روابط للدخول

الجولة الثانية


مستمعي الكرام طابت اوقاتكم واهلا بكم في هذه المطالعة الجديدة للشان العراقي في الصحف العربية.

نبدأ هذه الجولة بعرض سريع لبعض من عناوين صحف تصدر في لندن فقد اخترنا من صحيفة الشرق الأوسط:
- رجال أعمال عراقيون يهاجمون سياسة الاستثمار الجديدة وبعضهم يعتبرها «احتلالا عالميا دائما للاقتصاد العراقي».
- خسارة البعثيين لامتيازاتهم والعسكريين لوظائفهم وتفشي البطالة ووجود أفغان عرب يجعل الموصل قلعة لـ«المقاومة».

ونقرا من القدس العربي:
الجلبي يريد تسهيل حياة الامريكيين بالعراق.. والخارجية نصحت بوش بعدم المقامرة علي المجلس المعين.

ونختم بعنوان من صحيفة الحياة:
"التحالف" يضغط على مجلس الحكم للاكتفاء بإنذار لـ "الجزيرة" و"العربية.

--- فاصل ---

وقبل الانتقال الى عرض بعض من المقالات التي نشرت في الصحف العربية الصادرة في لندن هي مطالعة سريعة للشان العراقي في الصحف المصرية....احمد رجب:

(القاهرة)

--- فاصل ---

في مقال افتتاحي لعبد الباري عطوان نشرته صحيفة القدس العربي، قال الكاتب انه لا يعتقد ان قرار مجلس الحكم الانتقالي في العراق منع قناتي الجزيرة و العربية الفضائيتين من تغطية انشطته الرسمية لمدة اسبوعين والتهديد باتخاذ اجراءات اخري اضافية اذا لم تلتزما بـ شروط العمل الاعلامي يشكلان البداية الديمقراطية التي وعد بها المجلس الشعب العراقي، عندما قدم نفسه كبديل عن الدكتاتورية، والنموذج المشرق للعراق الغربي والمنفتح علي الحريات الاعلامية والرأي الآخر..

--- فاصل ---

صحيفة الشرق الاوسط نشرت للكاتب العراقي عدنان حسين مقالا لفت فيه الى انه ليس من معارضي مجلس الحكم الانتقالي في العراق وحكومته، بل لا يتردد في نصرتهما، ولكنه، مع ذلك، يؤيد مبادرة الامين العام للجامعة العربية السيد عمرو موسى باستقباله عدداً من معارضي المجلس والحكومة.
وتابع حسين قائلا: جامعة الدول العربية نريدها جامعة للشعوب ايضاً، اضافة الى الحكومات، ومبادرة السيد عمرو موسى باستقبال معارضين لمجلس الحكم العراقي نريدها ان تكون الخطوة التي تفتح ابواب الجامعة امام ممثلي شعوب البلدان العربية، وبخاصة معارضي الحكومات العربية.. وما اكثرهم! وما اكثر قضاياهم!

على صلة

XS
SM
MD
LG