روابط للدخول

بدء أعمال مؤتمر الدول المانحة لإعمار العراق


- تعهد الأمين العام للأمم المتحدة في كلمته أمام الوفود المشاركة في مؤتمر الدول المانحة لإعمار العراق بتقديم المنظمة الدولية لجميع أشكال الدعم للشعب العراقي ولمجلس الحكم الإنتقالي مهما كانت التعقيدات التي تحيط بظروف الإعمار. - قال اندريه فلاهوت وزير الدفاع البلجيكي اليوم الخميس ان بلاده لن تُرسل قوات الى العراق، إلا أنها ستُبقي على رحلات الطيران التي تقدم مساعدات انسانية. - استدعت الخارجية الايرانية اليوم الخميس سفير سويسرا في طهران الذي يمثل المصالح الاميركية لنقل احتجاج قوي على توقيف الجيش الاميركي لأيرانيين في العراق، والمطالبة بالافراج عنهم في اقرب وقت ممكن.

تفاصيل الأنباء..

- تعهد الأمين العام للأمم المتحدة في كلمته أمام الوفود المشاركة في مؤتمر الدول المانحة لإعمار العراق بتقديم المنظمة الدولية لجميع أشكال الدعم للشعب العراقي ولمجلس الحكم الإنتقالي مهما كانت التعقيدات التي تحيط بظروف الإعمار. وحذر كوفي أنان من ان الخلاف بين الولايات المتحدة ومنتقديها، في اشارة واضحة الى دول مثل فرنسا – الخلاف على جدول زمني لأعادة السيادة للعراقيين من شأنه زيادة معاناة الشعب العراقي.
وقال انان إن مؤتمر المانحين الذي بدأ اليوم الخميس في مدريد، هو مجرد بداية، واعرب عن امله في ان تبذل الحكومات المزيد للمساعدة في اعادة بناء العراق في المستقبل.
وأكد وزير الخارجية الأميركي كولن باول على زيادة أهمية المشاركة الدولية في عملية الإعمار بعد قرار مجلس الأمن الأخير. كما أكد على أهمية الأموال التي ستمنح في المؤتمر بالإضافة إلى الأموال التي ستقدمها الإدارة الأميركية.
وتشارك نحو 70 دولة في اعمال المؤتمر، لكن دولا مثل فرنسا والمانيا قالت انها لن تتعهد بأموال اكثر مما تعهدت به بالفعل من خلال الاتحاد الاوروبي.
ودافع كريس باتن، مفوض الاتحاد الاوروبي للعلاقات الخارجية، عن المساهمة التي تعهد بها الاتحاد، واعتبر ان مساعدات الاتحاد الاوروبي تتصف بالواقعية. وأكد باتن على مصلحة الاتحاد الاوروبي في المساعدة في بناء عراق غني وديمقراطي ومنفتح ومستقر.
وأعتبر اياد علاوي، الرئيس الحالي لمجلس الحكم العراقي، اليوم الخميس، أن التعهدات الدولية، لحد الآن، مشجعة، وشدد على بذل مجلس الحكم مافي وسعه لتحسين الوضع الامني في العراق.
الى هذا ناشد وزير التجارة العراقي علي علاوي الذي يشارك في أعمال مؤتمر المانحين – ناشد الدول والمؤسسات بالاستثمار في العراق، مشددا على انفتاح البلاد التام على المشروعات الاقتصادية بالرغم من المخاوف بشأن الوضع الامني.

- وفي سياق ذي صلة، دعا اليوم رئيس الوزراء البريطاني توني بلير الدول المشاركة في مؤتمر المانحين الى السخاء في تقديم المعونة للعراق.
ودعت الدول المانحة الى شطب الديون العراقية، قائلة إنها تراكمت في العهد السابق، ولايتوجب أن تُثقل كاهل العراق الجديد.
ونقلت فرانس برس عن مسؤول خليجي، لم يكشف عن هويته أن دول الخليج ستقدم مساهمات كبيرة في عملية اعمار العراق.
وتعهدت بلغاريا بتقديم مليون دولار للعراق على شكل أغذية وادوية ومنح دراسية ودورات تدريبية لقوات الشرطة.
كما نقلت اسوشيتيدبرس عن دبلوماسي روسي ان الشركات الروسية على استعداد للدخول في استثمارات كبيرة في العراق.

- قال اندريه فلاهوت وزير الدفاع البلجيكي اليوم الخميس ان بلاده لن تُرسل قوات الى العراق.
ونقلت رويترز عن فلاهوت في مقابلة مع راديو RTBFأن "ليس ثمة مجال لارسال قوات الى العراق."
و كانت بلجيكا عارضت حرب العراق، إلا أن فلاهوت قال إن بلاده ستُبقي على رحلات الطيران التي تقدم مساعدات انسانية والتي بدأتها بعد انتهاء المعارك الرئيسة في العراق في الاول من آيار الماضي.

- استدعت الخارجية الايرانية اليوم الخميس سفير سويسرا في طهران الذي يمثل المصالح الاميركية لنقل احتجاج قوي على توقيف الجيش الاميركي لأيرانيين في العراق، والمطالبة بالافراج عنهم في اقرب وقت ممكن – بحسب مانقلت فرانس برس عن وكالة الانباء الايرانية.
يُذكر أن القوات الاميركية تحتجزُ أثنين من الصحافيين الايرانيين، وتقول إنهما كانا يصوران قاعدة عسكرية اميركية.

على صلة

XS
SM
MD
LG