روابط للدخول

الجولة الثانية


مستمعينا الكرام.. نحييكم مجددا في جولتنا على الصحف العربية الصادرة اليوم، أعدها ويقدمها ناظم ياسين، وتشترك معي في القراءة ميسون أبو الحب. من أهم المستجدات العراقية التي أبرزتها عناوين الصحف: - بوش يدعو لدور أوسع للأمم المتحدة في العراق ويؤكد أن الحرب على الإرهاب طويلة وصعبة. - التحالف يبدأ تسليم أمن بغداد إلى العراقيين.

--- فاصل ---

في صحيفة (الشرق الأوسط) اللندنية، نطالع مقالا بقلم سمير عطا الله، جاء فيه:
"كنت، منذ اللحظة الأولى، ضد الحرب على العراق، بقدر ما كنت ولا أزال ضد ممارسات النظام الداخلية والخارجية، الأولى والأخيرة. وقد كنت ضد الحرب ليس لأنني كنت اقرأ كل ما حدث حتى الآن بل بعضه. وخصوصا في ما يتعلق بوحدة العراق ومعاناة الناس وما سوف يترك ذلك من خسائر اقتصادية على العراق وعلى دول الجوار. وكنت اعتقد أن العراق ليس صربيا، فلا شيء هنا يمكن أن يحل (من فوق)، بالقدرة الجوية والصاروخية، لأن المشكلة هي تحت الأرض وليست فوقها، أي في الكوامن والمخفيات وتعدد القوى التي تنتظر موعد الظهور، بما فيها (قوى) المجرمين الذين أُفلتوا من السجون لكي يحولوا حياة العراق إلى جحيم متنقل على الطرقات وفي الساحات والشوارع".
ولذلك، يرى الكاتب أن أميركا "تبحث اليوم عن الحل الذي كان يجب أن تدخل به إلى العراق"، بحسب تعبيره.

--- فاصل ---

وفي الصحيفة نفسها، كتب سامي عبد اللطيف النصف يقول:
"إن منع انزلاق العراق إلى أتون حرب أهلية شبيهة بما حدث في لبنان لا يأتي عبر النوايا الصالحة والكلمات الساذجة المطمئنة، بل بكشف أبعاد مخطط الإرهابيين المستمر، وكشف مقاصدهم وأهدافهم. فواضح أن قتل رجل دين معتدل بسيارة مفخخة يظهر بما لا يقبل الشك وفرة أدوات التخريب والتفجير لدى الجماعات الإرهابية، ويرجح احتمال تكرار تلك الأعمال المجرمة هنا وهناك"، على حد تعبيره.
ويضيف الكاتب أن تنسيق أفكار وأعمال مخططي حزب البعث الصدامي مع منظمي ومخططي القاعدة لن ينتج عنه إلا الخراب الشامل والإضرار بالجميع.... لذا فعلى العراقيين أن يوحدوا جهودهم لطرد الإرهابيين من أرضهم قبل طرد القوى الأخرى، ولهم بعد أن ينجزوا هذا الفعل الكبير أن تتوحد كلمتهم متى ما حان الوقت المناسب لطلب انسحاب القوات المحتلة"، بحسب ما ورد في المقال المنشور بصحيفة (الشرق الأوسط) اللندنية.

--- فاصل ---

مستمعنيا الكرام..
وقبل أن نختم جولتنا، ننتقل إلى عمان حيث وافانا مراسلنا حازم مبيضين بالعرض التالي لما نشرته صحف أردنية.

(عمان)

--- فاصل ---

وبهذا، مستمعينا الكرام، تنتهي جولتنا السريعة على الصحف العربية الصادرة اليوم.. إلى اللقاء.

على صلة

XS
SM
MD
LG