روابط للدخول

الملف الأول: قضية العراق تهيمن على اجتماعات وزراء خارجية منظمة المؤتمر الإسلامي في ماليزيا


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.. مستمعينا الكرام.. أهلا وسهلا بكم إلى الملف العراقي الذي أعده ويقدمه اليوم ناظم ياسين، ومن أبرز محاوره: مجلس الحكم الانتقالي في العراق يؤكد معارضته إرسال قوات من دول مجاورة لمساعدة قوات التحالف في إرساء الاستقرار في البلاد، وقضية العراق تهيمن على اجتماعات وزراء خارجية منظمة المؤتمر الإسلامي في ماليزيا، والعاهل الأردني الملك عبد الله الثاني يعلن تأييده قيام المجتمع الدولي بدور أكبر في العراق، ورئيس الحزب الديمقراطي الكردستاني عضو مجلس الحكم الانتقالي مسعود بارزاني يواصل زيارته الرسمية إلى القاهرة.

---- فاصل ----

أعلن ناطق عسكري أميركي اليوم الاثنين مقتل جندي أميركي وإصابة آخر بجروح عندما ارتطمت عربتهما العسكرية من طراز برادلي بلغم قرب بيجي في شمال العراق ليل الأحد.
وكالة رويترز للأنباء نقلت عن الميجر غوردن تيت تصريحه في تكريت بأن "العربة برادلي ارتطمت بلغم ربما وُضع هناك قبل دقائق أو قبل ساعات"، بحسب تعبيره.
وبهذا يرتفع إلى خمسة وتسعين عدد الجنود الأميركيين الذين قتلوا خلال عمليات في العراق منذ إعلان الرئيس جورج دبليو بوش انتهاء العمليات الرئيسية في مطلع أيار الماضي.
ومن الفلوجة، أفادت وكالة فرانس برس للأنباء بأن القوات الأميركية اعتقلت في ساعة مبكرة من صباح اليوم إمام مسجد الفلوجة وأربعة من طلاب المدرسة الدينية.
ونقل عن أحد السكان المحليين قوله إن "قوات أميركية تساندها مروحيات قامت باقتحام مسجد الفلوجة الكبير وسط المدينة، وبدأت عملية تفتيش دقيقة في كل الغرف والقاعات".
وأضاف أن هذه القوات "اعتقلت بعد عملية التفتيش التي استمرت نحو ساعة ونصف الساعة إمام وخطيب المسجد الشيخ جمال شاكر نزال وأربعة من طلاب المدرسة الدينية في المسجد.
وفي بعقوبة، صرح ضابط في الشرطة العراقية بأن عراقيا قتل وجرح ثلاثة آخرون اليوم في تبادل لإطلاق النار مع القوات الأميركية.
وكالة فرانس برس أفادت بأن إطلاق النار جرى إثر اعتقال عشرين عراقيا في إحدى القرى التي تبعد خمسة عشر كيلومترا شمال بعقوبة.
وذكر ضابط الشرطة أن "عمليات المداهمة والتفتيش استمرت حتى الساعة السادسة صباحا حينما انسحبت القوات الأميركية وأخذت جثة القتيل معها"، بحسب ما نقل عنه.
وفي تطورات داخلية أخرى، يفيد مراسل إذاعة العراق الحر في بغداد بأن قوات التحالف طوّقت مدينة الصدر في بغداد اليوم تحسبا لتظاهرة كانت ستنطلق هناك اليوم وأرجئت إلى يوم الأربعاء. وقد مُنعت وسائل الإعلام من الوصول إلى المنطقة.
التفاصيل مع مراسلنا في بغداد فلاح حسن.

(رسالة بغداد الصوتية الأولى)

---- فاصل ----

من إذاعة العراق الحر / إذاعة أوربا الحرة في براغ، نواصل تقديم محاور الملف العراقي.

أكد مجلس الحكم الانتقالي في العراق اليوم الاثنين معارضته إرسال قوات تركية لمساعدة قوات التحالف في إرساء الاستقرار في البلاد.
وجاء في تقرير بثته وكالة رويترز للأنباء أن وزير الخارجية العراقي هوشيار زيباري أبلغ الصحفيين أنه لمس عدم وجود رغبة لدى الدول الإسلامية الأخرى لإرسال قوات بعدما التقى بنظرائه في اجتماع منظمة المؤتمر الإسلامي في ماليزيا.
زيباري صرح بأن "مجلس الحكم يشعر بأنه من الأفضل عدم مشاركة أو انخراط أي من الدول المجاورة للعراق في عمليات حفظ السلام بسبب حساسيات الموقف كله. وفي الوقت نفسه، ندرك الحاجة لتدويل هذه القوة والحصول على مزيد من الدعم. لذلك تُجرى مناقشات بين مجلس الحكم والحكومتين التركية والأميركية للتوصل إلى صيغة مقبولة"، على حد تعبيره.

ونقل عن الوزير العراقي قوله أيضا إن المجلس يتطلع نحو مشاركة دول إسلامية أخرى.
هذا وسيمثل أياد علاوي، الرئيس الجديد لمجلس الحكم بموجب رئاسته الدورية سيمثل العراق خلال اجتماع قمة منظمة المؤتمر الإسلامي يومي الخميس والجمعة.
رويترز أفادت بأن من المتوقع أن تهيمن قضية العراق وأخطار الصراعات المتصاعدة في الشرق الأوسط على اجتماع القمة.
وفي كلمة أمام وزراء خارجية منظمة المؤتمر الإسلامي اليوم، دعا سيد حامد البر وزير الخارجية الماليزي إلى إنهاء الاحتلال الأجنبي للعراق بأسرع وقت ممكن.

