روابط للدخول

الملف الثاني: شرويدر يدعو الى تدريب اعداد اضافية من العراقيين على حفظ الأمن في بلادهم


سيداتي وسادتي.. هذا سامي شورش، ومعي زميلتي فريال حسين التي تشاركني قراءة الملف، وفي الاستوديو المخرجة هيلين مهران، نجدد لكم التحية ونعرض في ما يلي لمجموعة من العناوين السياسية العراقية في التقارير التي بثتها وكالات أنباء عالمية أو وافانا بها مراسلونا في مواقع الأحداث. ومن أبرز هذه العناوين: - المستشار الألماني غيرهارد شرويدر يدعو الى تدريب اعداد اضافية من العراقيين على حفظ الأمن في بلادهم. - وكالة انباء عالمية تنقل عن شهود عيان أن هجوماً في منطقة الخالدية على قافلة عسكرية أميركية أوقع خسائر ملحوظة بين الجنود الأميركيين. - الشرطة العراقية في دوريات مشتركة لأول مرة مع الشرطة العسكرية الأميركية في شوارع العاصمة بغداد. هذا ويضم الملف قضايا عراقية أخرى وعدداً من التقارير والرسائل الصوتية التي وافانا بها مراسلونا.

--- فاصل ---

اعتبر المستشار الألماني غيرهارد شرويدر أن الأمن في العراق سيُحفظ بشكل أفضل إذا ما تم تدريب قوات أمن عراقية والسماح للعراقيين بإدارة شؤون بلادهم.
وكالة الصحافة الألمانية للأنباء نقلت عن شرويدر في مقابلة مشتركة أجرتها معه صحيفة (هاندلز بلات) الألمانية و (وول ستريت جورنال) الأميركية، تأكيده أن برلين غير مستعدة لإرسال جنود الى العراق لأن قواتها تنهمك في مهمات لحفظ السلام في مناطق أخرى من العالم.
شرويدر قال إن التقارير الصحافية ضخّمت من خلافاته حول الشأن العراقي مع الرئيس الاميركي جورج دبليو بوش خلال العام الماضي، مؤكداً أن بوش يعرف ما يجب عمله رغم أنه يختلف معه في الرأي حول موضوع العراق.
الى ذلك أكد المستشار الالماني ان الخطر الرئيسي الذي ينبغي مواجهته على الصعيد العالمي هو الارهاب، مشيراً الى أن المانيا لم تلتزم بأية خطط لتمويل اعادة اعمار العراق عدا التمويلات الخاصة بتدريب الشرطة العراقية في كلية الشرطة الالمانية والمساعدة في إعادة تنشيط الخدمات الاساسية، لكنه دعى في الوقت ذاته الى منح الشركات الالمانية عقوداً في إعادة اعمار البنية التحتية في العراق، مشدداً على ان ما يحتاجه الوضع العراقي هو خريطة طريق لتأسيس حكومة مدنية في بغداد. في مقابلته، أقر شرويدر بأن هذه الحكومة لا يمكن تأسيسها خلال ليلة وضحاها. لكنه ألمح الى ان بلاده صاغت بالتعاون مع فرنسا اقتراحات في هذا الإتجاه.

--- فاصل ---

أما على الصعيد الأمني، فقد أفادت وكالة فرانس برس في تقرير مقتضب بثته اليوم بأن قافلة عسكرية أميركية تعرضت الى سلسلة هجمات في مدينة الخالدية، ما أدى الى وقوع خسائر ملحوظة بين أفرادها. أما وكالة اسوشيتد برس فقد نقلت عن قناة العربية الفضائية أن ثمانية جنود أميركيين قتلوا في الهجوم، فيما اصيب جندي تاسع بجروح.
هذا، فيما ذكرت وكالة فرانس برس ان الولايات المتحدة تخطط لتدريب اعداد اضافية من افراد الشرطة العراقية بغية إشراكهم في عمليات تعزيز الأمن. لكن الوكالة نقلت في الوقت نفسه عن الجنرال ريتشارد مايرز رئيس هيئة الاركان المشتركة للجيش الأميركي أن موقع اجراء هذه التدريبات لم يجر تعينه حتى الآن.

