمر صحفي كان يعقده في اسبانيا بمشاركة وزيرة الخارجية آنا بلاثيو، قال السيد الحكيم:
(الحكيم)
هذا و قد تحدث القائد العام للقوات الاميركية في العراق، الجنرال ريكاردو سانشيز، الذي شارك في المؤتمر الصحفي الذي عُقد ظهر اليوم في بغداد، عن تفاصيل تتعلق بعملية القاء القبض على الرئيس العراقي المخلوع صدام حسين، و اشار الجنرال سانشيز الى ان صدام كان طيعا و مستجيبا للحديث لدى اعتقاله، موضحا ان العملية تمت بدون اطلاق أي رصاصة، و اكد ان احدا لم يصب بجروح.
سانشيز قال ايضا:
"ليلة امس بحدود الساعة الثامنة مساء بالتوقيت المحلي، قامت قوات من فرقة المشاة الاميركية الرابعة، بالتعاون مع قوات خاصة من التحالف، بتنفيذ عملية الفجر الاحمر، لالقاء القبض على ديكتاتور العراق السابق صدام حسين"
الجنرال سانشيز اوضح ايضا ان قوة بقيادة الجنرال راي أوديرنو ومعها مجموعة عسكرية خاصة، من قوات التحالف توجهت إلى مزرعة نائية بالقرب من تكريت في حوالى الساعة السادسة من مساء يوم السبت. وقد داهمت القوات الموقعين، ولكنها لم تعثر على أحد في بداية الأمر، غير أنها واصلت البحث حتى عثرت على كوخ من الطين وحفرة تمت تغطية فتحتها بالطابوق والتراب. و عندما قامت القوات الاميركية بكشف الفتحة، عُـثر على صدام في قاع الحفرة التي كان عمقها يتراوح بين ستة وثمانية أقدام وتتيح له الرقاد.
و أضاف القائد العام للقوات الاميركية في العراق، ان قد تم نقل صدام إلى موقع آمن، و اضاف ان قواته، صادرت بندقيتي كلاشنكوف ومسدس و كذلك 750 ألف دولار وسيارة تاكسي. وتم اعتقال عراقيَيْن آخرين مع صدام
مستمعي الكرام بعد فاصل قصير، نكمل متابعة فقرات الملف العراقي، و نتاول فيها المؤتمر الصحفي الذي عقده اعضاء مجلس الحكم الانتقالي بعد ان سمح بلقاء صدام في الحجز.
--
قال عضو مجلس الحكم الانتقالي في العراق، عدنان الباجه جي في مؤتمر صحفي عقد بعد ظهر اليوم الاحد ان عددا من أعضاء المجلس نقلوا لرؤية صدام حسين في الحجز و تأكدوا من هويته.
الباجه جي قال ايضا ان صدام بدا متعبا ومنهك القوى لكنه لم يكن نادما على ما فعله و كانت نبرة التحدي واضحة في حديثه.
و ذكر الباجه جي ان صدام حاول تبرير جرائمه و وصف نفسه بانه كان حاكما عادلا وصارما في الوقت نفسه.
مستمعينا الكرام، مراسل اذاعة العراق الحر في بغداد، علي الياسي حضر المؤتمر، و قد تحدثت اليه قبل قليل، و سألته عن مزيد من التفاصيل.
و ننتقل مستمعي الكرام الى استعراض ردود الفعل داخل العراق، بعد الاعلان بشكل رسمي عن القاء القبض على صدام حسين، هذا اولا مراسلنا في بغداد فلاح حسن ينقل لنا الاجواء في العاصمة العراقية
(بغداد)
من بغداد، ننتقل البصرة مع مراسلنا حيدر الزبيدي الذي تابع مشاعر الفرحة لدى الناس التي نزلت الى الشوارع

(بصرة)
و من البصرة ننتقل الى شمال العراق، الى مدينة اربيل حيث نقل مراسلنا شمال رمضان اجواء الاحتفال بخبر اعتقال صدام
(اربيل)
و نبقى مستمعي الكرام في شمال العراق، حيث تابع مراسلنا احمد سعيد الاجواء في مدينة الموصل
(الموصل)
و بالضد من هذه الاجواء الاحتفالية بالقاء القبض على صدام، قالت وكالة رويترز للانباء ان الحزن خيم على العراقيين في مدينة تكريت. ولم يخرج الى شوارع المدينة سوى قلة من
الناس و قد أغلقت معظم المتاجر أبوابها.
فيما قالت وكالة فرانس برس للانباء، ان نحو مئتي عراقي خرجوا الى شوارع بغداد و هم يحملون صور صدام، و يعلنون عن استمرار ولائهم له.
و في سياق متصل أفادت وكالة رويترز للانباء ان الفلسطينيين اعربوا عن خيبة املهم ازاء استسلام صدام حسين الذي اعتبروا طريقة اعتقاله مهينة، مشددين على انه كان الاجدى به ان يقاوم كما كان يدعو شعبه في الرسائل الصوتية، او ان ينتحر لو تعذر عليه الامر.

و لكن نعود مستمعي الكرام، الى اجواء الاحتفالات التي عمت مدن العراق هذا اليوم ابتهاجا بالقاء القبض على صدام حسين، هذا مراسلنا سوران الداوودي ينقل لنا الاجواء في كركوك
--

بهذا نصل مستمعي الكرام الى ختام متابعتنا الاخبارية لهذه الساعة، فوزي عبد الامير يحييكم ثانية، و يلقاكم في متابعات اخبارية لاحقة خلال فترة بثنا لهذا اليوم.

على صلة

XS
SM
MD
LG