روابط للدخول

الملف الاول: بول بريمر يتوقع تكثيف الهجمات ضد قوات التحالف من قبل اتباع النظام السابق، الولايات المتحدة تقدم المساعدة لأنشاء جهاز مخابرات عراقي لتوفير المعلومات بأتجاه مكافحة المسلحين


اعداد و تقديم اكرم ايوب

مستمعي الكرام .. هذا اكرم ايوب يحييكم ، ويأخذكم في جولة على أبرز تطورات الشأن العراقي ، ومن بينها :
-
الرئيس الاميركي يدافع عن قراره بأستثناء الدول التي عارضت حرب العراق من عقود الاعمار التي تُمولُ من قبل الولايات المتحدة ويقول إن العقود ستقتصر على الدول التي خاطرت بإرواح جنودها
-
مسؤول الادارة المدنية في العراق يتوقع تكثيف اتباع النظام العراقي السابق لهجماتهم ضد قوات التحالف ، ويشير الى أن رد القوات الأميركية سيكون قاسيا عليها


ولكن قبل الانتقال الى الملف العراقي نتوقف مع عرض موجز للأخبار العراقية :
فاصل

سيداتي وسادتي . نعود الى ملف الشأن العراقي .

دافع الرئيس الاميركي جورج دبليو بوش ، الخميس ، عن قراره بحرمان معارضي حرب العراق من مشروعات الاعمار التي تمولها الولايات المتحدة وقال إن العقود ستقتصر على الدول التي خاطرت بأرواح جنودها في العراق :
( صوت 1 – بوش NC121150 )

و اشار الرئيس بوش الى ان جيمس بيكر وزير الخارجية الاسبق سيزور فرنسا والمانيا وروسيا وايطاليا وبريطانيا الاسبوع المقبل لبحث اعادة جدولة الدين العراقي . وقال الرئيس الاميركي إن ارادت دول مثل فرنسا والمانيا وروسيا المشاركة في مساعدة العالم ليصبح أكثر امانا عن طريق تمكين العراق من التنعم بالحرية والسلام ، فإن أحدى الوسائل تتمثل في الاسهام بإعادة جدولة الديون العراقية :
( صوت 2 – بوش NC121159 (

و كان نائب وزير الدفاع الامريكي بول وولفويتز برر القرار بالحفاظ على ضرورات الامن للولايات المتحدة ، مؤكدا اهمية اقتصار التقدم للعقود الرئيسة في العراق على الشركات الاميركية والعراقية وشركات الدول التي تساهم بقوات في العراق – بحسب رويترز .
وصرح السفير الاميركي لدى كندا Paul Celluci في فانكوفر بأن الرئيس بوش سيعمل على السماح للشركات الكندية بالمشاركة في مناقصات عقود إعمار العراق .
وحث جون هاورد رئيس وزراء استراليا شركات بلاده على تقديم عطاءات المشاركة في المناقصات – بحسب مااوردت رويترز .
اما اليابان فقد دعت اليوم الجمعة الى " التعاون الدولي " في اعادة اعمار العراق ، لكنها امتنعت عن توجيه الانتقادات للقرار الاميركي بصورة مباشرة – وفقا لما ذكرت اسوشيتيدبرس .

فاصل

ونبقى مع ردود الافعال على القرار الاميركي إذ قال مهدي الحافظ وزير التخطيط العراقي إن الولايات المتحدة ، بوصفها من الدول المانحة ، تمتلك الحرية في أتخاذ القرار بشأن عقود إعمار العراق لكونها قدمت مايزيد عن 18 مليار دولار لهذا الغرض ، وإن هذا الامر لاعلاقة له بالعراق .
واضاف الوزير العراقي أن اليابان هي الاخرى وضعت شرطا يضمن لها الحق في اختيار الشركات التي تتولى إعمار العراق – بحسب فرانس برس .
ونقلت فرانس برس عن وزير الخارجية البريطاني جاك سترو ان الولايات المتحدة لم تخرج عن نطاق ممارسة حقها ، في منع الدول التي عارضت حرب العراق من عقود الإعمار .
هذا ، وقد أرجأت وزارة الدفاع الاميركية بصفة مؤقتة ، طرح مناقصات لمشروعات إعادة إعمار العراق – بحسب مانقلت رويترز عن موقع مكتب إدارة برنامج العراق بوزارة الدفاع على شبكة الانترنت .
وكان المفوض الاوروبي للشؤون الخارجية كريس باتن ندد ، بقرار واشنطن المتعلق بأستبعاد الدول التي عارضت حرب العراق من عقود إعادة الاعمار ، ونقلت رويترز عن بيان لباتن إن العودة للجدل والانقسامات القديمة لا تبدو بناءة بشكل خاص ، مضيفا بإنه يتعين السعي للتقريب بين الشعوب لا التفريق بينها.
وكانت المفوضية الاوروبية قالت إنها ستحقق لمعرفة ما إذا كانت الخطوة الاميركية تنتهك قواعد التجارة العالمية.
واشار المفوض الاوروبي للشؤون التجارية باسكال لامي الى احتمال اجراء مراجعة قانونية لقرار واشنطن ، واصفا اياه بالقرار " التمييزي ".
ونقلت فرانس برس في تقرير لها من جنيف أن منظمة التجارة العالمية امتنعت ، الخميس ، عن التعليق على القرار الاميركي .

