روابط للدخول

مقتل ستة من عناصر المخابرات الاسبانية جنوب بغداد، مجلس الحكم بدأ اليوم اجتماعات للبحث في اجراءات نقل السلطة الى العراقيين، القوات الاميركية، تعتقل 41 شخصا في مدينة الرمادي


اعداد و تقديم فوزي عبد الامير

أعلنت وزارة الدفاع الاسبانية، ان ستة من عناصر المخابرات الاسبانية قتلوا و جرح آخر، في هجوم تعرضوا له جنوب العاصمة العراقية، مساء اليوم
و قد نقلت وكالة فرانس برس للانباء، عن الاذاعات الاسبانية، ان الهجوم وقع في منطقة الصويرة، و ان فريق المخابرات كان يتألف ثمانية عناصر يستقلون سيارتين، و انهم كانوا في طريق عودتهم الى بغداد، بعد القيام بمهمة.
واوضحت شبكة سي.ان.ان من مدريد ان ثلاث مروحيات تابعة للوحدة الاسبانية في العراق توجهت الى مكان الحادث.


ذكرت صحيفة نيويورك تايمز في عددها الصادر اليوم السبت ان الولايات المتحدة تخشى ان يلجأ مقاتلون عراقيون مناهضون لقوات التحالف الى وسائل بسيطة، و لكنها فعالة، لشن هجمات تستهدف مسؤولين اميركيين مدنيين وعسكريين عاملين في العراق.
و لفتت الصحيفة الى قوات التحالف اكتشفت في الفترة الاخيرة، ان عنصرا سابقا في اجهزة مخابرات صدام حسين، تمكن من الانضمام الى موظفي فندق الرشيد في بغداد الذي اصيب بقذيفة في اواخر الشهر الماضي، اثناء وجود مساعد وزير الدفاع الاميركي بول وولفوفيتز هناك.
كما عثرت وحدة خاصة من القوات الاميركية، خلال عمليات مداهمة قامت بها في الفترة الاخيرة، عثرت على ادلة تثبت ان مقاتلين عراقيين، كانوا يعدون لهجوم على مسؤول عسكري اميركي رفيع المستوى عبر مراقبة تنقلاته اليومية.

أعلنت القيادة الاميركية الوسطى، ان قوات التحالف اعتقلت اليوم، واحدا و اربعين شخصا، يشتبه في تورطهم في اعمال عنف ضد قوات التحالف، بينهم رجل قد يكون ساعد ناشطين أجانب على التسلل الى العراق.
و أوضحت القيادة العسكرية الاميركية، ان عمليات الاعتقال تمت في منطقة تقع شرق محافظة الرمادي.
و جاء في بيان للقيادة الاميركية الوسطى، ان الجنود اعتقلوا ايضا شخصا يدعى فواز خلف، الذي اعتبره البيان، زعيم خلية ساعدت على تسلل مقاتلين اجانب من العراق و اليه.




بدأ اليوم، اعضاء مجلس الحكم الانتقالي في العراق، اجتماعات للبحث في إجراءات نقل السلطة الى العراقيين، بعد الاتفاق الذي وقعه في منتصف الشهر الجاري، الرئيس الحالي للمجلس جلال طالباني، و الحاكم الاميركي في العراق بول بريمر.
و لفتت وكالة فرانس برس للانباء، الى ان النقاش داخل المجلس قد يحتدم بين أنصار أولوية السيادة، و أنصار أولوية الديمقراطية، الذين يؤكدون على اهمية اجراء استفتاء شعبي، لاعطاء السلطات الجديدة شرعيتها.

هذا وقد نقلت وكالة فرانس برس للانباء، عن عضو مجلس الحكم الانتقالي، احمد الجلبي، ان المهم هو اعادة السيادة الى العراقيين، موضحا ان تنظيم انتخابات يتطلب مشاركة كل العراقيين بمن فيهم المقيم في الخارج، و هذا ما يستغرق الكثير من الوقت.
في السياق ذاته قال عضو مجلس الحكم، و رئيس حركة الوفاق اياد علاوي أن العملية الانتخابية تتطلب اجراء احصاء سكاني، و هذه العملية تستغرق اكثر من سنة على الاقل.
و تجدر الاشارة الى ان المرجع الشيعي السيد علي السيستاني، اعتبر ان الاتقاق الذي تم بشأن نقل السلطة السياسية الى العراقيين، لا يمنح الشعب العراقي أي دور، و دعا السيستاني الى انتخاب المجالس البلدية، والمجلس التشريعي.


