روابط للدخول

الرئيس الروسي فلاديمير بوتين يعلن ان بلاده لا تفكر حتى في احتمال ارسال جنود روس الى العراق، الامم المتحدة تعلن تعليق مهام أعلى مسؤول للمنظمة في العراق راميرو لوبيز دا سيلفيا


نشرة الاخبار اعداد و تقديم كفاح الحبيب هنغاريا تقرر تمديد مهمة قواتها في العراق. وزير الخارجية الاردني مروان المعشر: اجتماع دمشق للدول المجاورة للعراق الذى قاطعته بغداد أكد على أهمية مشاركة العراق مستقبلا فى اجتماعاته. وزير الدفاع التركي وجدي غونول، يعلن ان تركيا تحتفظ بحقها في إرسال مزيد من القوات العسكرية الى شمال العراق لمحاربة المتمردين الكرد المختبئين هناك .

اعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ان بلاده لا تفكر حتى في احتمال ارسال جنود روس الى العراق نظرا لعدم توفر الظروف الشروط اللازمة لذلك .
وقال بوتين في مقابلة مع صحيفة كورييري دي لا سيرا الايطالية الصادرة اليوم ؛ لقد عارضنا منذ البداية التدخل العسكري لاينبغي علينا القول اننا على اتم الاستعداد لارسال الجنود .
ودعا بوتين الى توحيد جهود الاسرة الدولية من اجل ايجاد الظروف المؤدية الى تسليم السيطرة على الاوضاع للشعب العراقي ، كما طالب بعدم السماح باطالة امد وضع الفراغ في السلطة .
وعلى صعيد آخر نقلت وكالة إيتار تاس الروسية للأنباء عن مصادر وصفتها بالمطلعة ان روسيا والعراق ينسقان حالياً لتحديد موعد زيارة سيقوم بها وزير النفط العراقي إبرهيم بحر العلوم لموسكو ، مشيرة الى دعوة وجهها وزير الطاقة الروسي إيغور يوسفوف للوزير العراقي .
ونوهت المصادر الى إحتمال قيام رئيس شركة لوك أويل النفطية الروسية فاجيت أليكبيرتوف بزيارة الى العراق في الشهر المقبل .


نقلت صحيفة يابانية عن مصادر حكومية ان طوكيو قررت ارسال بعثة استطلاع اولى مؤلفة من مئة وخمسين جنديا الى مدينة السماوة بحلول منتصف الشهر المقبل .
وقالت صحيفة "نيهون كيزاي شيمبون" ان الحكومة ستقر هذه الخطة في الرابع عشر من الشهر الجاري . واضافت ان مهمة البعثة المؤلفة من عناصر في سلاح البر ستتمثل في استقبال القوة اليابانية المؤلفة من ستمئة الى سبعمئة عنصر والمتوجهة الى العراق في كانون الثاني المقبل .

وستكلف القوة اليابانية بمهمات هندسية ، مثل تأمين الكهرباء الى المستشفيات التي تم بناؤها بمساعدة يابانية وانشاء شبكات مياه .

من جهة أخرى قررت هنغاريا تمديد مهمة قواتها المؤلفة من ثلاثمئة جندي في العراق ستة اشهر حتى نهاية العام المقبل 2004 في مبادرة حسن نية تجاه الولايات المتحدة .
وكانت هنغاريا قد ارسلت الى العراق هذا الصيف قوة عسكرية يتكون معظمها من الخبراء اللوجستيين لمدة عام واحد ، وذلك للمساعدة في حملة اعادة الاعمار. وتتمركز هذه القوة في مدينة الحلة.

اعلن ناطق باسم الامم المتحدة انه تم مؤقتا تعليق مهام أعلى مسؤول للمنظمة الدولية في العراق راميرو لوبيز دا سيلفا ومنسق الأمن تان ميات في انتظار درس الاخطاء التي سمحت لوقوع الاعتداء الدامي ضد مقر المنظمة في بغداد في شهر اب الماضي.
وكانت الامم المتحدة قد منحت منسق شؤونها الامنية عطلة مفتوحة بعد أن ألقت هيئة مستقلة باللوم على مسؤولين كبار في تراخي اجراءات الامن قبل الإعتداء الذي أسفر عن سقوط إثنين وعشرين قتيلاً .

