روابط للدخول

الملف الأول: كربلاء تستقبل أكثر من ثلاثة ملايين من الزوار بذكرى مولد الأمام المهدي المنتظر


طابت أوقاتكم مستمعينا الكرام وأهلاً بكم... أطيب تحية من كفاح الحبيب معد ومقدم نسخة اليوم من ملف العراق ومن ميسون أبو الحب التي تشاركني في التقديم.. ومن ديار بامرني في الإخراج.. مستمعي الأعزاء على مدار الدقائق المقبلة سنستعرض وإياكم أهم تطورات الشأن العراقي، ومن بينها: - إنفجار عنيف يهز وسط بغداد. - كربلاء تستقبل أكثر من ثلاثة ملايين من الزوار بذكرى مولد الأمام المهدي المنتظر. - مقتدى الصدر يعلن عن نيته تشكيل حكومة ظل عراقية.

--- فاصل ---

هز إنفجار عنيف وسط العاصمة العراقية بغداد في مكان يقع الى القرب من فندق بغداد... مراسلنا في بغداد علي الياسي زار موقع الحدث بعد قليل على وقوعه.. وكنت قد تحدثت اليه والى أحد شهود العيان في سياق التقرير التالي:

(الحديث مع علي الياسي)

مستمعي الأعزاء.. وعن هذا مؤثرات هذا الإنفجار أجرت ميسون أبو الحب لقاءاً مع الدكتور موفق الربيعي عضو مجلس الحكم العراقي الذي تعرض لجروح طفيفة جراء تطاير شظايا الزجاج في فندق بغداد حيث كان الربيعي في مؤتمر صحفي وقت وقوع الإنفجار...

وفي المحور الأمني أيضاً نقلت وكالة فرانس برس للأنباء عن مسؤول في الشرطة العراقية قوله ان شرطياً لقي حتفه بعد إصابته بجروح بليغة يوم الأربعاء الماضي في هجوم مسلح على نقطة تفتيش في مدينة كركوك..
من جانب آخر تعرضت مديرية شرطة المدينة لهجوم بالقنابل اليدوية نفذه مهاجمان قتل أحدهما فيما جرح الآخر..
مراسلنا في كركوك سوران الداوودي تابع تفصيلات الهجوم في لقاء أجراه مع مدير شرطة مدينة كركوك:

(كركوك)

--- فاصل ---

من المتوقع أن تستقبل مدينة كربلاء اليوم اكثر من ثلاثة ملايين زائر للاحتفال بذكرى مولد الإمام المهدي المنتظر، في وقت أعلن الزعيم الديني مقتدى الصدر عن نيته تشكيل حكومة تمثّل الشعب العراقي لأن مجلس الحكم عيّنه الاميركيون ولم ينتخب بطريقة شرعية.
وقال المتحدث باسم قوات التحالف في كربلاء البولندي هنريك روز ان هناك مليوناً ونصف المليون من الشيعة الآن ونتوقع ان يصل عددهم الى ثلاثة ملايين او اكثر للاحتفال بهذه الذكرى.. إلا أن السلطات المحلية توقعت وصول خمسة ملايين زائر للمشاركة في المراسم.
ومن جهة أخرى ما زال الوضع الأمني في مدينة الصدر مشوباً بالحذر، إذ انتشر فيها جيش المهدي وراحت غالبية جوامع وحسينيات المدينة تكرر نداءاتها لكل المناصرين بضرورة منع الأميركيين من دخولها بصورة سلمية.
وكان مقتدى الصدر قد أعلن عن تشكيل حكومة ظل في العراق تعمل بالموازاة مع مجلس الحكم، وقال انها حكومة لدولة الحرية بعيدة عن الإرهاب ومستقلة عن الاحتلال.
وطالب الصدر من الشعب العراقي تأييدها بالتظاهر السلمي، وقال ان تبدأ الحكومة أعمالها في الخامس عشر شعبان الجاري.
وأوضح ان هذه الحكومة تتشكل من وزارات للخارجية والداخلية والأوقاف والإعلام والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر وغيرها.