اعلن القائد العام للقوات الاميركية في العراق، الجنرال ريكاردو سانشيز، ان الولايات المتحدة، ستعمل على زيادة عدد جنودها المشاة في العراق، و انها ستستبدل الوحدات العسكرية التي تستخدم الآليات الثقيلة كالدبابات و المدرعات، بوحدات اخرى، تستخدم آليات أخف، و متخصصة في التعامل مع الهجمات التي تشنها وحدات غير نظامية، مع الاعتماد على النشاط الاستخباراتي.
القائد العسكري الاميركي، اضاف ايضا في مؤتمر صحفي عقده في بغداد اليوم، ان قوات التحالف تدخل مرحلة جديدة من عملياتها العسكرية، و قد أطلق على هذه العمليات اسم حرية العراقيين اثنين.
وعن الهجمات المتكررة ضد قوات التحالف والمدنيين العراقيين قال سانشيز إنه ليست هناك أدلة تثبت أن أفرادا من تنظيم القاعدة متورطون في هذه الهجمات. وأضاف أن قوات التحالف تدقق في توظيف العراقيين، ووجدت في بعض الحالات أن بعض رجال الشرطة كانوا ينسقون هجمات ضد القوات والمدنيين العراقيين.
و فيما يتعلق بالهجمات ضد قوات التحالف، قال القائد العسكري الاميركي، انها تقلصت كثيرا في الأسابيع الماضية رغم الإحصاءات التي تشير إلى أن الشهر الجاري كان أكثر الشهور دموية منذ بدء الحرب.
سانشيز أضاف ايضا أن معدل الهجمات خلال الأسبوعين الماضيين قد انخفض بنسبة تفوق الثلاثين في المئة.

ذكرت نشرة ميدل ايست ايكونوميك سيرفي (ميس) الاقتصادية، في عددها ليوم الاثنين ان اطلاق خدمة الهاتف النقال في العراق، قد تشهد تأخيرا بسبب تحقيق تجريه وزارة الدفاع الاميركية.
و أوضحت النشرة ان التحقيق يتعلق بقضية فساد ترتبط
بمنح تراخيص لشركات اتصالات للعمل في العراق.
النشرة القتصادية، لفتت ايضا الى ان وزارة المواصلات العراقية اعلنت لدى توقيع عقود لبناء اول شبكة للهاتف النقال في العراق، أن الخدمة يجب ان تكون متوفرة في غضون شهرين. و أعلنت ايضا انها اختارت ثلاث شركات، هي اورسكوم، و اسياسال و اثيرتل.
و في هذا السياق اشارت وكالة فرانس برس للانباء، نقلا عن صحيفة فايننشال تايمز، الى ان مسؤولين في التحالف و وزير الاتصالات العراقي حيدر العبادي خضعوا لتحقيق بشأن اتهامات بالفساد تتعلق بعقد شركة اورسكوم.
نشرة ميس ذكرت ايضا، ان التحقيق يتولاه مكتب المحقق العام في البنتاكون، و انه بدأ اثر استلام الوزارة شكاوى ادعت ان التراخيص منحت لاعتبارات سياسية و ليس تقنية.
و تجدر الاشارة الى ان شركة اورسكوم و كذلك الوزير العراقي، نفوا هذه الاتهمات.