فاصل

نبقى مع تفاعلات قضية عقود إعمار العراق ، والتي ستكون من بين موضوعات البحث بين وزير الخارجية الاميركي كولن باول ونظيره الاسرائيلي سيلفان شالوم بعد استثناء اسرائيل من القائمة الاميركية للدول المشاركة في مناقصات العقود . المزيد من التفصيلات في سياق التقرير التالي من مراسل الاذاعة في القدس كرم منشي :
( القدس )

فاصل
اعرب مسؤول الادارة المدنية في العراق بول بريمر عن توقعاته بتكثيف اتباع النظام العراقي السابق لهجماتهم ضد قوات التحالف ، واشار الى أن رد القوات الأميركية سيكون قاسيا عليها – بحسب فرانس برس .
وقال بريمر في حديث لصحيفة نيويورك تايمز نشر ، اليوم الجمعة ، إن القوات الأميركية ستشهد أياما سيئة وأياما حسنة في الأشهر الستة المقبلة ومع اقتراب موعد استلام العراقيين للسلطة.
وقال المسؤول الاميركي إن سبب العنف يعود الى حقيقة توجه سلطة الائتلاف المؤقتة بزخم كبير نحو تحقيق النجاح .
واشار بريمر الى بذل الجهود لزيادة تمثيل المؤسسات السياسية المحلية العراقية والى مشاركة العراقيين في مناقشة مستقبل البلاد .
وعبر بريمر عن رغبة الولايات المتحدة في رؤية العراقيين يشاركون عبر المناظرات التلفزيونية أو الاجتماعات العامة في الحديث عن نوعية العراق الذي يريدونه وعن معنى الديموقراطية وعن معنى الفصل بين السلطات .

فاصل

قال البيت الابيض إن الولايات المتحدة تقدم المساعدة لأنشاء جهاز مخابرات عراقي تكون مهمته الرئيسة توفير المعلومات بأتجاه مكافحة المسلحين الذين يشنون هجمات ضد القوات الاميركية وقوات التحالف و العراقيين .
ونقلت اسوشيتيدبرس عن سكوت ماكليلان المتحدث بأسم البيت الابيض أن الفكرة جاءت من العراقيين منذ عدة أشهر ، وأنهم طلبوا معونة من الولايات المتحدة في هذا الشأن . ولم يقدم ماكليلان تفاصيل عن الجهاز الجديد أو عن تكاليفه ، لكنه اشار الى ان هذا الجهاز هو جزء من مجهود أكبر لمواصلة العمل مع العراقيين ، ووضع المزيد من المسؤوليات الامنية بين ايديهم .

وكانت صحيفة واشنطن بوست ذكرت ، الخميس ، ان الولايات المتحدة تخطط لإنشاء جهاز مخابرات عراقي ، يتولى مراقبة الجماعات والافراد داخل العراق من الذين يستهدفون القوات الاميركية والمدنيين.
وقالت الصحيفة نقلا عن مسؤولين أميركيين ، لم تكشف عن هويتهم ، إن وكالة المخابرات المركزية CIA تخطط لإنشاء الجهاز الجديد بمساعدة من الاردن . وأضافت ان عضوين من جماعة عراقية في المنفى ، توجها إلى مقر الوكالة في فرجينيا ، في الولايات المتحدة ، هذا الاسبوع لإعداد تفاصيل البرنامج الجديد.وذكرت الصحيفة الاميركية إنه تم اختيار وزير الداخلية العراقي نوري البدران ليرأس الجهاز الجديد في بداية الامر .