قال وزير الخارجية الاردني مروان المعشر ان اجتماع دمشق للدول المجاورة للعراق الذى قاطعته بغداد أكد على أهمية مشاركة العراق مستقبلا فى اجتماعاته .
ونقلت وكالة الانباء الاردنية (بترا) عن المعشر قوله تم الاتفاق في الاجتماع على كافة القضايا الاساسية المتعلقة بالاوضاع في العراق بما في ذلك التأكيد على حضور العراق جميع الاجتماعات المقبلة كافة .
ويشار الى ان مجلس الحكم العراقي كان قد أصدر بياناً أعرب فيه عن عدم إرتياحه للنتائج التي تمخض عنها مؤتمر وزراء خارجية الدول المجاورة للعراق الذي عقد في دمشق مؤخراً على الرغم من رفض العراق المشاركة في أعمال المؤتمر .

قال وزير الدفاع التركي وجدي غونول ان تركيا تحتفظ بحقها في إرسال مزيد من القوات العسكرية الى شمال العراق لمحاربة المتمردين الكرد المختبئين هناك ...
وأضاف غونول الذي كان يتحدث أمام البرلمان التركي قائلاً ان تركيا سبق وان أرسلت قوات الى كردستان العراق لمقاتلة حزب العمال الكردي متى ما كان ضرورياً ، وسوف لن نتردد في تكرار ذلك مستقبلاً .
وعلى صعيد آخر قال السفير التركي في واشنطن ان الولايات المتحدة كانت تحابي الجماعات الكردية في العراق كثيراً مجازفة بتشجيع نشوب حرب أهلية وإنفصال كردي في المستقبل .
وأضاف السفير أوصمان فاروك لوغأوغلو قائلاً ان تركيا لا يمكنها أن تقوم بإرسال قوات عسكرية الى العراق دون دعوة من مجلس الحكم العراقي .

اتهم مستشار كبير سابق في وزارة الدفاع الأميركية البنتاغون فرنسا والمانيا بإبداء عدم اكتراث واضح برفاهية الشعب العراقي على الرغم من معارضتهما الحرب التي قادتها الولايات المتحدة حرصا على مصالح هذا الشعب .
وقال ريتشارد بيرل الذي كان احد مخططي الحرب التي اطاحت بصدام حسين لقادة القوات المسلحة الدوليين وخبراء الامن إن فرنسا والمانيا والعديد من المتظاهرين عارضوا العمل العسكري تعاطفاً فيما يبدو مع العراقيين.
واضاف في مؤتمر دفاعي ببرلين قائلاً ؛ والان انتهت الحرب ويحتاج الشعب العراقي الى المساعدة ولكن الالمان لم يستيطعوا ان يأتوا بيورو واحد وكذلك الفرنسيون.
واستطرد متسائلا ما مدى عمق التزامهما بإعادة إعمار العراق ؟

دعا مجلس الحكم الولايات المتحدة الى منحه المزيد من السلطات في المجال الامني لمواجهة الارهاب العالمي.
واوضح المجلس في بيان له ان تزايد الهجمات الارهابية على قوات التحالف واجهزة الشرطة العراقية يستدعي اتخاذ اجراءات جديدة لمواجهة الارهاب العالمي وهذه الاجراءات تشمل في راينا نقل المزيد من السلطات الى مجلس الحكم خصوصا في الملف الامني.
واضاف البيان "نعتقد ان العراقيين اقدر على ادارة هذا الملف من غيرهم لانهم مطلعون على مجرى الاحداث في العراق وعارفون باوضاعه وتشعبات مجتمعه وطبيعة نظام صدام حسين الارهابي واساليبه وخططه.

على صلة

XS
SM
MD
LG