روابط للدخول

الملف الثاني: المئات يتظاهرون في مدينة الحلة مطالبين بأقالة محافظ المدينة البعثي، مسؤول في الامم المتحدة، يرى ان ارسال موظفين دوليين الى العراق قرارا متهورا


اعداد و تقديم فوزي عبد الامير

طابت اوقاتكم مستمعي الكرام، فوزي عبد الامير يحييكم, و يصحبكم في جولة اخبارية جديدة نتابع فيها تفاصيل اخر التطورات العراقية. و من ابرزها لهذه الساعة
--
القائد العام للقوات الاميركية في العراق، يتوقع في مؤتمر صحفي، ان تزداد حدة العنف في العراق، خلال الاشهر المقبلة و ذلك مع اقتراب موعد تسليم السلطات الى العراقيين
--
المئات يتظاهرون في مدينة الحلة مطالبين بأقالة محافظ المدينة البعثي
--

مسؤول في الامم المتحدة، يرى ان ارسال موظفين دوليين الى العراق قرارا متهور.
--

و في ملف اليوم متابعات و تقارير اخرى وافانا بها مراسلو الاذاعة من داخل العراق و خارجه
--
لكن قبل الانتقال الى تفاصيل محاور الملف العراقي، نتوقف مستمعي الكرام، مع نشرة موجزة لاهم الاخبار
--

مرحبا بكم ثانية مستمعي الكرام، مع فوزي عبد الامير و عودة الى متابعة فقرات الملف العراقي.
توقع القائد العام للقوات الاميركية في العراق الجنرال ريكاردو سانشيز في مؤتمر صحفي عقده اليوم، في بغداد، توقع ان تزداد حدة العنف في العراق في الاشهر المقبلة، و ذلك بالتزامن مع اقتراب نقل السلطات الى العراقيين.
سانشيز قال ايضا انه في الوقت الذي سيتم فيه نقل السيادة الى الشعب العراقي ستقوم القوات الموالية للنظام السابق، بعمليات تستهدف الجانبين السياسي والاقتصادي في العراق، مع مواصلة الضغط على الجيش العراقي، بهدف حرف مسيرة العراق الجديد عن خطها الراهن.
و اضاف الجنرال سانشيز، انه يتوقع في الربيع او في حزيران المقبل موجة عنف متواصلة في العراق، و قال في هذا السياق:
" فيما يتعلق بطول الصراع، فأنا استطيع ان ابلغكم، إننا نتوقع ان نرى تصاعدا في عمليات العنف كلما اقتربنا من موعد تسليم السلطات في العراق، في نهاية شهر حزيران"

و نبقى مستمعي الكرام في بغداد، حيث عقد الناطق الرسمي باسم سلطة الائتلاف، جارلس هيــــــــــتلي، مؤتمرا صحفيا عصر هذا اليوم، و قد حضر المؤتمر مراسلنا في بغداد علي الياسي، و هي معي على الهاتف من قصر المؤتمرات:
علي الياسي

من اذاعة العراق الحر نواصل مستمعي الكرام، متابعتنا الإخبارية لهذه الساعة

عارض علماء المسلمين السنة في العراق، مشاركة ميليشيات حزبية من الاكراد والشيعة الذين قاتلوا نظام صدام حسين في السابق، عارضوا مشاركتهم في حفظ الامن في العراق.
و جاء في بيان صادر عن هيئة علماء المسلمين التي تم انشاؤها بعد سقوط النظام العراقي السابق، ان تجاهل فئة كبيرة من المسلمين او دفعهم جميعا ليكونوا في الصف المعادي كما يصفه الاحتلال، حسب تعبير البيان، له محاذيره.
و قال البيان إن اساليب الميليشيات تذكرنا بلبنان وما حل به، واصفين العملية بانها اسلوب بائس ورهان خاسر.
--
في السياق ذاته اضافت وكالة فرانس برس للانباء، ان هيئة علماء المسلمين السنة، اكدت ان حل الازمات الامنية يتم عبر اعادة تشكيل الجيش العراقي من العناصر النظيفة، و تسليمه المهمات الامنية في عموم العراق.
و رأت ايضا ان الانتخابات لا يجب ان تجرى الا بعد تاسيس الجيش، على ان تسانده قوة عربية في حال وجود حاجة لذلك.
--

فرانس برس للانباء، اشارت ايضا، نقلا عن صحيفة "التآخي" الناطقة باسم الحزب الديموقراطي الكردستاني ان مجلس الحكم الانتقالي، منقسم حول تشكيل الميليشيا.
و اوضحت الصحيفة ان اعتراض عدد كبير من اعضاء المجلس سببه إن هذه القوة ستمنح الحركات المشكلة منها موقعا خاصا، إضافة الى انها ستكرس الطائفية والعرقية وقد تؤدي الى شعل فتيل حرب اهلية.
و تجدر الاشارة الى ان الحاكم المدني الاميركي في العراق بول بريمر اكد امس السبت انه لا مكان لميليشيات الاحزاب في العراق. معتبرا وجودها امرا لا يتماشى مع عملية اعادة بناء عراق مستقل له جيشه وشرطته الوطنية.
--

