روابط للدخول

الملف الثاني: بدء الامم المتحدة اعمال دورتها الجديدة


مستمعينا الكرام.. طابت اوقاتكم واهلا بكم.هذا هو موعدكم اليومي مع ملف العراق الذي يعده اليوم محمد علي كاظم وتخرجه هيلين مهران. وسنتابع في هذه الفترة بدء الامم المتحدة اعمال دورتها الجديدة ونقف عند مضامين الكلمة التي القاها الرئيس جورج بوش امام الامم المتحدة فضلا عن محاور اخرى ذات صلة بتطورات الوضع في العراق.

--- فاصل ---

بدأت الامم المتحدة في نيويورك مناقشاتها السنوية التي يتوقع ان تهيمن عليها مسألة العراق في جو اثقله اعتداء جديد على مقر المنظمة الدولية في بغداد وخلاف حول العملية الانتقالية السياسية في هذا البلد.
ويشارك رؤساء دول او حكومات حوالى ثمانين بلدا واكثر من 120 من وزراء الخارجية في اعمال الجمعية العامة للامم المتحدة التي تستمر حتى نهاية الاسبوع الجاري، عبر القاء كلمات او في المشاورات في الكواليس.
وكان اول المتحدثين بعد الامين العام للمنظمة الدولية الرئيس الاميركي جورج بوش الذي القى كلمة استغرقت خمسا وعشرين دقيقة.
بوش عرض للحرب التي شنت في العراق وقال ان الحرب في العراق بررتها المقابر الجماعية وغرف التعذيب.
الرئيس بوش طلب من الجمعية العامة للامم المتحدة المساعدة في اعادة بناء العراق وقال ان الاوان قد ان لوضع خلافات الماضي جانبا وقال ان الشعب العراقي يحتاج ويستحق معونتنا وان على جميع الشعوب الراغبة التحرك الى الامام وتهيئة هذا الدعم.
واضاف ان على بعض قادة الامم المتحدة الذين اختلفوا مع الولايات المتحدة في تصرفها ازاء العراق ان يعملوا الان معا.
بوش قال ايضا: ان الهدف الاول لتحالفنا في العراق هو اقامة حكومة من الشعب العراقي يتم التوصل اليها بالوسائل الديمقراطية.واضاف ان عودة السيادة للعراق يجب ان تتم بطريقة منتظمة وليس طريقة متعجلة. واوضح ان العملية يجب ان تتم في ضوء حاجات العراقيين ولا يتم الاسراع بها او التاخير بموجب اصوات تصدر من هنا او هناك، في اشارة لفرنسا ودول اخرى تطالب بانهاء فوري للادارة التي تقودها الولايات المتحدة في العراق.وراى بوش ان العراق بات جبهة امامية في الحرب على الارهاب.
الرئيس الاميركي اعرب عن مواساته وتعازيه بسبب مقتل موفد الامم المتحدة الى العراق سيرغيو فييرا دي ميلو الذي قتل في حادث انفجار في بغداد.

--- فاصل ---

اشار وزير الخارجية الاميركي الى وجود خلافات مع مع مجلس الحكم العراقي تتعلق بالتعجيل في تسليم السلطة للعراقيين.

التفصيلات في سياق تقرير تقدمه سميرة علي مندي:
كشف وزير الخارجية الامريكي كولن باول ان الولايات المتحدة على خلاف مع الساسة العراقيين الذين اختارتهم كأعضاء في مجلس الحكم بشأن متى يجب أن تعيد واشنطن السلطة للعراقيين.
وأضاف في مقابلة تلفزيونية أذيعت ليل الاثنين ان الولايات المتحدة لا تعتقد أن الوضع الحالي يتيح للساسة في مجلس الحكم العراقي تولي زمام السلطة وانها ستجد مشاكل في اقناع الكونغرس باعطاء العراقيين نحو 20 مليار دولار كمعونات لاعادة الاعمار.
وأضاف انهم يريدون التحرك على نحو أسرع ولكن ما من أرصدة لديهم وليس لديهم دخل كاف ولا مؤسسات للحكم... والاعتقاد بأن هذا يمكن فعله في غضون أسابيع أو بضعة أشهر بعيد جدا جدا عن الواقع.
ويعتقد باول ان اكمال العملية السياسية على النحو الذي تتصوره الولايات المتحدة من حيث وضع دستور جديد والموافقة عليه من خلال الاستفتاء واجراء انتخابات وتشكيل حكومة منتخبة سيستغرق عاما على الاقل.
وقال إن الولايات المتحدة قد تبقى في العراق حتى بعد هذا اذا وافقت الحكومة الجديدة.
وأضاف "قد تكون هناك علاقة في المستقبل بين أعضاء التحالف وتلك الحكومة على غرار العلاقة التي تربط بلاده مع كوريا الجنوبية والدول الاوروبية حيث يخدم الوجود الاميركي بعض الاغراض النافعة.

