روابط للدخول

الملف الثاني: مسعود بارزاني يعلن أن العراقيين مجمعون على رفض نشر قوات تركية في العراق


سيداتي وسادتي.. هذا اكرم ايوب يحييكم، ويأخذكم في جولة على أبرز تطورات الشأن العراقي، ومن بينها: - مسعود بارزاني يعلن أن العراقيين مجمعون على رفض نشر قوات تركية في العراق تفاديا لزيادة التوتر.

--- فاصل ---

على صعيد التطورات الامنية، نقلت فرانس برس عن جمعة احمد عزيز المسؤول في شركة نفط الشمال إشارته الى إخماد الحريق الذي شب في انبوبي النفط بالقرب من مدينة كركوك جراء عمليتي تخريب. المسؤول العراقي قال إن اخماد الحريق تم بعد 20 ساعة من الصراع مع النيران، مضيفا ان الطواقم الفنية ستبدأ في القريب العاجل عمليات تصليح الاضرار.

وفي تكريت اعتقلت القوات الاميركية في وقت مبكر من صباح اليوم، أربعة اشخاص من بينهم اثنان من جهاز الامن الخاص، وذلك فى غارة استهدفت ثلاثة منازل في المدينة. وعلق اللفتنانت كولونيل ستيف رسل على العملية بالقول:

(تعليق رَسل)

وقد صادرت القوات الاميركية مجموعة من الأسلحة والمواد التي تستعمل في صنع المتفجرات وتمت العملية من دون مقاومة أو وقوع إصابات.

--- فاصل ---

نبقى مع التوترات الامنية التي تشهدها بعض المدن العراقية، حيث وقعت مواجهات بين رجال الشرطة ومجموعة من الاسلاميين وعناصر النظام السابق إثر خطبة تحريضية في الموصل. المزيد من التفصيلات في التقرير التالي من احمد سعيد مراسل الاذاعة في المدينة:

(الموصل)

--- فاصل ---

في مدينة النجف، شارك مئات من العراقيين، في مسيرة لدعم حكومة الظل التي اعلن السيد مقتدى الصدر عن تشكيلها. و لفتت فرانس برس الى ان هذه التظاهرات جاءت استجابة لدعوة الصدر، في خطبة صلاة الجمعة بمسجد الكوفة، التي اعلن خلالها تشكيل حكومة ظل.
و قال الصدر في خطبته، إنه اسس حكومة تضم وزارات العدل والمالية والاعلام والداخلية والخارجية والامر بالمعروف والنهي عن المنكر، و طالب من يقبل بهذه الحكومة التظاهر، بشكل سلمي، للتعبير عن تأييده.

--- فاصل ---

وفيما يتعلق بمسألة المشاركة التركية في قوات حفظ السلام في العراق، قال زعيم الحزب الديمقراطي الكردستاني مسعود بارزاني، إن العراقيين متفقون على رفض انتشار القوات التركية في العراق، موضحا ان التواجد العسكري التركي سيزيد من حدة التوتر في العراق.
و قال بارزاني، الذي يقوم حاليا بزيارة للكويت تستغرق ستة ايام إن مجلس الحكم ما زال يجري مشاورات مع رئيس سلطة التحالف المؤقتة في العراق بول بريمر بهذا الشأن، مؤكدا ان الحالة الامنية في العراق ستشهد تصعيدا خطيرا، اذا ما دخلت القوات العسكرية التركية الى البلاد- بحسب ما اوردت فرانس برس.
وكانت وكالة الصحافة الالمانية نقلت عن رئيس الوفد التركي الى قمة منظمة المؤتمر الاسلامي - نقلت دفاعه عن قرار انقرة بأرسال قوات للانضمام الى قوات حفظ السلام الدولية، معتبرا ان بلاده تلعب دورها بوصفها دولة مسلمة وجارة طيبة للعراق.
بالمقابل، اشار رياض الفضلي المسؤول في الخارجية العراقية، والمشارك في الوفد العراقي – اشار في ماليزيا، الى عدم تحبيذ نشر قوات في العراق من دول الجوار تفاديا للمشكلات، مؤكدا على حساسية الموقف وصعوبته، وعلى المخاطر المحيطة به.

