روابط للدخول

بريمر يؤكد ان الحياة في العراق طبيعية تماماً


- أكد رئيس الإدارة المدنية الأميركية في العراق بول بريمر ان الحياة في العراق طبيعية تماماً على الرغم من الهجمات اليومية التي يشنها متطرفون وإتساع نطاق الجريمة.. - حضرت ملكة بريطانيا اليزابيث الثانية وزوجها دوق أدنبرة الأمير فيليب إلى جانب رئيس الوزراء توني بلير قداس تكريم ضحايا الحرب العراقية الأخيرة التي أطاحت بحكم الرئيس صدام حسين. - أعلن مسؤول عراقي ان الشرطة العراقية صادرت سيارة محملة بالمتفجرات وألقت القبض على خمسة أشخاص فيها حاولوا دخول مدينة كربلاء.

تفاصيل الأنباء..

- أكد رئيس الإدارة المدنية الأميركية في العراق بول بريمر ان الحياة في العراق طبيعية تماماً على الرغم من الهجمات اليومية التي يشنها متطرفون وإتساع نطاق الجريمة..
وحض بريمر الذي كان يتحدث مع شبكة أي بي سي التلفزيونية الأميركية الكونغرس على الموافقة على تخصيص عشرين مليار دولار لحملة إعادة إعمار العراق وقال ان ذلك يساعد على وضع العراق على طريق إسترداد عافيته كلياً.
وفي معرض رده على سؤال يتعلق بالفترة التي ستبقاها القوات الأميركية في العراق قال بريمر ان هذا السؤال يجيب عنه العراقيون أنفسهم حالما يتم تنصيب حكومة وطنية ذات سيادة..
وأضاف قائلاً لا أعلم إن كانوا يريدون بقاء القوات الأميركية هنا بعد أن يتمكنوا من حكم أنفسهم أم لا؟ وقال أن حدسي هو أنهم يريدون ذلك على الأرجح...
وأشار بريمر الى أن هناك العديد من الأمور الجيدة في العراق، فالحياة هنا طبيعية تماماً، وتم إحراز تقدم في العديد من مجالات الحياة خلال فترة الشهور الستة الماضية، وما بلغناه هو أكبر مما يتوقعه أي شخص.. لقد أعدنا الطاقة الكهربائية والمياه الى مستواهما قبل الحرب.. وأعيد فتح المدارس والمستشفيات.. أننا نحقق تقدماً هنا بالفعل.

- حضرت ملكة بريطانيا اليزابيث الثانية وزوجها دوق أدنبرة الأمير فيليب إلى جانب رئيس الوزراء توني بلير قداس تكريم ضحايا الحرب العراقية الأخيرة التي أطاحت بحكم الرئيس صدام حسين.
وحيا زوج ملكة بريطانيا دوق أدنبرة، في كلمة مقتضبة جهد المقاتلين البريطانيين في العراق، وقال نحن دخلنا معركة الى جانب الله، وإذا كان الله معنا، فمن سيكون ضدنا؟.
وكانت الخطابات التي ألقاها رجال دين يتقدمهم أسقف كانتربري رئيس الكنيسة الأنجليكانية تدعو لبناء عراق المستقبل القائم على العدل والاستقرار والمساواة والسيادة لبلد عانى كثيرا من جراء سياسات القمع والاضطهاد بعيدا عن العنصرية وصراع الأديان والعرقيات والأجناس.

- أعلن مسؤول عراقي ان الشرطة العراقية صادرت سيارة محملة بالمتفجرات وألقت القبض على خمسة أشخاص فيها حاولوا دخول مدينة كربلاء...
ونقلت وكالة فرانس برس للأنباء عن ناصر خضير الشرهاني عضو المؤتمر الوطني العراقي قوله ان الشرطة أوقفت السيارة على بعد عشرة كيلومترات الى الشرق من المدينة.. وأضاف ان الأشخاص الذين تم إلقاء القبض عليهم قد تم تسليمهم الى سلطات الأمن المختصة..
وقد أكد مدير شرطة كربلاء اللواء عباس فاضل عبود ان السيارة كانت محملة بالمتفجرات وكانت متجهة للقيام بعمليات تخريبية في محافظة كربلاء، وقال أننا نقوم باستجواب الأشخاص الذين كانوا بداخلها لمعرفة طبيعة تحركاتهم.

- أعرب مسؤولون أتراك عن توقعهم في ان تقوم واشنطن بإقناع مجلس الحكم العراقي بقبول نشر قوات تركية في العراق قبل بدء مفاوضات صعبة حول الشروط المحددة لنشرتلك القوات..
وفشلت محادثات أجريت بين المجلس والولايات المتحدة في بغداد في حل هذا المأزق.
وقال مسؤول تركي كبير للصحفيين اننا مستعدون لان نبدأ المفاوضات لكننا ننتظر ان تتغلب الولايات المتحدة على المعارضة العراقية. الكرة الآن في ملعب أمريكا..وأضاف قائلاً لن يكون واقعياً ان نتوقع بدء المحادثات في مطلع الاسبوع المقبل.

- أعلن عادل القزاز مدير عام شركة نفط الشمال عن مقتل إثنين وجرح أربعة آخرين من موظفي شركته في إنفجار لغم أرضي كان موضوعاً الى جانب الطريق الذي يربط بيجي وكركوك عندما مرت أمامه السيارة التي كانت تقلهم..
وأضاف القزاز ان حريقاً كبيراً إندلع في خط لأنابيب النفط في شمال العراق..

- أفاد مراسل لوكالة فرانس برس للأنباء ان ثلاثة عراقيين جرحوا بنيران جنود أميركيين كانوا يردون على هجوم بالقنابل اليدوية شنه مجهولون على قافلتهم في مدينة الفلوجة.
وكانت القافلة تسير في أحد شوارع المدينة عندما قذف مهاجم برمانة يدوية عليها، إلا انه أخطأ الهدف، وقام الجنود الأميركيون بإطلاق النار بإتجاه المهاجم الأمر الذي أسفر عن إصابة ثلاثة من المارة طبقاً لما رواه المراسل الذي شهد الواقعة،
ونقلت الوكالة عن الدكتور أيمن عبد القادر من مستتشفى الفلوجة قوله ان إصابات الجرحى كانت في البطن والساق والقدم.

على صلة

XS
SM
MD
LG