روابط للدخول

الملف الثاني: الرئيس الأميركي يتعهد بانتهاج موقفٍ حازم في العراق، ووزير الخارجية العراقي يعلن رفضه المشاركة في اجتماع دول الجوار في دمشق


من ابرز محاور الملف العراقي الثاني: ردودُ فعلٍ متباينة إزاءَ انتشار شائعاتٍ حول اعتداءاتٍ محتملة، والرئيس الأميركي يتعهد بانتهاج موقفٍ حازم في العراق، ووزير الخارجية العراقي يعلن رفضه المشاركة في اجتماع دول الجوار في دمشق.

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
مستمعينا الكرام
نحييكم مجددا، وإليكم الآن الملف العراقي الذي أعده ويقدمه اليوم ناظم ياسين، ومن أبرز محاوره:
ردودُ فعلٍ متباينة إزاءَ انتشار شائعاتٍ حول اعتداءاتٍ محتملة، والرئيس الأميركي يتعهد بانتهاج موقفٍ حازم في العراق، ووزير الخارجية العراقي يعلن رفضه المشاركة في اجتماع دول الجوار في دمشق.
وقبل أن نعرض التفاصيل، نستمع إلى نشرة إخبارية موجزة.
--- فاصل ---
مستمعينا الكرام:
ناظم ياسين يحييكم ويقدم عرضا لآخر تطورات الشأن العراقي ضمن الملف اليومي.
جاء في تقريرٍ بثته وكالة فرانس برس للأنباء من بغداد اليوم بأن العاصمة العراقية كانت شبه مشلولة إثر إشاعاتٍ بشأن تنظيم ما وصف ب"يوم المقاومة" . وخلت الشوارع من أي ازدحام مروري تشهده العاصمة عادةً في أيام السبت التي تشكل بداية الأسبوع في العراق.
التقرير أشار إلى أن هذه التدابير الاحترازية اتخذت إثر انتشار إشاعة مفادها أن منشورات وزعت تحذر من وقوع اعتداءات ضخمة وتعلن الأول من تشرين الثاني "يوما لمقاومة" قوات الاحتلال، بحسب ما أفادت وكالة فرانس برس للأنباء.
مراسل إذاعة العراق الحر في بغداد عماد جاسم التقى بعدد من المواطنين للتعرف على ردود فعلهم إزاء هذا الشائعات، ووافانا بالتقرير الصوتي التالي.
(رسالة بغداد الصوتية)
--- فاصل ---
وفي شمال البلاد، أعلنت الشرطة العراقية مقتل ثلاثة أميركيين وإصابة اثنين بجروح جراء انفجار قنبلة زُرعت على جانبِ طريقٍ في مدينة الموصل اليوم السبت.
وكالة رويترز للأنباء نقلت عن الشرطة العراقية أنه تم تفجير القنبلة أثناء مرور قافلة عربات أميركية. ولم يتضح ما إذا كان الضحايا من الجنود الأميركيين أم من المدنيين الذين يعملون في الإدارة المدنية الأميركية.
فيما لم يرد على الفور تعليق من الجيش الأميركي.
هذا وقد عقد في مقر مجلس المحافظة في الموصل اليوم مؤتمر صحفي تركز على الأوضاع الأمنية.
مراسل إذاعة العراق الحر في الموصل أحمد سعيد حضر المؤتمر ووافانا بالتغطية التالية.
(رسالة الموصل الصوتية)
--- فاصل ---
من إذاعة العراق الحر / إذاعة أوربا الحرة في براغ، نواصل تقديم محاور الملف العراقي.
ونعود إلى بغداد حيث أعلن وزير الخارجية العراقي هوشيار زيباري اليوم السبت رفضَه حضور اجتماع دول الجوار في دمشق في ظل غياب دعوة صريحة وواضحة للعراق.
وكالة فرانس برس للأنباء نقلت عن زيباري قوله في مؤتمر صحفي إنه "في غياب دعوة صريحة وواضحة من الحكومة السورية للعراق للمشاركة في الاجتماع فإن هذه المشاركة غير ممكنة عمليا"، بحسب تعبيره.
وأضاف أن "أسلوب وطريق توجيه الدعوة لا ينسجم مع كرامة العراق".
كما وصف الدعوة التي وصلته في وقت متأخر من مساء الجمعة، وصفها ب"الدعوة الغامضة والمبهمة وغير محددة المعالم".
زيباري دعا المشاركين في اجتماع دمشق إلى منع "الإرهابيين من التسلل عبر حدودهم إلى العراق"، مشيرا إلى انه "يمكنهم المساعدة بشكل أكثر على تركيز الاستقرار وإعادة الاعمار".
عن ملابسات الدعوة السورية والرفض الذي أعلنه الوزير العراقي، أجرى الزميل سالم مشكور المحادثة الهاتفية التالية مع مندوبنا في بغداد محمد علي كاظم.
(المحادثة الهاتفية - بغداد)
--- فاصل ---
وللتعرف على مواقف الدول العربية المشارِكة في اجتماع دمشق إثر إعلان وزير الخارجية العراقي رفضَه الحضور، تحدثتُ إلى مراسل إذاعة العراق الحر في العاصمة السورية جانبلات شكاي قبل بدء الجلسة الافتتاحية مساء اليوم.
(المحادثة الهاتفية – دمشق)
--- فاصل ---
من إذاعة العراق الحر / إذاعة أوربا الحرة في براغ، نواصل تقديم محاور الملف العراقي.