وألتقى عضو مجلس الحكم الانتقالي ومسؤول الاتحاد الوطني الكردستاني جلال طالباني بزعماء ثلاثة من الاحزاب التركمانية التي تزور السليمانية، مؤكدا على بذل الجهود لتقوية العلاقات الكردية التركمانية. تفصيلات أكثر حول هذا اللقاء مع مراسل الاذاعة في المدينة مصطفى صالح كريم:

(السليمانية)

--- فاصل ---

اكد الرئيس الاميركي جورج دبليو بوش اليوم أن الولايات المتحدة تمتلك استراتيجية واضحة لجعل العراق بلدا "مستقرا وسليما ومزدهرا" لايشكل تهديدا للولايات المتحدة او العالم. وفي كلمته الاذاعية الاسبوعية، ذكر الرئيس بوش ان العراق بدأ المرحلة الانتقالية من نظام الطغيان، بأتجاه تقرير مصيره بنفسه - بحسب فرانس برس.

وقال الرئيس بوش ان "قوات التحالف في العراق تطارد الارهابيين وآخر المدافعين عن صدام حسين الذين يعارضون منح الحرية للشعب العراقي"، مؤكدا ان الولايات المتحدة تريد "توسيع التعاون الدولي لاعادة الاعمار واحلال الاستقرار في العراق".

وحول المرحلة الانتقالية، قال الرئيس بوش ان الادارة الاميركية تعمل بشكل وثيق مع القادة العراقيين الذين يقومون بصياغة الدستور واقامة مؤسسات المجتمع المدني ويسعون لأجراء انتخابات حرة. واكد الرئيس بوش ان الهدف هو مساعدة العراقيين على بناء "اقتصاد حر"، موضحا ان بدء تداول العملة الجديدة في العراق الاسبوع المقبل يشكل مرحلة مهمة في هذا المجال. وقال الرئيس بوش ان الدينار العراقي الجديد سيحمل صورة الارث الذي يفخر به العراق، وليس صورة الطاغية المكروه، مضيفا أن العملة الجديدة تشكل رمز تجديد الاقتصاد العراقي، وانها ستساعد في توحيد العراق الذي كان يستخدم نسختين من الدينار في المناطق المختلفة.

وفي سياق ذي صلة، تبدأ البنوك العراقية في الخامس عشر من هذا الشهر مهمة تستمر لثلاثة أشهر، بهدف التخلص من العملة القديمة التي تحمل صورة الرئيس السابق، وتوزيع الاوراق النقدية الجديدة.

--- فاصل ---

قال نائب الرئيس الأميركي ديك تشيني إن العراق أصبح جبهة رئيسة في الحرب على الإرهاب ولهذا السبب اتخذت الولايات المتحدة تلك الخطوة الحيوية بخوض الحرب في العراق. وقال تشيني في كلمة القاها في Heritage Foundation للابحاث في واشنطن:

(تعليق تشيني)

وقال تشيني إن الولايات المتحدة تتعرف بالتدريج على تفاصيل برامج أسلحة الدمار الشامل العراقية، وإن فريق المفتشين الأميركيين يحرز تقدما مطردا على الرغم من جسامة المهام والمصاعب التي يواجهها.
واشار نائب الرئيس الاميركي الى أن حكومة صدام حسين ما كانت ستزول لو استجابت الولايات المتحدة لاعتراضات بعض الدول، مشددا على أهمية الوفاء بالتعهدات للشعب العراقي عن طريق مساعدته في بناء وطن آمن وحكومة ديموقراطية.

--- فاصل ---

وفي محور اقتصادي نقلت رويترز عن صحيفة التايمز البريطانية، أن بريطانيا ستتبرع للعراق بمبلغ 550 مليون باوند استرليني، أي مايصل الى حوالي 915 مليون دولار، خلال مؤتمر الدول المانحة في مدريد.
ونقلت فرانس برس عن صحيفة الاهرام المصرية أن القاهرة يمكن لها أن تتوقع الحصول على 300 مليون دولار، على شكل مساعدات من الولايات المتحدة للتعويض عن التأثيرات المالية لحرب العراق. وأفادت مصادر الخارجية المصرية بان الاتصالات جارية مع الجهات الاميركية حول مشاركة مصر في عملية اعادة إعمار العراق. احمد رجب مراسل الاذاعة في القاهرة يسلط الضوء على هذا الجانب من خلال الحوار مع نائب رئيس التحرير لصحيفة الاهرام:

(القاهرة)

--- فاصل ---

و ننتقل من العاصمة المصرية الى العاصمة السورية، إذ أكدت بشرى كنفاني مديرة الاعلام في الخارجية السورية عدم وجود اتصالات بين دمشق وانقرة تتعلق بنقل العتاد العسكري التركي الى داخل العراق. التفاصيل في التقرير التالي من مراسل الاذاعة في دمشق جانبلات شكاي:

(دمشق)

على صلة

XS
SM
MD
LG