روابط للدخول

ليبيا تقاطع اجتماع وزراء الخارجية العرب


اعداد و تقديم فوزي عبد الامير - اكد وزير الخارجية العراقي هوشيار زيباري في كلمة القاها خلال اجتماع مجلس وزراء الخارجية العرب اليوم في القاهرة، اكد ان العراق الجديد يريد اقامة افضل العلاقات مع الدول العربية. - على صعيد ذي، قاطعت ليبيا اجتماع وزراء الخارجية العرب الذي عقد اليوم في مقر الجامعة العربية في القاهرة، وشارك فيه وزير الخارجية العراقي الجديد، واوضحت ليبيا انها تعارض القرارات التي ستصدر حول العراق. - على صعيد آخر، أعلن وزير الدفاع الدنماركي سفن ينسبي، ان بلاده سترسل نحو تسعين جنديا اضافيا الى العراق لتعزيز قوتها المنتشرة في منطقة البصرة.

تفاصيل الأنباء..

- نقلت وكالة فرانس برس للانباء، عن مسؤول في جامعة الدول العربية، في القاهرة ان وزراء الخارجية العرب سوف يختتمون مساء اليوم الثلاثاء اجتماعهم الذي كان مقررا ان يستمر لمدة يومين وذلك بعد اتفاق المشاركين على مجمل القضايا المطروحة.
فرانس برس للانباء نقلت ايضا عن المسؤول الذي لم تكشف عن هويته، ان مسألة التمثيل العراقي في الجامعة العربية قد حلت، وانه لا سبب يدعو لاستئناف الاجتماع يوم غد الاربعاء.
و قد لفتت وكالة فرانس برس للانباء، الى ان وزيري خارجية قطر والسعودية قد غادرا بالفعل القاهرة بعد ظهر اليوم، فيما سمح لوزير الخارجية العراقي الجديد هوشيار زيباري بالمشاركة في اعمال الاجتماع الذي قاطعته ليبيا احتجاجا على التمثيل العراقي في الجامعة.

- من جانبه، اكد وزير الخارجية العراقي هوشيار زيباري في كلمة القاها خلال اجتماع مجلس وزراء الخارجية العرب اليوم في القاهرة، اكد ان العراق الجديد يريد اقامة افضل العلاقات مع الدول العربية.
زيباري قال ايضا إن العراق سوف يعيد باسرع وقت ممكن، بمساعدة اشقائه، دوره في محيطه العربي، وسيعمل على استقرار المنطقة من خلال اعتماد سياسة خارجية جديدة تماما، وإقامة افضل العلاقات مع الدول العربية ودول الجوار، ونبذ الحروب.
و يذكر ان مجلس الجامعة العربية، قرر مساء الاثنين بالاجماع، الموافقة على طلب مجلس الحكم الانتقالي فى العراق، على ان يشغل ممثلو الحكومة الانتقالية مقعد العراق فى جامعة الدول العربية، وذلك بصفة انتقالية ومؤقتة.
كما نص القرار الذي تلاه الأمين العام المساعد للشؤون السياسية في الجامعة العربية السفير احمد بن حلي ان تعمل الامانة العامة لجامعة الدول العربية بالتنسيق مع مجلس الأمن ومع مجلس الحكم الانتقالي في العراق، على وضع جدول زمني محدد ينهي احتلال العراق ويعيد للشعب السيطرة على حقوقه وارضه بما فى ذلك مؤسساته الاقتصادية والسياسية والامنية.

- على صعيد ذي، قاطعت ليبيا اجتماع وزراء الخارجية العرب الذي عقد اليوم في مقر الجامعة العربية في القاهرة، وشارك فيه وزير الخارجية العراقي الجديد، واوضحت ليبيا انها تعارض القرارات التي ستصدر حول العراق.
و قال وزير الخارجية الليبي عبد الرحمن شلقم في رسالة بعث بها الى الامانة العامة لجامعة الدول العربية إن بلاده اتخذت هذا القرار لان الاجتماع سيتخذ قرارات لا تنسجم مع المواقف الليبية.
و لفتت وكالة فرانس برس للانباء، الى ان ليبيا عارضت بشدة، مشاركة وزير الخارجية العراقي الجديد هوشيار زيباري في الاجتماع الوزاري.

