روابط للدخول

سيارة ملغومة ترتطم ببوابة مركز للشرطة في بغداد


- قالت الشرطة العراقية إن سيارة ملغومة ارتطمت ببوابة مركز للشرطة في بغداد اليوم الخميس، واسفرت عن انفجار كبير. وأدى الانفجارالى مقتل ثلاثة من رجال الشرطة وخمسة مدنيين في الاقل، اضافة الى اصابة العشرات. - افادت فرانس برس ان الملحق العسكري الاسباني قد اغتيل اليوم الخميس في بغداد، عند قيامه بفتح باب منزله لعصابة من المسلحين. - التقى اعضاء مجلس الحكم الانتقالي بمسؤولين من سلطة التحالف المؤقتة لليوم الثاني في محاولة لأقناعها بوقف نشر قوات تركية في العراق.

تفاصيل الأنباء..

- قالت الشرطة العراقية إن سيارة ملغومة ارتطمت ببوابة مركز للشرطة في بغداد اليوم الخميس، واسفرت عن انفجار كبير. وأدى الانفجارالى مقتل ثلاثة من رجال الشرطة وخمسة مدنيين في الاقل، اضافة الى اصابة العشرات.
ونقلت رويترز عن شرطي في الموقع تأكيده ان الهجوم كان انتحاريا، وان المهاجم كان ملتحيا ومتفحم الجسم نتيجة الانفجار. وقد وقع الهجوم في مركز للشرطة في مدينة الصدر.
رويترز نقلت عن النقيب باسم محمود المتحدث بأسم الشرطة العراقية أن المئات كانوا في المبنى انتظارا لتسلم رواتبهم.
الى هذا، قالت متحدثة عسكرية أميركية ان جنديا قتل في هجوم بقذيفة صاروخية على قافلة عسكرية بالقرب من مدينة بعقوبة، وذلك في ساعة مبكرة من صباح اليوم الخميس.

- افادت فرانس برس ان الملحق العسكري الاسباني قد اغتيل اليوم الخميس في بغداد، عند قيامه بفتح باب منزله لعصابة من المسلحين. وقالت الخارجية الاسبانية إن القتيل يدعى انتونيو بيرنال غوميز، وإنه كان يعمل في السفارة الاسبانية في بغداد. الخارجية ذكرت في البيان الذي صدر بهذا الشأن ان عدد المهاجمين لم يُعرف، وقد وصلوا الى منزل غوميز في سيارة تحمل لوحة تسجيل اجنبية.
اسبانيا دانت هذا الهجوم الارهابي ضد الدبلوماسي الذي كان يعمل في بغداد منذ سنتين، وتعهدت بأن تبقى السفارة مفتوحة، وبأنها لن تخضع للأبتزاز الارهابي.
ومن جانبها، أصدرت الخارجية الفرنسية بيانا شجبت فيه العملية ووصفتها بالجبانة.

- التقى اعضاء مجلس الحكم الانتقالي بمسؤولين من سلطة التحالف المؤقتة لليوم الثاني في محاولة لأقناعها بوقف نشر قوات تركية في العراق. ووصف المجلس المباحثات بالبناءة، وقال انها تمثل خطوة نحو ايجاد حل مقبول للتحالف وللعراقيين – بحسب فرانس برس.
واعلن رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان أن أي هجوم على القوات التركية التي ستنشر في العراق لن يكون " مقبولا ". ونقلت فرانس برس عن المسؤول التركي أن القوات لن تذهب الى العراق بصفة قوات شرطة، بل من اجل مساعدة الشعب العراقي على العيش في هدوء وسلام.

- ونقلت رويترز عن وسائل إعلام تركية اليوم الخميس إن خلافات بين انقرة وواشنطن ظهرت بشأن مواقع انتشار قوات حفظ السلام التركية في العراق. صحيفة حريت التركية نقلت عن مصادر حكومية قولها ان واشنطن عارضت طلبا تركيا بتمركز القوات بين بغداد والاقليم الذي يقع تحت سيطرة الكرد في شمال العراق.
وفي سياق متصل، نقلت وكالة الصحافة الالمانية عن وزير الخارجية العراقي هوشيار زيباري في تصريحات ادلى بها لصحيفة الحياة اللندنية - نقلت تفضيله عدم تواجد قوات من تركيا او دول الجوار في العراق، معبرا عن تفهمه لدعوة واشنطن ولندن للدول بالاسهام في القوات الدولية العاملة في العراق.

على صلة

XS
SM
MD
LG