روابط للدخول

الجولة الثالثة


مستمعينا الكرام.. أهلاً بكم من جديد مع هذا العرض السريع لعدد من مقالات الرأي والتعليقات السياسية التي نشرتها صحف عربية صادرة اليوم.

الكاتب اللبناني محمد الصياد رأى في مقال نشرته صحيفة الخليج الإماراتية أن شيئاً كثيراً قيل في شأن هدف المجموعة المحافظة التي تحكم سيطرتها على الادارة الأميركية من احتلال العراق. لمن الهدف الحقيقي في راي الصياد يظل النفط العراقي الذي هو الدافع الأساسي وراء إصرار الإدارة الأمريكية الحالية على شن الحرب ضد العراق. الى ذلك، رأى الكاتب أن هدفاً آخر يكمن وراء الحرب الأميركية ضد العراق، ذلك هو مصلحة اسرائيل في تكسير أحد أهم أجنحة القوة العربية في ميزان قوى الصراع العربي الاسرائيلي. لكن مع هذا كله، يمكن القول إن الحرب جاءت نتيجة دافع ثالث مفاده محاولات الولايات المتحدة الأميركية للهروب الى الأمام.

رأى محمد الصياد أن واشنطن تعيش مجموعة كبيرة من الأزمات، وأن استراتيجيتها في العراق تواجه مشكلات وعثرات لا تحصى. لهذا فإنها تحاول تدويل القضية العراقية بشكل جزئي بغية إيجاد طريق للخروج من مأزق تعثر استراتيجية احتلالها للعراق، مضيفاً أن الادارة الأميركية وغم محاولتها ايكال بعض المهام الأمنية والعسكرية لقوات دولية تحت قيادتها بموجب قرار من مجلس الأمن، وايكال مزيد من مهام الإدارة السياسية والمدنية والأمنية لهيئات الحكم الجديدة في العراق، إلا أن الكلمة الأخيرة في كل ذلك ستبقى للعراقيين الذين أثبتوا قدرتهم على صيانة الوحدة الوطنية رغماً عن دسائس المحتلين ومحاولات فلول النظام البائد لشق الصف الوطني على حد تعبير محمد الصياد.

الكاتب السوري سعد أحمد تناول في تعليق نشرته صحيفة الراية القطرية التقرير الذي قدمه الخبير الاميركي في شؤون اسلحة الدمار الشامل العراقية ديفد كاي الى الكونغرس الأميركي قبل ايام. قال سعد أحمد إن التقرير يثبت خطل كل ما قلته الادارة الأميركية عن اسلحة الدمار الشامل العراقية، مضيفاً أن ادعاءات واشنطن حول وجود اسلحة للدمار الشامل في العراق أصبح في مهب الريح بعدما كشف كاي خلو العراق من هذه الاسلحة. أما الحرب التي قادتها الولايات المتحدة ضد نظام الرئيس العراقي المخلوع فهي ليست في راي محمد الصياد سوى حرب الرئيس الأميركي لوحده ضد العراق.

سيداتي وسادتي..
قبل أن ننهي جولتنا هذه على بعض مقالات الرأي والتعليقات التي نشرتها صحف عربية صادرة اليوم، نستمع في ما يلي الى عرض لمقالات رأي أخرى نشرتها صحف كويتية وسعودية لمراسلنا في الكويت سعد العجمي:

(الكويت)

---- فاصل ----

سيداتي وسادتي..
الى هنا تنتهي هذه الجولة اليومية المعتادة على ابرز الشؤون والتعليقات السياسية التي نشرتها صحف عربية في خصوص الموضوع العراقي. أملنا في أن نلقاكم مع جولة أخرى. تقبلوا تحيات سامي شورش، فريال حسين والمخرد ديار بامرني. الى اللقاء.

على صلة

XS
SM
MD
LG