هذا وقد قال احمد الجلبي رئيس مجلس الحكم الانتقالي العراقي في مقابلة صحفية ان قوات الاحتلال الاميركية يجب ان تسلم مزيدا من السلطة الى المجلس الان بما في ذلك منحه سيطرة جزئية على الاقل على وزارتي المالية والامن في البلد الغني بالنفط. وقال الجلبي في مقابلة مع صحيفة "نيويورك تايمز" ان القوات الاميركية "تستطيع البدء بمنح العراقيين سيطرة مشتركة مع التحالف على الامور المالية في العراق".
واعرب عن اعتقاده انه لا يمكن الحفاظ على الامن الداخلي في العراق الا اذا تم منح العراقيين مشاركة اكبر في قيادة قوات الامن من الممنوحة لهم في الوقت الحالي".
وقد ادلى الجلبي بتصريحاته في نيويورك التي وصلها للمشاركة في جلسة الجمعية العامة للامم المتحدة. واوضح الجلبي ان المجلس لا يرغب في وصول المزيد من القوات الاجنبية الى العراق.
وفي السليمانية اعلن ضابط اميركي كبير تشكيل ثلاثة من افواج البيشمركة ستتولى حفظ الامن في المنطقة:

(السليمانية)

--- فاصل ---

ذكرت صحيفة كريستيان ساينس مونيتور ان سوريا عرضت ارسال قوات للمشاركة في حفظ السلام في العراق شرط ان يكون ذلك بموجب قرار يصدر عن الامم المتحدة.
وفي تطور اخر، افيد بان مسؤولين عسكريين في بريطانيا سيزورون انقرة من اجلحضها على ارسال قوات الى العراق:

(اسطنبول)

--- فاصل ---

يشارك وزير النفط العراقي الدكتور ابراهيم بحر العلوم في اجتماعات الوزارية لمنظمة الدول المصدرة للنفط وهي المرة الاولى منذ سقوط نظام الرئيس المخلوع صدام حسين.
مراسلنا في الكويت سعد العجمي عرض مع محلل سياسي للتنسيق الجديد بين العراق والكويت في اجتماع وزراء الدول الاعضاء في منظة الدول المصدرة للنفط اوبك:

(الكويت)

--- فاصل ---

لا زلتم تستمعون الى ملف العراق اليومي من اذاعة العراق الحر في براغ وتتابعون بعد فاصل قصير:
منظمة الامم المتحدة للاغذية والزراعة تعلن ان ملايين العراقيين مازالوا يعانون من الجوع رغم تحسن محاصيل الحبوب ورفع العقوبات الاقتصادية عن البلاد.

--- فاصل ---

تحدثت المنظمة الدولية للاغذية والزراعة عن ان عددا كبيرا من العراقيين لا زال يواجه خطر الجوع رغم التحسن الذي طرا على وضعه الزراعي:
اعلنت منظمة الامم المتحدة للاغذية والزراعة (الفاو) يوم الثلاثاء ان ملايين العراقيين مازالوا يعانون من الجوع رغم تحسن محاصيل الحبوب ورفع العقوبات الاقتصادية عن البلاد.
وقالت في تقرير جديد عن التغذية والامدادات الغذائية في العراق انه ورغم تفادي حدوث وفيات بسبب الجوع الا ان هناك سوء تغذية مزمنا بين ملايين من السكان المهددين.
وخصت المنظمة بالذكر بعض الفئات قائلة ان وضع الامهات والاطفال في وسط وجنوب العراق مثار قلق خاص.
ولفتت الى ان من بين الفئات الاكثر تضررا هناك نحو 100 الف لاجيء و200 الف نازح.
وجاء في التقرير الذي نشرته الفاو وبرنامج الغذاء العالمي التابع للامم المتحدة ان نحو نصف العراقيين البالغ تعدداهم 26.3 مليون نسمة بحاجة الى مساعدات انسانية بالرغم من تحسن محاصيل الحبوب ورفع العقوبات التي كانت تفرضها الامم المتحدة على العراق منذ عام 1990 حين غزا الكويت.

