روابط للدخول

الجولة الأولى


مستمعينا الكرام.. أهلا وسهلا بكم في جولة اليوم على الصحف العربية، أعدها ويقدمها ناظم ياسين، وتشترك معي في القراءة ميسون أبو الحب. من أهم مستجدات الشأن العراقي كما أبرزتها عناوين صحف الثلاثاء: - الدول العربية توافق على حضور مندوب مجلس الحكم العراقي الاجتماع الوزاري للجامعة. - وزير الدفاع البريطاني: بريطانيا قد ترسل مزيدا من القوات للعراق.

--- فاصل ---

مستمعينا الكرام..
في تقرير لها من باريس، نقلت صحيفة (الشرق الأوسط) اللندنية عمن وصفته بمصدر فرنسي رسمي أن بلاده مستعدة لقبول أن يتولى ضابط أميركي قيادة القوات الدولية التي ستنشأ بموجب القرار الجديد.
واعتبر أن حسم الموقف الفرنسي من مشروع القرار الأميركي سوف ينتظر ما يسفر عنه اجتماع الرئيس شيراك بنظيره الأميركي بوش في الثالث والعشرين من الشهر الجاري في نيويورك.
الصحيفة ذكرت أن المصدر الفرنسي شكك في حقيقة أن تكون واشنطن قبلت "تغيرا استراتيجيا" جذريا لطبيعة دورها في العراق على الرغم من توجه الإدارة الأميركية حاليا نحو الأمم المتحدة.
لكن هذا المصدر لفت إلى أن باريس "لا تريد مواجهة أميركا سياسيا ولا تريد معركة دبلوماسية في مجلس الأمن الدولي" مما يعني أن فرنسا لن تكرر تجربة التهديد باللجوء إلى حق النقض (الفيتو) لإجهاض مشروع القرار الأميركي حول العراق، بحسب ما أفادت الصحيفة.

--- فاصل ---

في مقالات الرأي، كتب حازم صاغية في صحيفة (الحياة) اللندنية يقول:
"في العراق رأينا، على التوالي، تجربتين، الأولى، حرب أميركية سيئة نجم عنها، بين أمور أخرى، التخلص من صدام حسين ونظامه. وهذه نتيجة إيجابية جداً. أما الثانية فهي مقاومة سيئة ينجم عنها قدر من إعادة التوازن إلى السياسة الأميركية للعراق. وهذه نتيجة يمكن أن تتحول إيجابية جداً"، بحسب تعبيره.
ثم يتساءل ماذا تعني إعادة التوازن؟ فيجيب "إبعاد جناح المحافظين الجدد وتصوراتهم التبسيطية عن التحكم بالموضوع العراقي. وإبعاد الفرضية القائلة إن لا متاعب في العراق غير كثرة الورد والرياحين. وإبعاد الاستئثار الإمبراطوري الأميركي والأفكار الفجة في ما خص التغيير في العراق والمنطقة. وقد تجسد هذا في مجلس الأمن الذي أطلق عملية ربما آلت إلى تدويلٍ من نوع ما للموضوع العراقي"، على حد تعبير الكاتب.

--- فاصل ---

مستمعينا الكرام..
ننتقل إلى دمشق حيث وافانا مراسلنا جانبلات شكاي بالقراءة التالية للصحف السورية.

(دمشق)

--- فاصل ---

وقبل أن نختم هذه الجولة، ننتقل إلى الكويت لنستمع إلى قراءة مراسلنا سعد العجمي فيما نشرته الصحف الكويتية.

(الكويت)

--- فاصل ---

وبهذا تنتهي هذه الجولة السريعة على الصحف العربية.. إلى اللقاء.

على صلة

XS
SM
MD
LG