روابط للدخول

الجولة الثانية


سيداتي وسادتي.. نعود اليكم مع هذا العرض الجديد لابرز مقالات الرأي والتعليقات السياسية التي نشرتها الصحف العربية في أعدادها الصادرة اليوم.

الكاتب السوري محمد جمال باروت إنتقد في مقال نشرته صحيفة الحياة اللندنية الموقف الأميركي في العراق، واعتبر أن جامعة الدول العربية أخطأت بسماحها لممثل المجلس بحضور اجتماعات وزراء خارجية الدول العربية في القاهرة.
باروت قال إن الولايات المتحدة تحاول استخدام القرار الدولي 1483 من أجل شرْعنة سلطتها الاحتلالية والضغط على المجتمع الدولي لانتزاع أكبر قدرٍ ممكنٍ من الشرعية القانونية لمجلس الحكم العراقي، معتبراً أن القانون الدولي لا يسمح بأي اعتراف بالمجلس أو بأي تعامل سياسي معه. في هذا الإطار قال باروت إن الإعتراف بمجلس الحكم أمر غير قانوني، وأن قرار الجامعة العربية بقبول ممثل عن المجلس لشغل مقعد العراق كان تسرعاً وألحق أذى كبيراً بما وصفه الكاتب السوري بالعراق المقاوم للاحتلال و العراق المعارض ضمن الأساليب السلمية.

في سياق متصل، نشرت صحيفة القدس العربي اللندنية افتتاحية في عددها الصادر اليوم قالت فيه إن الرئيس الأميركي جورج دبليو بوش سيقضي ما تبقي من عمره يعاني من كوابيس الفشل في العراق ومن الكوارث التي الحقها ببلاده بسبب خضوعه لما وصفته الصحيفة بضغوط انصار اسرائيل في ادارته، واعلان الحرب علي الارهاب التي هي في واقع الحال حرب اسرائيل ضد العرب والمسلمين على حد تعبير القدس العربي.

واشارت الصحيفة الى محاولة الإغتيال التي تعرضت لها عضو مجلس الحكم العراقي عقيلة الهاشمي، ورأت أن هذا الحادث تؤكد فشل القوات الامريكية في حفظ أمن العراق واستقراره، مستنتجة ان الرئيس الأميركي سائر الى الهزيمة في الانتخابات الرئاسية المقبلة نظراً لإخفاقاته التي تشابه إخفاقات والده الرئيس الاسبق جورج بوش الاب.

الكاتب الإماراتي معن النيباري تحدث عن موضوع عراقي مختلف، وعلّق في مقال نشرته البيان الإماراتية على اساليب الرئيس العراقي السابق صدام حسين في الحكم والاشرطة الصوتية التي توزع بإعتبارها تحمل صوته. قال النيباري إن ما يدعو الى الحزن والوجوم في العراق هو وضعه الاحتلالي من جهة، وأشرطة صدام حسين التي لا تثير سوى الضحك والكوميديا الشديدة السواد على حد قول الكاتب الاماراتي.

--- فاصل ---

سيداتي وسادتي..
قبل أن نختم هذا العرض يعرض لكم مراسلنا في الكويت سعد العجمي لابرز ما نشرته صحف كويتية وسعودية عن الشأن العراقي:

(الكويت)

--- فاصل ---

مستمعينا الأعزاء..
الى هنا تنتهي هذه الجولة على ابرز الشؤون العراقية في صحف عربية صادرة اليوم.. الى اللقاء.

على صلة

XS
SM
MD
LG