من جانبه تجاهل أياد علاوي الرئيس الحالي لمجلس الحكم العراقي اعلان مقتدى الصدر تشكيل حكومة منافسة في العراق ووصفه بانه اعلان لا قيمة له.
وقال علاوي في مؤتمر صحافي عقده في بغداد، نعتقد ان الصدر ليس جدياً فيما سيفعله مضيفا ان المجلس شرعي وهذا لن يقوض المجلس.
وعن موقف المجلس من مسألة نشر القوات التركية في العراق فضل علاوي عدم الإجابة على أسئلة الصحفيين بهذا الخصوص وقال ان الموضوع مازال قيد النقاش..
إلا أن محمود عثمان عضو المجلس الآخر الذي حضر المؤتمر الصحفي أوضح قائلاً اننا لانعتقد أن نشر القوات التركية امر ضروري، وأضاف ان بإمكان الدول المجاورة مساعدة العراق، ولكن ليس بالضرورة عن طريق إرسال قوات عسكرية.

قال عبد العزيز الحكيم رئيس المجلس الأعلى للثورة الاسلامية في العراق، خلال زيارة الى الكويت ان على الشعب العراقي أن يتحمل مسئولية الأمن في بلاده وألا يستقدم قوات من الخارج.
زيارة الحكيم هذه تأتي بعد زيارة قام بها الزعيم الكردي مسعود البرازاني للكويت..
مراسلنا في الكويت سعد العجمي يوجز لنا في نص التقرير التالي ما تمخض عن الزيارتين:

(الكويت)

تتجه دول العالم الإسلامي إلى عقد اجتماع قمة في ماليزيا وسط توقعات بان تهيمن المطالب بانسحاب القوات الامريكية من العراق على جدول الاعمال.
ويشارك العراق في هذا المؤتمر بوفد كبير يمثل مجلس الحكم.. تفاصيل عن المشاركة العراقية من مراسلتنا في بغداد أسماء السراج:

(بغداد)

--- فاصل ---

بعث وزير الخارجية التركي عبد الله غل برسائل الى عدد من الدول العربية والإسلامية بخصوص إعتزام تركيا نشر قوات عسكرية في العراق...
مزيد من التفاصيل في سياق تقرير مراسلنا في أسطنبول جان لطيف:

(اسطنبول)

وعن التطورات الحاصلة في مواقف الدول الأعضاء في مجلس الأمن الدولي بشأن القرار الأميركي المتعلق بالعراق قال لي تشاو شينغ وزير الخارجية الصيني لنظيره الامريكي كولن باول إن الصين تريد ان تصدر الامم المتحدة قرارا جديدا بشأن العراق يعطي المنظمة الدولية دورا أكبر في إعادة بناء البلد.
وأفادت وكالة أنباء الصين الجديدة (شينخوا) إن لي وباول ناقشا قضية العراق في اتصال هاتفي قبل اجتماع يعقد بين الرئيسين الامريكي جورج بوش والصيني هو جين تاو في منتدي اقليمي في بانكوك.
ونقلت شينخوا عن لي قوله من الضروري ان تصدر الامم المتحدة قرارا جديدا بشأن العراق ومساعدة هذا البلد على استعادة سيادته بأسرع ما يمكن.
وأضاف قائلاً؛ يجب ان يعطي هذا القرار الامم المتحدة دوراً أكبر في قضية العراق. وأن الصين تتوقع ان تضيّق الاطراف المعنية هوة خلافاتها والتوصل الى إجماع قريباً.

--- فاصل ---

مستمعينا الأعزاء إستعرضنا وإياكم أهم تطورات الحدث العراقي في نسخة اليوم من ملف العراق، شكراً لمتابعتكم ولكم منا أجل التحيات..

على صلة

XS
SM
MD
LG