روابط للدخول

الملف الأول: لجنة المخصصات المالية في مجلس الشيوخ تقر مشروع قانون تبلغ قيمته 87 مليار دولار يخصص جزء منه لإعادة إعمار العراق


مستمعينا الكرام.. طابت أوقاتكم وأهلاً بكم في ملف العراق اليومي الذي يعده ويقدمه لكم شيرزاد القاضي وفريال حسين وتخرجه هيلين مهران. ويتضمن الملف العناوين التالية: - لجنة المخصصات المالية في مجلس الشيوخ تقر مشروع قانون تبلغ قيمته 87 مليار دولار يخصص جزء منه لإعادة إعمار العراق. - الدول الإسلامية تعرب عن تأييدها لمجلس الحكم الانتقالي في العراق. - والمدارس تفتح أبوابها في بغداد ومدن عراقية أخرى.

--- فاصل ---

أقرت لجنة في مجلس الشيوخ الأمريكي يوم الثلاثاء مشروع قانون تبلغ قيمته 87 مليار دولار لاستخدامها في العراق ما يفسح المجال لجدال حاد بشان خطة الرئيس الأمريكي بوش لاعادة اعمار العراق وما إذا كان يجب أن تتحمل بغداد بعض التكلفة، بحسب رويترز.

وتقول الوكالة إن الجمهوريون تمكنوا من الفوز بالموافقة على مشروع القانون في لجنة المخصصات المالية المنبثقة عن مجلس الشيوخ بعد أن تغلبوا على محاولات الديمقراطيين لجعل العراق يدفع جزءا من مبلغ قدره نحو 20 مليار دولار من مشروع القانون سيستخدم في إعادة اعماره.

وأقرت اللجنة بالإجماع مشروع القانون، ومن المتوقع أن يبدأ مجلس النواب التحرك لإصدار قراره في هذا الشأن خلال الأسبوعين المقبلين.

من ناحيته قال أحمد الجلبي الرئيس الحالي لمجلس الحكم العراقي الذي يفضل الحصول على منحة بدلاً من قرض مالي، إن القرض يحمل معه تعقيدات كبيرة وسيضيف الى الأعباء التي يتحملها الشعب العراقي في إعادة بناء البلاد، فيما سيدل إعطاء منحة على أن الولايات المتحدة دخلت العراق لتحريره ولإقامة الديمقراطية والحرية.

وقال الجلبي إنهم يرغبون في إجراء مشاورات إضافية بشأن المشاريع التي سيتم تمويلها.

وفي السياق ذاته قال عضو مجلس الحكم العراقي عدنان الباجه جي إنه يأمل أن يكون القرار منحة وليس قرضاً لأن العراق محمل بديون ثقيلة.

ومن الكويت وافانا مراسلنا (سعد العجمي) بتقرير عن رد فعل الكويت على تصريحات أدلى بها مسؤول الإدارة الأميركية في العراق بول بريمر بشأن إعفاء العراق من الديون المترتبة بذمته.

(الكويت)

--- فاصل ---

جرح عراقيان في مظاهرة يوم الأربعاء، بحسب ما نقلته وكالة فرانس برس التي أشارت الى أن التظاهرة التي نظمها عاطلون عن العمل اتسمت بالعنف، وقد أحرق البعض عددا من السيارات وأطلقوا الرصاص.

وكالة رويترز قالت إن الشرطة العراقية فتحت نيران أسلحتها الآلية بعد أن تحول الاحتجاج إلى أعمال عنف وأخذ المتظاهرون يلقون الحجارة.

ومن بغداد وافانا مراسلنا (علي الياسي) بتقرير عن التظاهرة:

(بغداد)

وبعد فاصل إعلاني قصير نعود لمتابعة مواد ملفنا الإخباري حيث عبرت الدول الإسلامية عن تأييدها لمجلس الحكم العراقي.

--- فاصل ---

أعربت الدول الإسلامية عن تأييدها لمجلس الحكم في العراق يوم الثلاثاء ودعت إلى محاكمة المسؤولين السابقين في نظام حكم صدام حسين المخلوع عن جرائم قتل جماعي محتملة.

وحث وزراء خارجية منظمة المؤتمر الإسلامي المؤلفة من 57 دولة أعضاء المجموعة على تقديم كافة أشكال الدعم والمساعدة لتلبية احتياجات العراق ليستطيع هذا البلد الذي مزقته الحرب من الوقوف على قدميه مرة أخرى.

وأدان بيان صدر عن الاجتماع عمليات القتل الجماعي لكويتيين وإيرانيين أبرياء وكذلك عراقيين والتي يُعتقد أن النظام العراقي السابق نفذها، ودعا الى مقاضاة مسؤولي نظام الحكم العراقي السابق الذين ارتكبوا مثل هذه الجرائم.

--- فاصل ---

رحبت الولايات المتحدة يوم الثلاثاء بالتعهد الأردني بتدريب منتسبي الشرطة والجيش العراقي، ونقلت وكالة فرانس برس عن متحدث باسم وزارة الخارجية كورتيس كوبر Kurtis Cooper إن الولايات المتحدة مسرورة جداً بالإعلان الأردني، وأضاف إن مثل هذا التدريب سيمثل مساهمة كبيرة في تعزيز طاقات العراقيين للحفاظ على أمن بلادهم.