--- فاصل ---

حذر المشرف على الادارة المدنية الاميركية في العراق بول بريمر الكونغرس من ان رفضه لطلب ادارة بوش زيادة الموازنة 87 مليار دولار يمكن ان يقوي الارهاب.
وقال بريمر امام لجنة مراقبة الميزانية في مجلس الشيوخ "اذا ما فشلنا في اقامة عراق ديموقراطي وسيد واقتصاد قوي فاننا نعطي الارهابيين تفوقا لا يمكن تصوره في الحرب التي يخوضونها ضدنا".
واضاف ان تأسيس دولة تتمتع بالسيادة وديموقراطية ودستورية ومزدهرة تشكل ردا على الارهابيين. واوضح ان هذا هو سبب طلب الرئيس جورج بوش لزيادة 87 مليار دولار التي يجب ان تعتبر عنصرا مهما في التصدي الشامل للارهاب. ووعد بانفاق هذا المبلغ بحذر وشفافية.
بريمر اكد ان الزراعة من القطاعات التي يمكن للعراق الاعتماد عليها في تنويع اقتصاده لتجنب الاعتماد الزائد على صادرات النفط.

--- فاصل ---

في القاهرة عرض مراسلنا احمد رجب مع محلل سياسي مصري لاسباب استهداف مقر الامم المتحدة مرة اخرى في بغداد والجهة التي يحتمل انها وراء الحادث:

(القاهرة)

--- فاصل ---

جاء في تقرير لوكالة رويترز ان العراق اكد مجددا للمجتمع المالي الدولي بان الوضع الامني في سبيله للتحسن في البلاد وذلك بعد يوم واحد من اعلان اصلاحات اقتصادية كاسحة فتحت الباب على مصراعيه أمام الاستثمار الاجنبي.
ووجه وزراء عينوا حديثا وممثل عن مجلس الحكم نداءهم طلبا للمساعدات أثناء ندوة خاصة عقدت يوم الاثنين لعرض جدول الاصلاحات على وفود مختارة من تلك المشاركة في الاجتماع السنوي لصندوق النقد الدولي.
واشار وزير التخطيط مهدي حافظ الى ان بلاده تعاني من دمار شامل ونحتاج مساعدة العالم الخارجي.وقال إن قرار فتح جميع القطاعات الاجنبية ماعدا النفط للملكية الاجنبية الكاملة يهدف لجمع ايرادات سريعا.
وقال رئيس الوفد العراقيالدكتور عادل عبد المهدي إن الظروف الامنيه في العراق تتحسن رغم اعمال التخريب العشوائية وإن 80 في المئة من البلاد امن فعليا.
ونفى عبد المهدي ان وزير الخزانة الامريكي جون سنو ضغط على مجلس الحكم لتطبيق اصلاحات رأسمالية. وتابع ان المجلس أقر الاصلاحات في بغداد قبل أسبوعين وانها ليس نتيجة ضغط من سنو.
وقال محافظ بنك العراق المركزي سنان الشبيبي إن اصلاح القطاع المصرفي في العراق حيوي وإن دعوة البنوك الاجنبية لفتح فروع في البلاد ستدعم النظام ككل.
وقال ان الحفاظ على استقرار الاسعار من الاهداف الرئيسية للبنك المركزي الذي اصبح مستقلا عن الحكومة في اطار الاصلاحات الجديدة.
كما لفت وزير التجارة علي علاوي امام الاجتماع الى ان جميع المستثمرين الاجانب الذين يخاطرون باموالهم في العراق سيعاملون على قدم المساواة ووعد بتحرى الشفافية عند ارساء العقود.

--- فاصل ---

اتخذ مجلس الحكم الانتقالي في العراق قرارا باغلاق مكتبي قناتي "الجزيرة" و"العربية" الفضائيتين مؤقتا على ما افاد متحدث باسم رئيس المجلس احمد الجلبي. واشار الى ان المجلس بحث الوسائل القانونية لاغلاق مكتبي القناتين المتهمتين بالتحريض على العنف والارهاب.
وكان عضو مجلس الحكم الانتقالي في العراق سمير الصميدعي صرح امس ان المجلس سيتخذ اليوم الثلاثاء اجراءات قاسية ورادعة ضد القناتين المذكورتين.
فلاح حسن تابع من بغداد تفصيلات هذا التطور:

(بغداد)

وفي بغداد علق مدير مكتب العربية فراس الانصاري لاذاعتنا قائلا:

(تعليق فراس الأنصاري)

على صلة

XS
SM
MD
LG