روابط للدخول

الجولة الأولى


طابت أوقاتكم، مستمعينا الكرام، وأهلا بكم في هذه الجولة في صحف عربية صدرت اليوم الاحد،عارضين للأخبار والآراء ذات العلاقة بالشأن العراقي. وتضم الجولة تقريرا من مراسلنا في عمان..

--- فاصل ---

من مقالات الرأي المنشورة أخترنا لكم ما يلي:
خالد القشطيني في صحيفة الشرق الاوسط تناول الديون التي بذمة العراق وتبعاتها المالية بأعتبارها اكبر العقبات أمام تقدم البلاد، مشيرا الى تشكك رجال الاقتصاد في امكانية العراق على تسديدها. وقال القشطيني:لا بد من شطب هذه الالتزامات، كلا او بعضا، ملاحظا وجود مدرسة من كبار علماء الاقتصاد ودعاة الديمقراطية تؤمن بشطب "الديون الكريهة" التي تعاقد عليها حكام من نوع صدام حسين باعتبار ان هؤلاء الحكام لم يمثلوا الشعب ولم ينتخبهم أحد، وان هذه الديون يسري عليها حكم القوة القاهرة، لذا فإنها باطلة.
وزعم القشطيني أن حكومة الولايات المتحدة قد تميل الى تأييد الجانب العراقي في هذا التوجه لعدة اسباب منها تخفيف العبء في اعادة بناء البلاد، وإمكان الانتقام من روسيا وفرنسا لدورهما في عرقلة المخطط الأميركي للعراق. وقال الكاتب:على الحكومة العراقية الجديدة ان تنظر مليا في مسألة شطب هذه الديون الكريهة، وسيكون الرأي العام العالمي الى جانبها، وربما تحصل على دعم الحكومة الأمريكية لها في هذا الخصوص. وختم القشطيني بالقول: بنجاح هذه المحاولة سيعطي العراق اعظم سابقة قانونية بسحب البساط من تحت اقدام أي نظام دكتاتوري بحسب تعبير الكاتب.

--- فاصل ---

واشار سمير عطالله في صحيفة الشرق الاوسط ايضا الى تصرفات الدول العربية تجاه مجلس الحكم العراقي والوزارة العراقية بأعتبارها من الدروس التي لاسابقة لها في علم السياسة. وعرض الكاتب بتهكم لتغيير المواقف وتبديل العبارات من قبل المجلس الوزاري للجامعة العربية، ملاحظا ان وجود كردي على رأس الخارجية العراقية هو حق لكون الكرد ضمن الوحدة العراقية، وناقلا عن سياسي عربي وصفه ما جرى في الجامعة بالقول: العرب عربان، مزايد ومناقص على حد تعبيره.

--- فاصل ---

سيداتي وسادتي، في التقرير التالي يتابع حازم مبيضين من عمان ما ورد في الصحافة الاردنية:

(عمان)

--- فاصل ---

الى هنا ينتهي هذا العرض للصحف العربية..
شكرا على المتابعة..
والى اللقاء..

على صلة

XS
SM
MD
LG