سيد حامد البار:
"إن الاحتلال الأجنبي للعراق اليوم أصبح حقيقة واقعة مثلما هو الحال مع مجلس الحكم الانتقالي الذي أصبح أيضا حقيقة واقعة. ولكن لابد من إنهاء الاحتلال الأجنبي للبلاد بأسرع ما يمكن كما يرغب بذلك العراقيون أنفسهم".

وأضاف الوزير الماليزي قائلا:
"ينبغي على القوى المحتلة أن تعمل بشكل جدي على وضعِ جدول زمني لتنصيب حكومة منتخبة بشكل ديمقراطي في إطار زمني عاجل بشكل معقول".

---- فاصل ----

ومن الكويت، يفيد مراسل إذاعة العراق الحر بأن وزير الخارجية الكويتي أكد استمرار دعم بلاده للعراق، مشيرا إلى أن عدة دول إسلامية تتجه نحو تبني الموقف الكويتي.
التفاصيل مع مراسلنا سعد العجمي.

(رسالة الكويت الصوتية)

---- فاصل ----

من إذاعة العراق الحر / إذاعة أوربا الحرة في براغ، نواصل تقديم محاور الملف العراقي.
ونبقى في المواقف العربية والدولية إذ أعلن العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني اليوم الاثنين تأييده قيام المجتمع الدولي بدور أكبر في العراق. لكنه أضاف انه يجب ألا تتورط الدول المجاورة للعراق مثل بلاده وتركيا.
وكالة رويترز للأنباء نقلت عن الملك عبد الله في كلمة خلال اجتماع للمنتدى الاقتصادي العالمي في سنغافورة وهو في طريقه إلى ماليزيا لحضور اجتماع قمة منظمة المؤتمر الإسلامي إنه يأمل ألا تكتفي القمة بالكلام وتتخذ خطوات لحل المشكلات في العراق.
وأعرب العاهل الأردني عن تفاؤله واعتقاده بأن موجة العنف الأخيرة في العراق ما هي إلا الانتفاضة الأخيرة لنظام بائد وليست موجة جديدة من عدم الاستقرار. وذكر أن اللجوء إلى استخدام مُفجرين انتحاريين يشير إلى مشاركة أجانب في الهجمات.
كما صرح بأن العمليات التي تُشن على أهداف أمنية عراقية مثل مراكز الشرطة هي دليل على أنها تستهدف منع قيام عراق جديد قوي، متوقعا تراجع هذه الهجمات.

---- فاصل ----

في غضون ذلك، يواصل مسعود بارزاني، رئيس الحزب الديمقراطي الكردستاني وعضو مجلس الحكم الانتقالي زيارته الرسمية إلى القاهرة حيث اجتمع مع وزير الخارجية المصري أحمد ماهر.
التفاصيل في سياق التقرير الصوتي التالي الذي وافانا به من العاصمة المصرية مراسل إذاعة العراق الحر أحمد رجب، ويتضمن مقابلة أجراها مع أحد المحللين السياسيين.

(رسالة القاهرة الصوتية)

---- فاصل ----

من إذاعة العراق الحر / إذاعة أوربا الحرة في براغ، نواصل تقديم محاور الملف العراقي.
ونعود إلى محور التطورات الداخلية إذ شهدت بغداد اليوم تظاهرة نظمها منتسبون في المنظمات الجماهيرية والاتحادات المهنية السابقة وطالبوا خلالها بإعادة تأهيلهم أو تعيينهم في دوائر جديدة.
مراسلنا في بغداد عماد جاسم وافانا بالرسالة الصوتية التالية التي تتضمن مقابلة أجراها مع أحد المتظاهرين.

(رسالة بغداد الصوتية الثانية)

---- فاصل ----

مستمعينا الكرام،
نواصل تقديم محاور الملف العراقي.

في نبأ لها من واشنطن، أفادت وكالة فرانس برس نقلا عن مجلة تايم الأسبوعية في عددها الصادر اليوم الاثنين بأن الولايات المتحدة تشتبه في أن الرئيس العراقي السابق صدام حسين نجح في إيداع ثلاثة مليارات دولار في مصارف سورية تحت رقابة الحكومة.
وقالت المجلة نقلا عن مسؤول في إدارة بوش طلب عدم الكشف عن هويته إن واشنطن طلبت من المسؤولين في دمشق إعادة هذه الأموال إلى العراق لكنها غير راضية عن التعاون السوري في هذا المجال.
وأوضحت المجلة أن الطلب قدمه وزير الخارجية الأميركي كولن باول أثناء لقائه الرئيس السوري بشار الأسد في أيار الماضي في دمشق.

---- فاصل ----

أخيرا، ومن عمان، وافانا مراسل إذاعة العراق الحر حازم مبيضين بالرسالة الصوتية التالية عن التصريحات التي أدلى بها وزير الكهرباء العراقي على هامش أعمال الندوة الاقتصادية وتناول فيها واقع الكهرباء في العراق.

(رسالة عمان الصوتية)

---- فاصل ----

وبهذا، مستمعينا الكرام، ينتهي ملف العراق الذي أعده وقدمه اليوم ناظم ياسين وأخرجته هيلين مهران... إلى اللقاء.

على صلة

XS
SM
MD
LG