روابط للدخول

طالعتنا صحف عربية صادرة اليوم بعدد من مقالات الرأي ذات صلة بالشأن العراقي


اعداد و تقديم ناظم ياسين

مستمعينا الكرام:
نحييكم مجددا في هذه الجولة الجديدة على الصحف العربية، أعدها ويقدمها ناظم ياسين، وتشترك معي في القراءة فريال حسين.
من أهم مستجدات الشأن العراقي كما أبرزتها عناوين الصحف:
الاتحاد الأوربي يرحب بالجدول الزمني لنقل السلطة إلى العراقيين .

--- فاصل ---
مستمعينا الكرام:
صحيفة (الشرق الأوسط) اللندنية أفادت من بغداد بأن دراسةً لوزارة الزراعة العراقية كشفت أن الحروب التي خاضها النظام السابق أسفرت عن إبادة نحو نصف ثروة النخيل في العراق.
وقال الدكتور فرعون احمد حسن المدير التنفيذي للبرنامج الوطني لتكثير وتحسين زراعة النخيل إن أعداد النخيل شهدت تناقصا كبيرا عن السنوات السابقة، حيث كان في البلاد 24 مليون نخلة في عام 1970، ولكنها تراجعت إلى 16 مليون نخلة في عام 1989 جراء الحروب التي شنها النظام السابق.
الصحيفة أشارت أيضا إلى دراسة أنجزها فريق عمل فني لتأسيس هيئة عامة للنخيل والتمور في العراق ترتبط بوزارة الزراعة.
ونقلت عن مصدر في الوزارة أن هذه الهيئة ستعمل على تحسين إنتاج التمور والتوسع بزراعة النخيل خصوصا في المناطق الجنوبية التي تعتمد على المياه الجوفية بشكل أساسي. كما ستنسق الهيئة مع الدوائر المعنية لمكافحة الآفات الزراعية التي تصيب النخيل والتمور، وكذلك إعداد البرامج الإنشائية والتوجيهية بالتعاون مع الهيئة العامة للإرشاد والتعاون الزراعي، بحسب ما أفادت (الشرق الأوسط) اللندنية.

--- فاصل ---
في صحيفة (البيان) الإماراتية، نطالع مقالا بقلم أحمد عمرابي تحت عنوان (العراق والمشروع الأميركي)، جاء فيه:
إن أول سؤال يُطرح حول الجدول الزمني لنقل السلطة إلى العراقيين يتعلق بمدى قبول القوى الدولية الأخرى وتحديداً فرنسا وألمانيا وروسيا. ذلك أن هذه القوى تتحدث عن فترة زمنية تحسب بشهور لا بعامين كما تريد الولايات المتحدة. ومما يلاحظ في هذا الصدد أيضا أن واشنطن لم تشأ أن تشرك معها أي واحدة من هذه القوى الدولية سواء في رسم جدولها الزمني أو في مراحل تطبيقه.
ويرى الكاتب أن هذا بدوره يعني ضمنا أن الولايات المتحدة قررت إقصاء الأمم المتحدة عن أي دور فاعل في تحديد مستقبل العراق أو في إدارته خلال المرحلة الانتقالية.
ثم يخلص إلى القول: "ما يمكن أن يستنبط هو أن لإدارة بوش أجندة خاصة للعراق من وراء الانفراد برسم الجدول الزمني. وربما يكون ضمن هذه الأجندة بقاء القوات الأميركية لأمد غير محدود رغم ما نص عليه الجدول من انتهاء حالة الاحتلال عند نهاية حزيران 2004، واغلب الظن أن من بين الأجندة الخاصة احتفاظ الولايات المتحدة بإدارة الاقتصاد الوطني العراقي"، بحسب تعبير الكاتب في مقاله المنشور بصحيفة (البيان) الإماراتية.
--- فاصل ---

مستمعينا الكرام:
قبل أن نختم جولتنا، ننتقل إلى القاهرة لنستمع إلى قراءة مراسلنا أحمد رجب فيما نشرته الصحف المصرية.
(القاهرة)
--- فاصل ---
وبهذا، مستمعينا الكرام، تنتهي جولتنا على الصحف العربية التي تناولت الشأن العراقي... إلى اللقاء

على صلة

XS
SM
MD
LG