في الولايات المتحدة، تعهد الرئيس جورج دبليو بوش اليوم السبت بانتهاج موقف حازم بشأن العراق قائلا إن مغادرة هذا البلد قبل التوقيت المناسب لن يؤدي سوى إلى تعزيز قوة "الإرهابيين" الذين حمّلهم مسؤولية الهجمات القاتلة الأخيرة.
بوش أكد في كلمته الإذاعية الأسبوعية أن الولايات المتحدة ستنجز مهمتها في العراق.
وفي هذا الصدد، قال الرئيس الأميركي:
"ستنجز الولايات المتحدة عملنا في العراق. إن مغادرة العراق قبل التوقيت المناسب لن يؤدي سوى إلى تشجيع الإرهابيين وزيادة المخاطر على أميركا. ونحن عازمون على البقاء والقتال والانتصار".

وكالة رويترز للأنباء أفادت بأن هذه هي المرة الخامسة على التوالي التي يتناول فيها الرئيس الأميركي في حديثه الإذاعي الأسبوعي موضوع العراق.
وتطرق بوش إلى قيام الولايات المتحدة بتدريب مزيد من العراقيين للدفاع عن بلادهم، قائلا:
"نقوم بتدريب أعداد متزايدة من العراقيين للدفاع عن بلادهم. واليوم، يوجد أكثر من تسعين ألف عراقي يخدمون كضباطٍ للشرطة وحرسٍ للحدود أو موظفين في الدفاع المدني. وتقوم هذه القوات العراقية أيضا بتزويد أفراد الجيش في الميدان بمعلوماتٍ استخباريةٍ أفضل الأمر الذي يوفر دقةً أكبر في استهداف أعداء الحرية. ونحن نسرّع جهودَنا لتدريب ونشر جيش عراقي جديد وقواتٍ أخرى من الدفاع المدني العراقي".
--- فاصل ---
من إذاعة العراق الحر / إذاعة أوربا الحرة في براغ، نواصل تقديم محاور الملف العراقي.
وننتقل إلى تركيا حيث صدرت تصريحات رسمية متناقضة عن مسؤولين في أنقرة حول موضوع إرسال قواتٍ تركية لإرساء الاستقرار في العراق.
التفاصيل مع مراسلنا في اسطنبول جان لطيف.
(رسالة اسطنبول الصوتية)

--- فاصل ---

من إذاعة العراق الحر / إذاعة أوربا الحرة في براغ، نواصل تقديم محاور الملف العراقي.

من بغداد، أفادت وكالة رويترز للأنباء بأن الموظفين الدوليين في الأمم المتحدة غادروا صباح اليوم السبت مقر المنظمة الدولية في العاصمة العراقية الذي تعرض للقصف متوجهين إلى المطار ومنه إلى قبرص لإجراء محادثات بشأن ما إذا سوف يتمكنون من مواصلة مهامهم في البلاد.
وأشار التقرير إلى أن أربعين من موظفي الأمم المتحدة الدوليين ما زالوا في أربيل بشمال البلاد حيث الأوضاع الأمنية أفضل بكثير.
كما يعمل نحو أربعة آلاف عراقي في أجهزة الأمم المتحدة في شتى أنحاء العراق.
وقال الأمين العام للأمم المتحدة الجمعة إنه سيعين فريقا مستقلا لتحديد المسؤولين عن الثغرات الأمنية التي سبقت هجوم آب الماضي.
رويترز نقلت عن كوفي أنان في رسالة مفتوحة إلى موظفي الأمم المتحدة إنه أمَر أيضاً بإجراء "إعادة تنظيم استراتيجي" للإدارة الأمنية. --- فاصل ---
في غضون ذلك، وصل يولي فورونتسوف، منسق الأمم المتحدة الخاص لشؤون الأسرى والممتلكات الكويتية، وصل إلى الكويت لإجراء محادثات رسمية تتعلق بمستجدات قضية الأسرى الكويتيين التي من المقرر أن يرفع تقريرَه الأخير بشأنها إلى الأمم المتحدة في كانون الأول المقبل.
التفاصيل مع مراسلنا في الكويت سعد العجمي.
(رسالة الكويت الصوتية)
--- فاصل ---
أخيرا، وعلى الصعيد الاقتصادي، أفادت وكالة فرانس برس للأنباء
نقلا عن نشرة "ميدل إيست إيكونوميك سيرفيه" (ميس) في عددها الذي يصدر بعد غدٍ الاثنين بأن المؤسسة العامة لتسويق النفط العراقي التي تُعرف اختصاراً باسم (سومو) صدّرت مليونا و148 ألف برميل نفط يوميا خلال شهر تشرين الأول المنصرم.
وأضافت النشرة المتخصصة التي تصدر في نيقوسيا أن من المتوقع تصدير مليون و350 ألف برميل يوميا لشهر تشرين الثاني الحالي، مشيرة إلى أن (سومو) وقعت عقودا بأكثر من مليون برميل يوميا مع شركات نفطية عالمية وتجار.
ويأتي النفط المصدر من حقول الجنوب العراقي في حين لا يزال تصدير النفط من كركوك معلقا لأسباب أمنية، بحسب ما نقلت فرانس برس عن المصدر ذاته.

--- فاصل ---

وبهذا، مستمعينا الكرام، ينتهي ملف العراق الذي أعده وقدمه اليوم ناظم ياسين وأخرجه ديار بامرني ... إلى اللقاء.

على صلة

XS
SM
MD
LG