سيداتي وسادتي..
نبقى في الشأن الأمني العراقي، حيث عقد قائد القوات الأميركية في العراق الجنرال ريكاردو سانشيز مؤتمراً صحافياً في قصر المؤتمرات في بغداد تحدث فيه عن جملة قضايا وتطورات بينها أن الولايات المتحدة عازمة على تسليم الملف الامني الى العراقيين في حال توفر الظروف الملائمة لذلك. كذلك أكد سانشيز أن سلطة التحالف الموقتة قررت فتح الجسر المعلق في العاصمة أمام المارة والسيارات في منتصف الشهر المقبل بعدما ظل الجسر مغلقاً منذ الحرب الأخيرة. تفاصيل هذا المحور مع مراسلنا مؤيد الحيدري:

(بغداد)

--- فاصل ---

نبقى في الشؤون الأمنية حيث جابت بعض شوارع العاصمة أولى وحدات الشرطة العراقية مع عناصر الشرطة العسكرية الأميركية في دوريات مشتركة. مراسلتنا اسماء السراج أعدت التقرير التالي حول الموضوع:

(بغداد)

--- فاصل ---

في تطورات أخرى، قالت بولندا إنها تؤيد تشكيل قوة دولية بتفويض من الأمم المتحدة تتولى حماية الأمن في العراق، مؤكدة ان مصداقية قوة كهذه ستكون أكبر من مصداقية الوجود العسكري الأميركي الحالي.
من جهة أخرى، عرضت اليابان تقديم مليار دولار كمساهمة منها في عمليات اعادة تعمير العراق. الى ذلك، أفادت وكالة رويترز بأن الولايات المتحدة تبحث في تقديم مساعدات الى باكستان في محاولة منها لضمان مشاركة اسلام آباد في إطار القوات متعددة الجنسيات التي ستنتشر في العراق لحفظ الأمن والاستقرار.
أما وكالة فرانس برس فقالت إن كوريا الجنوبية قررت ارسال لجنة لتقصي الحقائق الى بغداد في الاسبوع المقبل، وذلك بعدما طلبت منها واشنطن ارسال ثلاثة آلاف جندي الى العراق.
وفي تركيا عقد رئيس الوزراء رجب طيب أردوغان مؤتمراً صحافياً تحدث فيه عن ارسال قوات تركية الى العراق ووجهة نظر أنقرة في هذا الخصوص. تفاصيل هذا المحور مع مراسلنا في أسطنبول جان لطيف:

(اسطنبول)

--- فاصل ---

في قضايا عراقية - اقليمية أخرى، بدأت السلطات الكويتية حملة جديدة للبحث عن رفات اسرى كويتيين في المقابر الجماعية العراقية. مراسلنا في الكويت تابع هذا المحور ووافانا بالرسالة الصوتية التالية:

(الكويت)

--- فاصل ---

مستمعينا الأعزاء..
نعود الى بغداد حيث أكد عضو في الوفد العراقي الى اجتماعات منظمة أوبك أن اعضاء الوفد متهيأون لكافة النقاشات والمواضيع التي يمكن طرحها على جدول أعمال الإجتماع ، معرباً عن قناعته أن أوبك قد لا تبت في اجتماعها المرتقب في مسألة الحصة العراق في انتاج النفط. مراسلنا في بغداد حسن يتحدث الى عضو الوفد العراقي الى فينا:

(بغداد)

--- فاصل ---

للمرة الثانية خلال شهر واحد يلقي المواطنون الكورد في مدينة كركوك الحجارة على الجنود الأميركيين وافراد الشرطة العراقية لقيامهم بنزع العلم الكردي من بعض المباني في المدينة. وكالة فرانس برس اشارت الى ان قوات شرطة اضافية أرسلت الى موقع الحادث لمنع أي تطور دراماتيكي في المدينة.

--- فاصل ---

سيداتي وسادتي..
الى هنا تنتهي هذه الجولة السريعة على ابرز التطورات السياسية العراقية لهذا اليوم... الى اللقاء.

على صلة

XS
SM
MD
LG