الى ذلك يقول مراسلنا في الأردن إن الحكومتين الأردنية والعراقية اتفقتا على تدريب ستة وعشرين مراقباً جوياً عراقياً في كلية الملكة نور التابعة لسلطة الطيران المدني.
من ناحيته قال وزير الإعلام الأردني إن الاتفاق تم بين وزيري النقل في البلدين، وأن هذا الاتفاق يشكل بداية لتدريب العراقيين في مهن أخرى مرتبطة بالطيران المدني وذات علاقة بالنشاط التجاري.

مع مراسلنا في عَمان (حازم مبيضين) والمزيد من التفاصيل:

(عمان)

--- فاصل ---

وفي مجال التحقيق في مصير أسلحة الدمار الشامل العراقية، يقوم ديفيد كاي وهو مفتش سابق عن الأسلحة في الأمم المتحدة، والمكلف حالياً من قبل الولايات المتحدة في التحقيق بشأن الأسلحة المحظورة، يقوم كاي بدراسة احتمال أن يكون صدام قدم تقارير كاذبة بشأن قدراته الدفاعية قبل بدء الحرب في آذار الماضي.

ومن المتوقع أن يتحدث كاي أمام الكونغرس عن احتمال أن يكون صدام قد تظاهر بتوزيع أسلحة كيماوية على بعض القادة العسكريين لمنع الهجوم على العراق، بحسب ما نقلته رويترز عن صحيفة واشنطن بوست الأميركية.

--- فاصل ---

قال رتشارد باوتشر المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية يوم الثلاثاء إنه يتوقع أن تعرض إدارة الرئيس بوش مسودة قرار جديد للأمم المتحدة بشان العراق هذا الاسبوع.

ويحل مشروع القرار الجديد محل اقتراح سابق يعطي الأمم المتحدة تفويضا لتشكيل قوة متعددة الجنسيات ويدعو مجلس الحكم العراقي الى اقتراح جدول زمني سياسي لوضع دستور جديد وإجراء انتخابات ديمقراطية، بحسب رويترز.

وتقول الوكالة إن المشروع الجديد يهدف الى معالجة التحفظات الأوروبية على المشروع الأول ومن المتوقع أن يعطي الأمم المتحدة دورا سياسيا اكبر ويتضمن تفاصيل اكثر عن العملية السياسية لتسليم العراقيين مقاليد الأمور في البلاد.

وبعد فاصل إعلاني قصير نعود لمتابعة تطورات الوضع في العراق في ملفنا لهذا اليوم.

--- فاصل ---

تسعى الولايات المتحدة الى إشراك دول أخرى في الحفاظ على أمن واستقرار العراق وإعادة إعماره، وتواصل مشاوراتها مع حلفائها في مختلف أنحاء العالم.

وفي أنقرة أعلن وزير الدفاع التركي وجدي غونول إن وفداً أميركيا سيزور أنقرة لبحث موضوع إرسال قوات تركية للمساهمة في حفظ السلام في العراق، وقد وافانا مراسلنا في اسطنبول (جان لطيف) بتقرير عن الموقف التركي:

(اسطنبول)

--- فاصل ---

قال مسؤولون أمريكيون يوم الثلاثاء إن مزيدا من المواطنين العراقيين الذين يحرصون على أن يكون لهم دور في مستقبل بلادهم يدخلون الحياة السياسية المحلية رغم الترهيب من جانب معارضي الاحتلال الأمريكي.

وأفادت رويترز التي نقلت الخبر عن المسؤولين إنه يجري إنشاء مجالس أحياء ومجالس مدن في أنحاء العراق حيث يتخذ سكان محليون المبادرة في مجالات عديدة تتراوح بين إنشاء منظمات غير حكومية وبين التفاوض مع السلطات الامريكية بشأن قضايا عسكرية أو مدنية.

ونقلت الوكالة عن أيرون وليامز من معهد ترايانجل للأبحاث وهو مقاول للوكالة الأمريكية للتنمية الدولية وأحد الإدارات الحكومية الرئيسية المشاركة في إعادة إعمار العراق أنه شاهد تغيراً كبيراً منذ المرة الأخيرة التي كان فيها هناك حيث يتقدم عراقيون من الحكم المحلي في كل مكان ذهب إليه.

--- فاصل ---

وفي إطار تعزيز الوضع الأمني والتعاون بين الأحزاب والتآخي بين القوميات التقى جلال طالباني أمين عام الإتحاد الوطني الكردستاني مع عباس البياتي السكرتير العام للاتحاد الإسلامي للتركمان وقد زودنا مراسلنا في السليمانية (مصطفى صالح كريم) بتقرير عن اللقاء:

(السليمانية)

--- فاصل ---

مستمعينا الكرام، كنتم مع ملف العراق اليومي.
شكراً لمتابعتكم والى اللقاء.

على صلة

XS
SM
MD
LG