روابط للدخول

الملف الثاني: موقف العراقيين من مجيء قوات تركية الى العراق


تحية طيبة اعزائي المستمعين واهلا بكم في ملف العراق الذي اعده ويقدمه لكم سالم مشكور وتخرجه هيلين مهران. يتناول الملف تطورات الشأن العراقي داخليا وخارجيا ومنها: - خطاب احمد الجلبي الذي القى كلمة العراق في الجمعية العامة للامم المتحدة. - واعلان واصداء مشروع القرار الدولي الجديد ومشاركة العراق في مؤتمرالدول الاسلامية في ماليزيا. - وموقف العراقيين من مجيء قوات تركية الى العراق. هذا وغيره في تقارير ورسائل صوتية.

--- فاصل ---

انتقد مبعوث مجلس الحكم في العراق الى اجتماعات الجمعية العامة للامم المتحدة احمد الجلبي انتقد في كلمته الدول التي قال انها صمتت عندما كان الرئيس العراقي السابق صدام حسين يعذب المواطنين.
وقال الجلبي امام اجتماع الجمعية:

(تعليق الجلبي)

و دعا الجلبي كل من عارضوا الحرب الى زيارة المقابر الجماعية في العراق:

(تعليق الجلبي)

--- فاصل ---

وفي الامم المتحدة ما زال مشروع القرار الدولي الجديد الذي قدمته الولايات المتحدة الى مجلس الامن بشان العراق يخضع لنقاشات بين الاعضاء الدائمين في المجلس. ففي حين اعتبره امين عام الامم المتحدة كوفي انان لا يتيح للمنظمة الدولية لعب دور في العراق, وأن نص المسودة يسير في الاتجاه الخاطئ. قالت فرنسا ان مسودة القرار المعدلة لا تلبي طموحاتنا وانها تعطي الامم المتحدة دورا ثانويا.كما نقلت وكالة فرانس برس عن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قوله ان روسيا "غير راضية" عن المسودة المعدلة التي تقدمت بها الولايات المتحدة الى مجلس الامن الدولي لكنه تحدث عن امكانية التوصل الى حل وسط مع معارضيها.

--- فاصل ---

اعلن رئيس فريق التفتيش الاميركي عن اسلحة الدمار الشامل العراقية ديفيد كاي انه بعد ثلاثة أشهر من المهمة التي بدأها الفريق لم يعثر على اي سلاح من هذا النوع، لكن ثمة "ادلة مهمة" على ان بغداد كانت تنوي تصنيعها.
واوضح كاي الذي كان يتحدث الى وسائل الاعلام بعدما قدم تقريرا أوّل عن اسلحة الدمار الشامل الى لجنتي الاستخبارات في الكونغرس، ان فريق التحقيق الذي يرأسه والمؤلف من 1400 اميركي وبريطاني "لا يزال امامه الكثير من العمل للقيام به". واضاف: "لم نعثر حتى اليوم على اسلحة وقال، لكننا عثرنا على ادلة مهمة تؤكد ارادة المسؤولين العراقيين الكبار بمن فيهم صدام حسين، الاستمرار في انتاج اسلحة دمار شامل في المستقبل".

لم نجد حتى هذه اللحظة اسلحة فعلية لكن ذلك لا يعني اننا استنتجنا بان لا اسلحة في الواقع.بل هي غير موجودة حتى هذه اللحظة. كما ان العراق بلد كبير وهناك الكثير مما يمكن عمله.ولهذا فاننا لم نجد اسلحة لحد الان. يمكنني الحديث عما وجدناه اضافة الى نوايا صنع اسلحة او اسلحة دمار شامل. لقد وجدنا وثائق حول نشاطات ومعدات لم يصرح بها لفريق مفتشي الاسلحة التابع للامم المتحدة سابقا.