فاصل

في الموصل ، افاد مراسل الاذاعة احمد سعيد بقيام القوات الاميركية بحملة مداهمات واسعة على الذين يُشتبه في تورطهم بأعمال ارهابية وتخريبية . الى تفصيلات أكثر :
( الموصل )

فاصل
قالت وسائل أعلام يابانية ، اليوم الجمعة ، إن اليابان سترسل وفدا يضم عسكريين إلى دول مجاورة للعراق في فترة عيد الميلاد . وقالت تقارير وسائل الاعلام إن نحو عشرة من العسكريين سيسافرون إلى الكويت وقطر
للتحضير لعملية إرسال وحدة أكبر إلى المنطقة ، من المتوقع أن تتوجه في شهر كانون الثاني المقبل .
وتأتي هذه الخطوة – كما تقول رويترز – في أعقاب قرار الحكومة ارسال قوات يابانية إلى العراق .
وتقضي الخطة التي أقرها مجلس الوزراء بإرسال ما يصل إلى 200 عربة ، تضم عربات مدرعة ، وثماني طائرات نقل تابعة للقوات الجوية ، اضافة الىسفينتين حربيتين ومدمرتين الى العراق.
وتصل طلائع القوة المكونة من عسكريين من القوات الجوية على متن طائرات ركاب وليس طائرات عسكرية.
وقال وزير الدفاع شيجيرو ايشيبا للصحفيين إن الوزارة لم تتخذ بعد قرار ارسال طلائع هذه القوة.
فاصل

قالت منظمة هيومان رايتس ووتش إن أكثر من ألف مدني
قتلوا أو جرحوا بسبب القنابل العنقودية التي ألقتها القوات البريطانية والاميركية في حرب العراق ، فيما أدت الانتهاكات العراقية للقانون الانساني إلى إصابات كبيرة في صفوف المدنيين.
ونقلت رويترز عن المنظمة الاميركية التي تتخذ من نيويورك مقرا لها ، ان الدراسة التي اجرتها في العراق بين 29 من
نيسان والأول من حزيران في عشر مدن لم يكن المقصود منها التوصل إلى عدد الضحايا من المدنيين ، وانما التركيز على الاساليب العسكرية التي تسببت فيها.
وقالت المنظمة إنه رغم اتخاذ القوات التي تقودها الولايات المتحدة لأحتياطات تهدف الى تجنب اصابة المدنيين ، ورغم تمسكها بالالتزامات القانونية الخاصة بالحرب ، فقد كان ممكنا لممارسات عسكرية مغايرة في الحرب البرية والحرب الجوية وفي الفترة السابقة على الاشتباك - كان ممكنا لها تفادي موت المدنيين .
وذكر التقرير الذي يحمل عنوان ( بعيدا عن الهدف : ادارة الحرب والضحايا من المدنيين في
العراق ) ان القنابل العنقودية التي ألقيت على الأرض قتلت وجرحت أكثر من ألف مدني بينما أودت الضربات الانتقائية التي استهدفت قادة عراقيين بحياة عشرات من غير القوات المُحاربة .
ونسبت رويترز الىمسؤول في وزارة الدفاع الاميركية ان استخدام الذخيرة العنقودية مشروع بموجب القانون
الدولي ، وان عملية استخدام الذخيرة تتم بعناية لأهداف مقصودة ولتخفيف الاثار غير المرغوبة .
وذكرت رويترز ان تقرير هيومان رايتس ووتش استند على أكثر من مائتي مقابلة مع الضحايا وأسرهم وأطباء من العراقيين و أفراد من القوات العسكرية الاميركية و البريطانية إضافة الى آخرين .

فاصل

وقبل ختام ملف الشأن العراقي ، نستمع الى تقرير ينقل هموم مستشفى اليرموك التعليمي الذي يقدم خدمات صحية اضافة الى خدماته التعليمية ، لكنه يعاني من شحة الموارد . التقرير من اعداد نبيل الحيدري مراسل الاذاعة في بغداد :
( بغداد )

ختام

على صلة

XS
SM
MD
LG