- في السياق ذاته، قال المتحدث باسم الادارة المدنية الاميركية في العراق، نبيل خوري، إن موافقة وزراء الخارجية العرب على تمثيل مجلس الحكم العراقي في اجتماعاتهم هذا الاسبوع، سيشجع المنظمات الدولية الاخرى على قبوله كممثل للشعب العراقي.
و نقلت وكالة رويترز للانباء عن خوري قوله ايضا ان مشاركة العراق في اجتماعات الجامعة، هي تأكيد من الدول العربية، على اهمية دور مجلس الحكم في الفترة الانتقالية الحالية بالعراق.

- نقلت وكالات الانباء عن شهود عيان، ان لغما أرضيا أصاب قافلة عسكرية أمريكية، في ضواحي الفلوجة، ادى الى اصابة ثلاثة جنود اميركيين، وتعطيل عربات عسكرية.
و لفتت وكالة رويترز للانباء الى ان هذا الحادث وقع بعد نحو ثلاث ساعات من تعرض جنود اميركيين الى هجوم بمواد متفجرة، في مدنية الرمادي، اسفر عن اصابة اثنين من القوات الاميركية بجروح.
و تجدر الاشارة الى ان قوة اميركية كبيرة هاجمت يوم امس، منطقة قريبة من مدينة الفلوجة، مما ادى الى مقتل عراقي واعتقال ستة وعشرين اخرين، بالاضافة الى تدمير عربتين اميركيتين.

- على صعيد ذي صلة، ذكرت صحيفة واشنطن بوست، أن وكالة المخابرات المركزية الأميركية الـ CIA وغيرها من الوكالات الأمنية الاميركية حذرت إدارة الرئيس بوش قبل بدء العمليات العسكرية في العراق، من أن الفترة التي ستلي الإطاحة بنظام صدام حسين ربما تخلق مصاعب تفوق الحرب نفسها، وأن القوات الأميركية التي سوف تتولى زمام الأمور هناك، ستواجه مقاومة صعبة.
ونقلت الصحيفة عن مسؤولين في الإدارة الاميركية، وفي الكونكرس قولهم إن السيناريوهات التي قدمتها أجهزة المخابرات لفترة ما بعد الحرب كانت أكثر تشاؤما من تلك التي وضعها المسؤولون في وزارة الدفاع، لكن هذه السيناريوهات لم يتم الالتفات إليها.
وتعتقد وكالة المخابرات المركزية الأميركية أن عددا من قيادات حزب البعث والحرس الجمهوري كانوا قد تلقوا أوامر بالتحضير لشن حرب عصابات ضد القوات الأميركية، بمجرد خلع النظام.

- على صعيد آخر، أعلن وزير الدفاع الدنماركي سفن ينسبي، ان بلاده سترسل نحو تسعين جنديا اضافيا الى العراق لتعزيز قوتها المؤلفة من اكثر من اربعمئة عسكري، والمنتشرة في منطقة البصرة، تحت قيادة بريطانية.

- أعلن مندوب روسيا لدى الامم المتحدة سيركي لافروف في حديث صحفي نشر اليوم، ان بلاده، طلبت اعداد خطة لنقل السلطات الى العراقيين، قبل تشكيل قوة متعددة الجنسيات في العراق.
و قال لافروف لصحيفة ايزفستيا الروسية، إن ضمان الامن في العراق غير ممكن بدون اتفاق حول فترات محددة، ومراحل معينة، يتم بموجبها أعادة السيادة الى العراقيين.
المسؤول الروسي، قال ايضا إنه يتعين على اعضاء مجلس الامن، ان يحددوا جدولا زمنيا لتشكيل حكومة انتقالية في العراق، وأعداد دستور جديد، وكذلك انتخاب هيئات الحكم الدائمة والمعترف بها دوليا.
و اوضح مندوب روسيا لدى الامم المتحدة، ان اوروبا الغربية، وروسيا، لا تريد حدوث كارثة في العراق.
و لفتت وكالة فرانس برس للانباء، الى ان الطلب الروسي، يمثل خطوة متقدمة بالمقارنة مع مشروع القرار الاميركي الذي عرض الاسبوع الماضي على اعضاء مجلس الامن الدولي.
و قد اعتبرت فرنسا وروسيا والمانيا مشروع القرار الاميركي غير كاف لاعادة السيادة الى العراقيين، وكذلك غير كافي بالنسبة للدور الذي ستلعبه الامم المتحدة في العراق.

على صلة

XS
SM
MD
LG