--- فاصل ---

وفي حين تحدث نواب ديمقراطيون عما اسموها اسئلة يطرحها تقرير كاي حول شن الحرب قال الرئيس الاميركي جورج دبليو بوش ان تقرير كاي لم يصل الى نهاية الطريق وانه مع ذلك يثبت كم ان صدام كان خطرا على العالم.
هذا التقرير لم يصل نهاية رحلته بل بقي هناك عمل واسع يجب ان ينجز بشان برنامج صدام البيولوجي والنووي والكيمياوي. لكن هذا التقرير يكشف كيف ان صدام قام بخداع المجتمع الدولي وكيف انتهك القرار الدولي رقم 1441 كما يثبت ذلك كيف كان صدام خطرا على العالم.

--- فاصل ---

في كوالالمبور اعلن الجمعة ان وفدا من مجلس الحكم العراقي سيشارك في مؤتمر القمة الاسلامية التي تعقد في العاصمة الماليزية بين السادس عشر والثامن عشر من الشهر الجاري. ويشير تقرير لوكالة اسيشيتدبرس الى ان حضور الوفد العراقي في القمة الاسلامية سيشكل خطوة هامة باتجاه الاعتراف الخارجي بمجلس الحكم العراقي حيث يشارك في المؤتمر قادة سبع وخمسين دولة اسلامية.
وفي العاصمة السورية انهى زعيم الحزب الديمقراطي الكردستاني العراقي مسعود البارزاني لقاءاته مع كبار المسؤولين السوريين على راسهم الرئيس السوري بشار الاسد. وقد تحدث الاعلام السوري عن الضيف العراقي بصفته عضو مجلس الحكم الامر الذي فسره المراقبون اعترافا ضمنيا بهذا المجلس.

--- فاصل ---

في تركيا يتواصل النقاش حول ارسال قوات الى العراق واجتماع تركي على اعلى مستويات السلطة للبت في هذا الموضوع. وفي ظل ذلك يبرز موضوع اخر هو مساعي تركيا للقضاء على ما تبقى من عناصر حزب العمال الكردستاني التركي الموجودين في شمال العراق التفاصيل مع جان لطيف من استنبول:

(استنبول)

وفي غمرة الحديث التركي عن ارسال قوات الى العراق تبرز في الداخل العراقي مواقف متحفظة على نشر هذه القوات في العراق مراسلنا في اربيل عبد الحميد زيباري استطلع اراء عدد من الصحفيين الاكراد:

(أربيل)

--- فاصل ---

ميدانيا، ابن الجنود الاميركيون في تكريت اول جندية من قوات التحالف تسقط في عمليات التفجير والهجمات ضد مواقع قوات التحالف، فقد قتلت المجندة انالورا كوتيريز البالغة منم العمر واحدا وعشرين عاما في انفجار عبوة زرعت قرب موقع القوات الاميركية في تكريت الاربعاء الماضي.

وفي بغداد القى مجهولون قنبلة يدوية على دورية اميركية لكنها اصابت ثلاثة اطفال عراقيين احدهم في حال الخطر التفاصيل مع فلاح حسن من بغداد:

(بغداد)

--- فاصل ---

في مسجد الامام الاعظم في بغداد اقيمت صلاة جمعة مشتركة بين العراقيين السنة والشيعة اظهارا للوحدة والتضامن. التفاصيل مع نبيل الحيدري:

(بغداد)

في النجف كان حولي خمسين الف شخص شاركوا في مراسم اربعين اية الله محمد باقر الحكيم الذي اغتيل في انفجار سقط فيه اكثر من ثمانين مصليا عند مدخل صحن الامام علي. المؤبنون رفعوا لافتات طالبت بتسليم مهمة حفظ الامن الى العراقيين.

--- فاصل ---

الى هنا ينتهي ملف العراق. شكرا لمتابعتكم وشكرا للمخرجة هيلين مهران. ولكم اطيب تحية من معد الملف ومقدمه سالم مشكور.

على صلة

XS
SM
MD
LG