روابط للدخول

الرئيس الأميركي يؤكد بقاء القوات الأميركية في العراق الى حين انجاز اهدافها، القوات الأميركية تعتقل قيادياً في المجموعات التخريبية التي تهاجم الجنود الأميركيين


اعداد و تقديم سامي شورش

1- إذاعة العراق الحر، إذاعة أوروبا الحرة في براغ
سيداتي وسادتي
أهلاً بكم في متابعتنا لأبرز القضايا العراقية في الملف اليومي الذي أعده ويقدمه سامي شورش وتشاركه القراءة فريال حسين، وفي الاستوديو هيلين مهران. والذي يتضمن جملة قضايا من أهمها الرئيس الأميركي يؤكد بقاء القوات الأميركية في العراق الى حين انجاز اهدافها، وفرنسا ترى أن الجدول الزمني المعلن لنقل السلطات الى العراقيين يعتمد على موعد متأخر، والقوات الأميركية تعتقل قيادياً في المجموعات التخريبية التي تهاجم الجنود الأميركيين. تفاصيل هذه المحاور وأخرى غيرها بعد نشرة موجزة لأهم الاخبار العراقية:

---------------فاصل-------------------

1- سيداتي وسادتي
أهلاً بكم من جديد. نبدأ جولتنا على عناوين الملف بمحطة أميركية عراقية، حيث أكد الرئيس الأميركي جورج دبليو بوش أنه يخطط لإبقاء القوات الأميركية في العراق رغم الجهود التي تبذلها الادارة المدنية في العراق لتسريع خطوات نقل السلطات السيادية الى العراقيين.
وكالة اسوشيتد برس نسبت الى الرئيس بوش في مقابلة أجرتها معه صحيفة بريطانية أن لا داعي للقلق في شأن الأوضاع العراقية لأن القوات الأميركية باقية الى حين انجاز اهدافها.
الى ذلك، رحب بوش بالجدول الزمني الذي أعلنه الحاكم المدني في العراق بول بريمر لتسريع خطوات نقل السلطات وإقامة حكومة وطنية عراقية، ملمحاً الى ان الحالة السياسية في العراق تشهد تطوراً رغم تصاعد الهجمات المسلحة ضد الأميركيين:

أوديو 111703
(كان اسبوعاً عسيراً. لكننا مع هذا احرزناً تقدماً في اتجاه اعادة السيادة والحرية الى العراق. إن مجلس الحكم العراقي أعلن جدولاً زمنياً لنقل السيادة. نحن فرحون بهذا الجدول. فالعراق يسير نحو الأمام من الناحية السياسية. ومن ناحية أخرى، نحن عازمون على الاستمرار في مواجهة الارهاب).

2- على صعيد ذي صلة، قالت فرنسا إن الموعد المحدد لنقل السلطات الى العراقيين في الثلاثين من حزيران المقبل هو موعد متأخر جداً، داعية الى استكمال عملية تسليم السيادة في موعد اقصاه نهاية العام الجاري.
وكالة فرانس برس نقلت عن وزير الخارجية الفرنسي دومينيك دي فيلبان أن موعد الثلاثين من حزيران متأخر جداً، لأن الحالة العراقية تعيش مرحلة حساسة للغاية وتتطلب عملاً عاجلاً.
1- من جهة أخرى، دعى الرئيس الايطالي كارلو أزيغليو كيامبي كلاً من سلطة التحالف الموقتة ومجلس الحكم العراقي والامم المتحدة الى تسريع خطوات نقل السلطات الى العراقيين. وكالة اسوشيتد برس قالت إن دعوة الرئيس الايطالي جاءت في اعقاب اجتماع عقده مع الامين العام للأمم المتحدة كوفي أنان.
يشار الى أن اكثر من 2300 جندي ايطالي ينتشرون في العراق. كما أن إحدى القواعد العسكرية الايطالية في الناصرية تعرضت الأربعاء الماضي الى تفجير بسيارة مفخخة أسفر عن مقتل تسعة عشر جندياً ايطاليا.
2- من ناحية أخرى، ذكرت وكالة ايتار تاس الروسية أن وزير الخارجية الروسي ايغور ايفانوف أجرى مكالمة هاتفية مع نظيره الالماني يوشكا فيشر بحثا فيه المبادرة الأميركية الأخيرة لتسريع نقل السلطات الى العراقيين.
وفي محور آخر، كررت رئيسة الوزراء النيوزيلندية هيلين كلارك التزام بلادها بإبقاء قواتها العسكرية في العراق رغم تصاعد العمليات الهجومية ضد قوات التحالف في البصرة التي تنتشر فيها القوات النيوزيلندية.
وفي سياق متصل، أظهرت نتائج استطلاع للرأي اجرته شبكة تلفزيونية يابانية أن واحداً وسبعين في المئة من اليابانيين لا يؤيدون ارسال قوات عسكرية من بلادهم الى العراق.
1- سيداتي وسادتي
ومن العواصم الغربية ننتقل الى القدس حيث أبدت الاستخبارات الاسرائيلية قلقها إزاء النتائج الوخيمة لخروج القوات الأميركية من العراق قبل قيام حكومة ديموقراطية قوية في بغداد. التفاصيل مع مراسلنا في القدس كرم منشي:

(القدس)