عقد اليوم في فندق بغداد، مؤتمر لتنشيط السياحة الدينية في العراق، برعاية وزير الثقافة و السياحة مفيد الجزائري.
وكالة فرانس برس للانباء افادت ان المؤتمر شابه خلاف بين رئيس الاوقاف السنية عدنان الدليمي، و رئيس الاوقاف الشيعية حسين الشامي، الامر الذي دفع برئيس الاوقاف السنية الى مغادرة المؤتمر.
الوكالة اوضحت ايضا، ان منبع غضب الدليمي كانت إنتقادات وجهها رئيس الاوقاف الشيعية، قال فيها ان السنة لا تعترف بالمراقد و العتبات المقدسة لدى الشيعية، و تصفها بأنها مجرد حجارة، في الوقت الذي تعتبر فيه هذه المراقد و الأضرحة، مصدرا للمعرفة والإلهام.
من جانبه قال حسين الشامي، إن رئيس الاوقاف السنية قد اساء فهم تصريحاته، و اعرب في نفس الوقت عن ارتياحه لعقد المؤتمر الذي قال عنه إنه كان مستحيلا في الماضي.

دعا ممثل مرشد الثورة الاسلامية في ايران، محمد علي تسخيري، في كلمة القاها في افتتاج معرض ثقافي للكتاب في مدينة النجف، دعى المرجعية الشيعية الى المبادرة بصياغة دستور اسلامي للعراق.
و اضاف تسخيري، ان المرجعية الرشيدة والحوزة العلمية في النجف تعرف مسؤولياتها و تعي مهامها في المرحلة الراهنة.
على صعيد آخر اوضحت وكالة فرانس برس للانباء، ان المعرض هو الاول من نوعه الذي تشهده النجف، و قد عُــرض فيه نحو اربعمئة الف كتاب، صادر عن دور نشر ايرانية و لبنانية و عراقية.
كما تضمن المعرض جناحا لمختلف انواع الخطوط العربية اضافة الى معرض صور عن المقاومة العراقية لنظام صدام حسين.

قالت عضو مجلس الشيوخ الاميركي، السناتور هيلاري كلينتون، اثناء توقفها في الكويت لزيارة القوات الاميركية هناك، قالت إن ادارة الرئيس بوش تتحرك أسرع مما ينبغي فيما يتعلق بنقل السلطة الى العراقيين.
كلينتون أضافت ايضا، انه من غير الضروري تحديد خطوط زمنية ملزمة، ذلك ان مهمة نقل السلطة هي عملية حافلة بالتحدي.
وكالة رويترز للانباء أفادت ايضا ان السناتور هيلاري كيلنتون، وصلت الكويت بعد زيارة العراق، مع زميلها السناتور الديمقراطي جاك ريد، الذي قال إن الولايات المتحدة أجهدت نفسها كثيرا بسبب العمليات في العراق، و حذر من ان الفشل في الفوز بدعم الأغلبية الشيعية لخطة نقل السلطة الى العراقيين، يمكن ان يسبب مشاكل سياسية ضخمة في المستقبل.


قالت وكالة كيودو اليابانية للأنباء، ان طوكيو ربما تقوم بإرسال أكثر من خمســمئة فرد من القوات اليابانية غير القتالية الى جنوب العراق، خلال شهري شباط و آذار المقبلين.
و نقلت الوكالة اليابانية للانباء، عن مسودة خطة، ان وحدة مؤلفة من عشرة افراد من القوات الجوية
اليابانية سيتم ارسالها كطلائع الى الكويت والعراق بحلول نهاية الشهر المقبل.
يلي ذلك إرسال طائرات شحن في منتصف يناير كانون الثاني.
و سيتم لاحقا ارسال نحو خمســمئة و خمسين فردا على اربع موجات ابتداء من شهر شباط العام المقبل.


رحبت روسيا بالاتفاق الذي تم التوصل اليه بين مجلس الحكم الانتقالي و سلطة التحالف، و الذي يقضي بنقل السلطات الى العراقيين، خلال العام المقبل.
وكالة ايتار تاس الروسية للانباء افادت ان نائب وزير الخارجية الروسي، يوري فيدوتوف، وصف الاتفاق بأنه حدث مهم جدا.
نائب وزير الخارجية الروسي قال ايضا ان موسكو تدعم عملية الاسراع في نقل السلطة الى العراقيين، لكنه في نفس الوقت طالب بإشراك دول المنطقة، و مجلس الامن، في هذه العملية، و اعطاء الامم المتحدة دور مركزيا فيها.

على صلة

XS
SM
MD
LG