مستمعي الكرام، فاصل قصير نكمل بعده متابعة فقرات الملف العراقي، و من بينها، مئات الاشخاص يتظاهرون في الحلة، مطالبين باستقالة المحافظ، و مسؤول في الامم المتحدة، يعرب عن قلقه من تردي الوضع الامني في العراق
--
من اذاعة العراق الحر نواصل مستمعينا الكرام متابعة فقرات الملف العراقي لهذه الساعة.
في الحلة تظاهر اليوم مئات الاشخاص مطالبين بأقالة محافظ المدينة، البعثي اسكندر جواد حسن وتوت كما افاد مراسل وكالة فرانس برس، من هناك.
فرانس برس افادت ايضا، ان المتظاهرين تجمعوا امام مبنى محافظة بابل، وهم يحملون لافتات كبيرة تطالب بأقالة المحافظ من منصبه كونه احد اعضاء حزب البعث المنحل كما طالبوا قوات التحالف بتنفيذ وعودها وتحقيق الديمقراطية والحرية في العراق.
و نقلت الوكالة عن رئيس المجلس البلدي في الحلة، محمد الجفلاوي، ان جميع اعضاء المجلس يشاطرون المتظاهرين الرأي ويطالبون بأقالة المحافظ من منصبه.
واضاف انه على الرغم من صدور قرار عن مجلس الحكم الانتقالي، في وقت سابق، يقضي بإقالة وتوت من منصبه الا انه ما زال يصر على البقاء محافظا للمدينة.
و تجدر الاشارة الى ان قرار مجلس الحكم امر ايضا بإحالة اسكندر جواد وتوت الى التحقيق بتهمة انتهاك حقوق الانسان، و الفساد الاداري، و الاستيلاء على اموال الدولة.
--
و من الحلة ننتقل مسمعي الكرام، الى كركوك، حيث بدأت اليوم، حملة شعبية لمواجهة الارهاب، شاركت فيها الاحزاب السياسية في المدينة و كذلك المؤسسات الحكومية، و قد تم تشكيل لجنة للاشراف على الحملة، تتألف من اربعة أعضاء يمثلون القوميات الاشورية و التركمانية و الكردية و العربية. التفاصيل مع مراسلنا في كركوك سوران الداوودي، الذي التقى ايضا رئيس مجلس ادارة محافظة كركوك.
(كركوك)
و نبقى مستمعي الكرام، في شمال العراق، حيث استقبل جلال طالباني، زعيم الاتحاد الوطني الكردستاني، و عضو مجلس الحكم الانتقالي، استقبل بمقره الخاص في السليمانية، السفير ديك جونز، نائب الحاكم المدني الاميركي في العراق، و كذلك ديفيد ريجموند الممثل البريطاني في سلطة الائتلاف. و قد بحث طالباني مع ضيوفه عملية نقل السلطة الى العراقيين و السبل الكفيلة بضمان الامن و الاستقرار في العراق.
التفاصيل مع مراسلنا مصطفى صالح كريم.
(السليمانية)

و في سياق متصل التقى مراسلنا في بغداد، فلاح حسن مع عضو مجلس الحكم الانتقالي، و السكريتر العام للحزب الشيوعي العراقي، حميد موسى، و اجرى معه حوارا بشأن عملية نقل السلطات الى العراقيين
(فلاح حسن)
--
مستمعي الكرام، من اذاعة العراق الحر، نكمل متابعتنا الاخبارية لهذه الساعة، و فيها بعد فاصل قصير -- مسؤول في الامم المتحدة، يعرب عن قلقه من تردي الوضع الامني في العراق
--
اذاعة العراق الحر في براغ، و منها نواصل متابعتنا الاخبارية لتطورات و شؤون عراقية
اعرب مسؤول في الامم المتحدة اليوم عن قلقه من تردي الوضع الامني في العراق، و اعتبر ارسال موظفين دوليين الى العراق قرارا متهورا.
و قال كول شادرا غوتام احد مساعدي الامين العام للامم المتحدة، و نائب مدير صندوق الامم المتحدة لرعاية الطفولة (يونيسيف) ان الوضع في العراق يتفاقم ويزداد غموضا. و سيكون من التهور ان نعود الى هناك.
و قال المسؤول الدولي، الذي يقوم بزيارة لسلطنة عمان، ضمن جولة خليجية، قال إنه
لا ينبغي ان ننسى ان الامم المتحدة كانت مستهدفة في 19 من اب، و كذلك اللجنة الدولية للصليب الاحمر، في بغداد
--

بهذا نصل مستمعي الكرام الى ختام متابعتنا الاخبارية لهذه الساعة، فوزي عبد الامير يحييكم ثانية، و يلقاكم في متابعات اخبارية لاحقة خلال فترة بثنا لهذا اليوم.

على صلة

XS
SM
MD
LG