------------فاصل---------------

2- كرر الحاكم المدني الأميركي في العراق عزم ادارته المدنية على تسريع الخطوات في اتجاه تشكيل حكومة عراقية وطنية ومساعدة العراقيين في كتابة قانون انتقالي يكون بمثابة دستور موقت في إطار زمني محدد. في هذا الإطار، تحدثنا الى مندوبنا في العراق محمد علي كاظم وسألناه في اتصال هاتفي عن اراء الساسة العراقيين من داخل مجلس الحكم حيال ما يتردد عن وضع قانون انتقالي وكيفية صياغته:

(مقابلة محمد)

------------فاصل----------------
1- في سياق آخر، كشفت وكالة اسوشيتد برس أن الخارجية الأميركية تنشغل بخطة لإنفاق ستة عشر مليون دولار على توظيف العلماء العراقيين في مجالات سلمية في بلدهم بدلاً من أن ينقلوا خبرتهم العلمية الى دول أو منظمات ارهابية قد تهدد الولايات المتحدة.
وأشارت الوكالة الى أنها عرفت بتفاصيل الخطة عن طريق حصولها على نص اقتراح مكتوب، مضيفة أن الميزانية المذكورة لا تغطي سوى نفقات عام واحد. لكن الوكالة نسبت الى مختصين أن الخطة تأتي متأخرة وفي وقت غادر فيه قسم كبير من العلماء العراقيين الى سوريا وايران. يشار الى أن العالم العراقي مظهر صادق التميمي المسؤول السابق عن برامج الصواريخ الباليستية غادر في الفترة الأخيرة الى ايران.

------------فاصل-----------------------

2- وفي المحور الأمني، اعتقلت قوات التحالف في الحبانية قيادياًَ في المجموعات التخريبية التي تشن هجمات ضد الجنود الأميركيين. وكالة فرانس برس قالت إن القيادي المعتقل اسمه كاظم محمد فارس وهو ضابط سابق في القوات العراقية الخاصة وقائد إحدى وحدات فدائيي صدام ومن المقربين لخميس سرحان الرقم 54 على قائمة المطلوبين، والمعتقل حالياً لدى قوات التحالف. هذا كما اعتقل الجنود الأميركيون تسعة اشخاص آخرين في المنطقة نفسها واستولوا على كميات من البنادق الرشاشة ومدافع الهاون والقنابل اليدوية.
يشار الى ان القوات الأميركية أطلقت أمس الأحد لأول مرة منذ الاول من آيار الماضي، صاروخاً موجهاً عن طريق الاقمار الاصطناعية على معسكر لتدريب المهاجمين العراقيين غرب كركوك.
1- على صعيد ذي صلة، نشرت مجلة تايم الاميركية تقريراً عن الوضع الأمني العراقي جاء فيه أن مجموعات عراقية مسلحة تتسلم اوامرها وتمويلها من الرئيس العراقي المخلوع صدام حسين. ونقلت الوكالة عن مساعد سابق لصدام حسين لم تذكر اسمه أن صدام ليس على اتصال مباشر مع اتباعه، إنما يتصل بهم عبر وسائط، فيما يحاول وسطائه تجنيد المقاتلين من بين العاطلين عن العمل. وفي هذا الخصوص اشارت المجلة الى ان مقاتلي المجموعات التابعة لصدام حسين يتسلمون ألف دولار عن كل عملية مسلحة ينفذونها، بينما يتضاعف المبلغ خمس مرات في حال وقوع قتلى بين الجنود الأميركيين.

2- سيداتي وسادتي
قبل أن ننتقل الى محاور أخرى، نعود الى التسجيل الذي بثته قناة العربية الفضائية لما وصف بأنه صوت الرئيس العراقي المخلوع يدعو فيه العراقيين الى مهاجمة القوات الأميركية. مراسلنا في بغداد عماد جاسم التقى ثلاثة مواطنين ومواطنة عراقية لإستبيان ارائهم في خصوص ما جاء في التسجيل الصوتي:

(بغداد – عماد جاسم)

-------------فاصل--------------------

1- في محور آخر، ذكرت وكالة الصحافة الألمانية للأنباء ان العراق والاردن سيقيمان ربطاً بين شبكتيهما الكهربائيتين، مشيرة في هذا الخصوص الى أن وزير الطاقة الاردني عزمي خريسات أعلن عن توصله الى اتفاق في هذا الخصوص مع وزير الكهربائي العراقي ايهم السامرائي.
تفاصيل اضافية حول الاتفاق العراقي الادرني في ميدان الربط الكهربائي مع مراسلنا في عمان حازم مبيضين:

(عمان)

2- على صعيد ذي صلة، تعيش بغداد في الظلام بفعل انقطاع التيار الكهربائي لاسباب غير معروفة للعراقيين. مراسلنا في بغداد نبيل الحيدري تابع هذا المحور وتحدث الى مسؤول في وزارة الكهرباء وسأله عن اسباب انقطاع التيار الكهربائي في العاصمة:

(بغداد – نبيل الحيدري)

-------------فاصل-----------------------

1- اخيراً، رحبت السعودية بعودة العراق الى اسواق النفط العالمية بعد اعوام من الانقطاع نتيجة الحروب والعقوبات الدولية. وكالة فرانس برس نقلت عن وزير النفط السعودي علي النعيمي بعد اجتماع عقده مع نظيره العراقي ابراهيم بحر العلوم، أن الرياض تشعر بالغبطة من عودة العراق الى الاسواق العالمية لأن ذلك سيخدم مصالح العراقيين وازدهار بلادهم على حد تعبير وزير النفط السعودي.

-----فاصل--------------

1- سيداتي وسادتي
الى هنا نصل الى نهاية هذه الجولة...الى اللقاء

على صلة

XS
SM
MD
LG